الصلاة الحلقة السادسة: عدد ركعات الصلاة بالقرآن وحقيقة الصلاة الوسطى وصلاة الجمعة

الصلاة الحلقة السادسة: عدد ركعات الصلاة بالقرآن وحقيقة الصلاة الوسطى وصلاة الجمعة

الصلاة الحلقة السادسة:

عدد ركعات الصلاة بالقرآن وحقيقة الصلاة الوسطى وصلاة الجمعة

 

هشام كمال عبد الحميد

 

قبل قراءة هذا المقال يرجي قراءة المقالات الخمسة السابقة الخاصة بالصلاة علي الروابط الآتية:

http://heshamkamal.3abber.com/post/396897

http://heshamkamal.3abber.com/post/396920

http://heshamkamal.3abber.com/post/396949

http://heshamkamal.3abber.com/post/397059

http://heshamkamal.3abber.com/post/397073

يصلي المسلمون خمس صلوات هي: الفجر ركعتين والظهر والعصر والعشاء أربع ركعات والمغرب ثلاث ركعات.

فلماذا هذا الإختلاف بين عدد الركعات في الصلوات الخمسة؟؟؟؟؟ ومن أين أتي المسلمون بعدد هذه الركعات لكل صلاة؟؟؟؟؟

المفاجأة التي لا يعلمها الكثيرون هي أنه لا يوجد بكل كتب الحديث حديث واحد مروي عن النبي أو رواية واحدة مروية عن أحد كبار الصحابة أو آل بيته تحدد عدد ركعات الصلوات الخمس المزعومة مجتمعة، وهناك بعض الروايات تذكر صلاة واحدة ويذكر بها أنها أربع ركعات مثلاً كالعشاء أو العصر، هذا في الوقت الذي نجد فيه أحاديث متناثرة تتحدث عن عدد ركعات صلاة النوافل أو السنن قبل أو بعد كل صلاة من الصلوات المفروضة مجتمعة.

فهل غفل القرآن والنبي عن ذكر عدد ركعات الصلوات المفروضة أم في الأمر شيء آخر؟؟؟؟؟

سبق وأن شرحنا بالمقال السابق أن عدد الصلوات المفروضة بآيات القرآن هي صلاتين بالفجر والمغرب وصلاة نافلة بالليل، أما الخمس صلوات فهي من اختراع وضاعي الأحاديث وأعداء الأمة (كما سبق وأن شرحنا) ليجعلوا المسلمين يسيرون علي سنن من قبلهم ويضيعوا الصلاة، وقد جاء ذكر عدد ركعات صلاة الفجر والمغرب وأنهما ركعتين بكل صلاة منهما بالأحاديث التي كانت تذكر صلاة النبي والمسلمين قبل الإسراء ونذكر منها:

قال ابن إسحاق‏‏:‏‏ وحدثني صالح بن كيسان عن عروة بن الزبير، عن عائشة رضي الله عنها قالت‏‏:‏‏ افترضت الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم أول ما افترضت عليه ركعتين ركعتين كل صلاة؛ ثم إن الله تعالى أتمها في الحضر أربعا، وأقرها في السفر على فرضها الأول ركعتين‏‏.‏‏

وقال ابن حجر في فتح الباري:ذَهَبَ جَمَاعَة إِلَى أَنَّهُ لَمْ يَكُنْ قَبْل الْإِسْرَاء صَلَاة مَفْرُوضَة إِلَّا مَا كَانَ وَقَعَ الْأَمْر بِهِ مِنْ صَلَاة اللَّيْل مِنْ غَيْر تَحْدِيد, وَذَهَبَ الْحَرْبِيُّ إِلَى أَنَّ الصَّلَاة كَانَتْ مَفْرُوضَة رَكْعَتَيْنِ بِالْغَدَاةِ وَرَكْعَتَيْنِ بِالْعَشِيِّ.

أيضا لم يرد بالقرآن نص محكم وواضح وصريح يحدد عدد الركعات في كل صلاة، ولكن جاء ببعض الآيات وبطريقة ملغزة ما يمكن أن نستنتج منه بكل سهولة عدد ركعات الصلاة.

فكيف نستخرج عدد ركعات الصلاة من القرآن؟؟؟؟؟

يمكن أن نستنتج ذلك من آيات سورة النساء التي تتحدث عن قصر الصلاة عند الخوف من مقاتلة الكافرين للمسلمين إذا ضربوا (سعوا) في الأرض وذلك في قوله تعالي:

وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلاَةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوّاً مُّبِيناً (101) وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصَّلاَةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَآئِكُمْ وَلْتَأْتِ طَآئِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِيناً (102) فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلاَةَ فَاذْكُرُواْ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِكُمْ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً (103) (النساء)

وبعيداً عما قاله الفقهاء والمفسرون واختراعهم لصلاة غير الصلاة المفروضة سموها صلاة الخوف ووضعوا لها أحكام وفتاوي وشروط لم ينزل الله بها من سلطان، فلنلق بأقوالهم وراء ظهورنا ولنتدبر الآيات لنفهم المقصود منها بعيداً عن تشويشات ولغو المفسرين والفقهاء والأحاديث المضروبة التي لا يأخذوا دينهم إلا منها.

فالآيات السابقة تتحدث عن قصر الصلاة العادية المفروضة علي المسلمين وهي صلاة الفجر والمغرب (الإبكار والعشي) في حالة خوفهم من مقاتلة الكافرين لهم عندما يضربون في الأرض للتجارة أو السفر أو للجهاد في سبيل الله أو لقضاء حوائجهم ومصالحهم.....الخ، ففي حالة الخوف من فتنة (قتال) الكافرين لهم أثناء تأديتهم للصلاة فعلي الرسول أو أمامهم أن يقصر لهم من الصلاة فيقسمهم لطائفتين، الطائفة الأولي ستقيم الصلاة معه وتضع أسلحتها أمامها والطائفة الثانية تأخذ أسحلتها وتكون من ورائهم وتقوم بحراستهم، فإذا سجدت الطائفة الأولي وأتمت بذلك الركعة الأولي فلتأخذ أسلحتها وترجع للخلف وتدخل الطائفة الثانية فتصلي مع الرسول أو الأمام الركعة الثانية وتقوم الطائفة الأولي بحراستها أثناء الصلاة، وبعد الصلاة فليذكروا الله قياماً وقعوداً وعلي جنوبهم، فٌإذا أطمأنوا وذهب الخطر والتهديد من الكافرين عنهم  فليقيموا الصلاة كاملة بلا قصر وفي مواقيتها المحددة لهم من الله لأن الصلاة المفروضة كانت علي المؤمنين كتاباً موقوتاً.

ويفهم مما سبق أن الصلاة المفروضة وهي الفجر والمغرب ركعتين وقصرهما يتم بركعة واحدة، وهو ما يتفق مع الأحاديث التي حددت عدد الركعات بركعتين قبل الإسراء (والحقيقة أنها ركعتين وصلاتين قبل الإسراء وبعده هذا إذا سلمنا جدلاً بصحة حادثة الإسراء كما سبق وأن شرحنا، مع ملاحظة أن سورة النساء الوارد بها قصر الصلاة مدنية ونزلت بعد سورة الإسراء وحادثة الإسراء بفترة طويلة).

حقيقة الصلاة الوسطي

قال تعالي:

حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ (238) فَإنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَاناً فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ (239) (البقرة)

أختلف أهل السلف في تحديد الصلاة الوسطى فمنهم من قال إنها صلاة العصر ومنهم من قال إنها المغرب وقيل بل العشاء وقيل الظهر أو الفجر.

والآيتين السابقتين تتحدث عن ضرورة المحافظة علي الصلوات والمحافظة علي الصلاة الوسطى وهو ما يعني أن الصلاة الوسطى غير الصلاة المفروضة، وفي حالة الخوف تؤدى الصلاة الوسطى ونحن رجالاً (أي مترجلين أو ماشين علي الأقدام) أو ونحن ركباناً (أي راكبين دواب أو وسائل نقل)، وبالتالي فشكل تأدية الصلاة الوسطى مختلف عن شكل تأدية الصلاتين المفروضتين، وليس في هذه الصلاة الحركات المرتبة من قيام وركوع وسجود، وليس فيها قصر طالما أننا سنؤديها ونحن سائرين علي الأقدام أو راكبين في حالة الخوف، فإذا أطمأننا وذهب الخطر الذي كنا نخاف منه فلنذكر الله كما علمنا، إذاً هذه الصلاة تعتمد علي الذكر.

فما هي حقيقة الصلاة الوسطي التي تختلف في شكلها عن الصلاة المفروضة وليس بها قصر وتعتمد في أدائها علي الذكر؟؟؟؟؟

إنها الصلاة الثالثة النافلة التي تؤدي بالليل بخلاف الصلاتين المفروضتين، وهي من الحسنات التي تذهب السيئات ومن يحافظ عليها يبعثه ربه مقاماً محموداً مصداقاً لقوله تعالي:

وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفاً مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ (هود:114)

 

أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُوداً (78) وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْمُوداً (79) (الإسراء)

وتعتمد هذه الصلاة علي التسبيح وقراءة القرآن (الذكر) والتدبر فيه للوقوف علي شرع الله وأحكامه لذا فهي الصلاة التي تنهي عن الفحشاء والمنكر، قال تعالي:

فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى (طـه:130)

يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ (1) قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلاً (2) نِصْفَهُ أَوِ انقُصْ مِنْهُ قَلِيلاً (3) أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً (4) إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيْكَ قَوْلاً ثَقِيلاً (5) إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْءاً وَأَقْوَمُ قِيلاً (6) إِنَّ لَكَ فِي اَلنَّهَارِ سَبْحاً طَوِيلاً (7) وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلاً (8) رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلاً (9) (المزمل)

إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِن ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِّنَ الَّذِينَ مَعَكَ وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ عَلِمَ أَن لَّن تُحْصُوهُ فَتَابَ عَلَيْكُمْ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ الْقُرْآنِ عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرْضَى وَآخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الْأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِن فَضْلِ اللَّهِ وَآخَرُونَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَاقْرَؤُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْراً وَأَعْظَمَ أَجْراً وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (20) (المزمل)

اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلاةَ إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِوَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ (العنكبوت:45)

 

إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ (المائدة:91)

 

أي يريد الشيطان أن يصدكم عن ذكر الله الذي هو القرآن وعن الصلاة التي يتم فيها التدبر في هذا الذكر لننتهي عن الفحشاء والمنكر، لذا ختم تعالي الآية بقوله: فهل انتم منتهون؟؟؟؟

إذاً الصلاة الوسطى هي الصلاة النافلة التي تؤدي بالليل، وهي وسطي لأنها تؤدي بوسط الليل، ولأنها تتوسط الصلاتين المفروضتين وهما المغرب والفجر.

ولأنها تعتمد علي الذكر أي قراءة القرآن وتدبره فليس فيها قصر ويمكن تأديتها ونحن رجالاً سائرين علي الأقدام أو ركباناً ونحن بوسائل المواصلات والتنقل.

حقيقة صلاة الجمعة

قال تعالي:

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسَعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (9) فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (10) (الجمعة)

سنلاحظ من الآيات السابقة قوله تعالي "إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة" ولم يقل "إذا نودي لصلاة الجمعة" لأنه لا يوجد صلاة تؤدى في الظهيرة من يوم الجمعة ولو قال صلاة الجمعة لأصبحت صلاة مستقلة لها وقت معلوم غير الصلاة المفروضة، والصلاة من يوم الجمعة هي الصلاة المفروضة وهي صلاة الفجر، لأنه في عصر النبوة كان الناس يجتمعون بالأسواق في أول النهار (فجراً) من يوم الجمعة للبيع والشراء لأن بلادهم حارة ويصعب التجارة فيها في أوقات اشتداد حرارة الشمس صيفاً، وما زالت هذه العادة سائدة في كثير من الدول الحارة وعندنا في مصر ببلاد الصعيد الحارة، وسوق يوم الجمعة من أهم الأسواق في الأرياف المصرية، وتقام هذه الأسواق بعد صلاة الفجر مباشرة وتنتهي مع شروق الشمس أو بعدها بفترة، ونظراً لانشغال الناس بالسوق وعمليات البيع والشراء في عصر النبوة فقد كان مجموعة من المسلمين يؤخرون الصلاة إلي ما بعد شروق الشمس وفض الأسواق لذا نوه المولي عز وجل لهذه المسالة وضرورة قضاء صلاة فجر يوم الجمعة قبل بدأ الأسواق وترك عمليات البيع والشراء أثناء إقامة هذه الصلاة.

وظل المسلمون يؤخرون بعد عصر النبوة في وقت صلاة الفجر حتي وصلت لوقت الظهر فاخترع المحدثون ورواة الأحاديث ما يسمي بصلاة الجمعة وقت الظهيرة. لأنه طبقاً لما جاء بالقرآن علي ما شرحنا بالمقالات السابقة لا يوجد صلاة وقت الظهر أو العصر والصلاة محرمة في القرآن من وقت شروق الشمس إلي غروبها للأسباب التي شرحناها سابقاً.

ونظراً إلي أن الأسواق تقام الآن في جميع الأيام والمحلات التجارية تظل مفتوحة من الصباح إلي منتصف الليل فأصبحت أيامنا كلها أيام اجتماع في الأسواق ومن ثم وجب الحفاظ علي الصلوات المفروضة وهي الفجر والعشي (المغرب) في أوقاتهما وعدم الانشغال بالبيع والشراء عن تأدية الصلاة في أوقاتها.

وللحديث بقية وسنشرح بالمقال القادم:

·      معني التسبيح ومواقيته بالقرآن

روابط ذات صلة

تصحيح المفاهيم الإسلامية

الجبال والسماوات والأراضين السبع للكرة الأرضية كائنات عاقلة مسبحة لله ورفضت حمل الأمانة التي حملها ا

مراحل وأحداث القيامة ستتم بطريقة عكسية لمراحل خلق السماوات والأرض في ستة أيام

هل ستدمر كرتنا الأرضية يوم القيامة أم ستتغير تركيبة سماواتها وأراضيها السبع فقط وسيكون البعث والجنة والنار علي هذه الأرض الجديدة

أسرار قرباني قابيل وهابيل وعهد الله للبشرية ألا يؤمنوا لرسول حتى يقدم قربان بالأرض المقدسة تأكله النار

من بعض أسرار الخلق والروح والبعث

الشريط الوراثي وسر الأنعام التي خلقنا الله منها في القرآن

سورة براءة تصحح لنا شهرين من الأشهر الأربعة الحُرم تم تحريفهم بكتب الحديث والتفسير

الليالي العشر من محرم التي يهلك الله فيها كل الأمم الظالمة وأهلك فيها عاد وثمود وفرعون:

زينة ومصابيح السماء الدنيا ليست نجوم وكواكب السماء الكونية ولكنها السقف المحفوظ المكهرب للغلاف الجوي والموجود به راجمات الشياطين من الشهب

القرآن ينفي رؤية الله جهرة في الدنيا أو حتى في الآخرة لأن النور الإلهي يصعق ويحرق أي مخلوق يتعرض له والإله الذي سترونه بالدنيا هو الدجال

هل قريش وبني أمية سبط من أسباط بني إسرائيل وهل ينتمي رسول الله لقبيلة قريش 

هل حقاً رفض الرسول الإقامة بمكة بعد فتحها فعاش بالمدينة وتوفي ودفن بها أم هذه أكذوبة كبري؟؟؟؟؟ 

حقيقة طعام وشراب أهل النار

الفتنة والإختبار سنة من سنن الله الكونية لتمييز الصادقين وفضح الكاذبين

هل هناك جنة ونار يدخلهما المتقين والكافرين عقب موتهم مباشرة ويخلدون فيها ما دامت السماوات والأرض ثم ينقلون لجنات عدن أو جهنم يوم القيامة والبعث

تفنيد أكذوبة الأرض المسطحة ودوران الشمس حول الأرض التي انتشرت مؤخراً

عصمة الأنبياء في المصطلح القرآني وشروط القرآن لتوبة العبد المؤمن إذا أرتكب أحد الفواحش أو الكبائر أو:

الصراط المستقيم ليس ممراً بسمك شعرة الرأس بين الجنة والنار ولكنه منهج وشرع الله في القرآن:

ملك اليمين هم من تولي الرسول والأنصار ولاية أمرهم من النساء المهاجرات ومن تم منعم من البغاء من فتيات

افتراءات كتب الحديث والسيرة علي القرآن – الجزء الأول

الجزء الثاني: الروايات المزمع بها ضياع بعض السور والآيات من القرآن ووقوع الزيادة والنقصان واللحن في القرآن بكتب الصحاح السنية

الافتراءات علي القرآن بكتب الحديث والسيرة الشيعية

المقاتلون الربيون يتم بعثهم بعد قتلهم مباشرة ولا يمرون بحياة البرزخ أو يوم البعث ويدخلون الجنة بغير :

أين أنتم يا علماء وفقهاء المسلمين من أشد واخطر حد في الإسلام : حد الإفساد في الأرض وتعريف القرآن للم:

قوله تعالي في تعدد الزوجات: مثني وثلاث ورباع يعني: 2+3+ 4 = 9 وليس القصر علي 4

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الأول  

حد الردة لا أصل له في الإسلام -- الجزء الأول

نبوءات الرسول عن الجماعات الأرهابية الدينية المسلحة التي تقتل المسلمينوتدع الكافرينالذين يقرءون القرآن ولا يجاوز حناجرهم ليصل لعقولهم؟

الحديث والقرآن

الرد علي أكذوبة زواج النبي من عائشة وسنها ست سنين وفتاوي الفقهاء بجواز تزويج الطفلة التي لم تبلغ المحيض

لماذا نهي الرسول والخلفاء وكبار الصحابة عن كتابة أو رواية الحديث النبوي؟؟؟؟

القرآنيون والمشركون الجدد الهاجرون للقرآن

كيف نتعرف علي سنة النبي الصحيحة ونحكم علي صحة أو ضعف ما جاء بكتب الصحاح علي ضوءها

مصيبة كبري سنكتشفها عند أجراء حسابات بسيطة للأرقام الواردة في عدد الأحاديث التي جمع البخاري منها صحيحه وكيفية تدوينه لكل حديث بهذا الكتاب

كيف تزني قردة ويقيم عليها القرود حد الرجم كما روي البخاري

من تخاريف بعض الروايات الشيعية بكتبهم المعتمدة

بنص القرآن الله رفض أن تكون الإمامة في ذرية أي نبي والاصطفاء يتم منه وحده والولاية وأمور الحكم في المؤمنين من بعضهم بعضاً وبالشوي فيما بينهم...

فتاوي شيعية تبيح أموال ودماء المسلمين المخالفين لعقائد مذهبهم--فهل يختلفون في ذلك عن دواعش السنة ؟؟؟؟؟؟

أمثلة لبعض التخاريف والشركيات الشيعية الخاصة بالأئمة الأثنى عشرية

السيدة عائشة تؤكد عدم صحة حديث رسول الله المروي عن أم سلمة الذي يحرم علي من يريد تقديم الأضحية ببلده حلق شعر رأسه وتقليم أظافره والقرآن يؤكد أن هذا الأمر مقصور علي الحجاج فقط

عرش الرحمن ثابت الأركان لا يهتز لموت أحد أو لارتكاب كبائر الذنوب وسيفني الكون ولا يفني العرش كما جاء بأكاذيب كتب الصحاح

حديث للبخاري وأحمد يزعم أن النبي كان يأكل مما ذبح علي النصب قبل البعثة ولم يكن يسير علي الملة الإبراهيمية

أحاديث في البخاري ومسلم توحي لنا ضمنياً أن النبي إبراهيم كان رجلاً كذاباً ولا يغار علي أهل بيته وبلا رجولة أو شهامة (ديوث(

ما رأيكم في هذه الرواية المسيئة لرسول الله المذكورة في كتابي البخاري ومسلم وغيرهما ؟؟؟؟ هل حقاً بات رسول الله في بيت أم حرام في غياب زوجها فأطعمته وفلت رأسه؟؟؟؟

إلي مقدسي البخاري والأحاديث صحيحها بسقيمها ما رأيكم بهذا الحديث ؟؟؟؟؟ هل تعرت السيدة عائشة أمام أخوها وأبا سلمة لتعلمهما الاغتسال؟؟؟؟؟

القرآن يكذب أحاديث موت النبي وهو فقير فقر مدقع لأنه كان غنياً من نصيبه في خمس مغانم معاركه ومما أفاء الله عليه من أهل القرى

إشكاليات علم الحديث وأسباب هجر الشباب المسلم للدين وكثير من العقلانيين والمستنيرين لكتب التراث وطعن الملحدين علي الإسلام

السياق اللغوي للقرآن يبرئ الرسول من تهمة العبس في وجه ابن أم مكتوم : النبي تلهي فقط عن عبد الله بن أم مكتوب أما الذي عبس في وجهه  فشخص آخر  

النبي محمد كان نبياً أميا (جويم العبرية - أي أممياً عربياً – غير يهودي) يقرأ ويكتب وملماً بعدة لغات

معايير قبول أو رفض الحديث المنسوب للرسول صلي الله عليه وسلم بكتب الصحاح

اعترافالعلماء أن أحاديث الآحاد المدونة بكتب الصحاح مشكوك فى صحتها ولا تفيدعلماً ولا توجب عملاً ولا يأخذ بها في العقائد والأحكام

اين خطب الجمعة للنبي وتفسيره للقرآن بكتب الصحاح

هل النبي محمد كان يشرب النبيذ (الخمر) كما روي مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجه واحمد ؟؟؟؟؟؟؟  

تساؤلات مشروعة حول قصة الإسراء والمعراجالجزء الأول

القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الأول 

 

 

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل