تحميل كتابنا الجديد: قراءة عصرية جديدة لأشراط الساعة وأهوال القيامة بالقرآن والكتب السماوية

تحميل كتابنا الجديد: قراءة عصرية جديدة لأشراط الساعة وأهوال القيامة بالقرآن والكتب السماوية

تحميل كتاب

قراءة عصرية جديدة لأشراط الساعة وأهوال القيامة بالقرآن والكتب السماوية

 

هشام كمال عبد الحميد


هذه نسخة من كتابنا الجديد "قراءة عصرية جديدة لأشراط الساعة وأهوال القيامة بالقرآن والكتب السماوية" نهديها لقراءنا الأعزاء ، ولتحميل الكتاب أضغط علي أحد الروابط التالية:

http://www.mediafire.com/file/p26zvd1py72w3b0.pdf 

فهـــرس الكتاب

الفصل الأول

ليس هناك تدمير للكرة الأرضية يوم القيامة والبعث والحساب والجنة والنار علي هذه الأرض بعد تبديل تركيبة سماواتها وأراضيها السبع

·      إشارات القرآن لخلقنا من الأرض وإعادتنا فيها بالموت وبعثنا منها وحسابنا عليها

·      جنة ونار يخلد فيهما الذين سعدوا والذين شقوا ما دامت السماوات والأرض

·      نصوص سفر الرؤيا الإنجيلي عن القيامة الأولي والثانية ووجود الجنة والنار بنفس هذه الأرض

·      يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات (تغيير طبقات كرتنا الأرضية السبع وتغيير تركيبة أغلفتها الجوية)

·      مراحل وأحداث القيامة ستتم بطريقة عكسية لمراحل خلق السماوات والأرض في ستة أيام

·      أسماء يوم القيامة في القرآن الكريم

الفصل الثاني

التسلسل الزمني لأحداث ومشاهد أهوال يوم القيامة في القرآن والكتب السماوية السابقة

  • للساعة أشراط وعلامات وستأتينا بغتة دون أن نشعر بها

·      دابة الأرض أول العلامات الكبرى ظهوراً بالقرآن

·      آية طي السماء وتحولها لدخان يعذب به أدعياء الإيمان والخبيثين والكافرين فقط

o   الدخان في الإنجيل كائنات مرعبة من جنود الله تشبه العقارب وستعذب الكافرين وأتباع الدجال مدة خمسة أشهر

o   فرسان بدروع نارية وخيول مرعبة عددهم 200 مليون بسفر الرؤيا هم جند من جنود الله سيرسلهم الله لقتل وتعذيب الكافرين وأتباع الدجال

·      آية طلوع الشمس من مغربها بأن تعكس الأرض دورانها حول محورها أو تتبدل الأقطاب المغناطيسية لها

·      آية تسيير الجبال ثم نسفها لتمهيد الأرض لوضع الجنة النازلة من السماء بها

·   نصوص سفر الرؤيا الإنجيلي عن الجنة التي ستنزل من السماء وبها بيت جديد لله (البيت المعمور) بعد طي السماء وتبدل السماوات والأرض

·      لغز الجبال في القرآن:

o       الجبال والسماوات والأراضين السبع كائنات عاقلة مسبحة لله رفضت حمل الأمانة التي حملها الإنسان

o   جبال الطور بمكة أول الرواسي وأول ما نشأ من اليابسة علي الأرض وستكون أول الجبال تحركاً وسيراً في الأحداث السابقة ليوم القيامة

o       جبل حوريب أو سيناء بالتوراة هو نفسه جبل طور سيناء أو جبل النور بالوادي المقدس طوى بمكة

o       هل جبل الزيتون (طور زيتا) بالتوراة هو جبل أبي قبيس بمكة وهو أول جبل نشأ علي الأرض

o   جبل الزيتون بسفر زكريا (جبل أبي قبيس بمكة) سيكون أول الجبال نسفاً وسيتجلي الله عليه في الآخرة ويقسمه نصفين وسيتحرز عيسي والمؤمنون معه في هذا الجبل والجبال المحيطة به

o       أرض المحشر بمكة وليس الشام

o       طي السماء كطي السجل للكتب سينتهي عند الوادي المقدس طوى بمكة وهذا هو سر تسمية الوادي بطوى

·      النفخ في الصور والصيحة

·   تكوير الشمس وانكدار وطمس النجوم وانتثار الكواكب وانشقاق السماء (ذهاب ضوئهم جميعاً عنا بذهاب الغلاف الجوي فلا نراهم)

·      ابتلاع الشمس للقمر (جمع الشمس والقمر) وذهاب الليل وتحول جو الأرض لنهار مبصر

·      خسوفات وزلازل بالمشرق والمغرب تنتهي بثلاث خسوف كبري تحشر الناس لمحشرهم بمكة

·      عودة جزيرة العرب مروجاً وأنهاراً

·      علامة تقارب أو تسارع الزمان

·   حديث القرآن عن انقلاب الموازين في نهاية أزمنة الأمم بالسنين الخداعة والدجل كما يحدث الزمن الذي نعيش فيه الآن

الفصل الثالث

عرش الرحمن وكرسيه

·      للخالق جل وعلا عرش عظيم خلقه وعروش مختلفة في سماوات وأراضي جميع الكواكب ترتبط ببيوته المقدسة بها

·      آيات ذكر العرش العظيم والعروش الأخرى لله بالقرآن

·      دلالات ومعاني كلمتي العرش والكرسي في القرآن واللغة

·      العلاقة بين عرش الله الذي كان علي الماء والآيات البينات بالكعبة التي كانت علي الماء عند خلق السماوات والأرض

·      الكعبة أول ما ظهر علي الأرض من اليابسة ومن تحتها نمت كل قارات العالم فسميت أم القرى:

§        مكة المكرمة هي مركز الجاذبية الأرضية ونقطة التقاء الإشعاعات الكونية

§        مكة هي مركز اليابسة على الأرض (وسط الأرض)

§        القرآن يؤكد أن مكة مركز الأرض (سواء الأرض) وأنها تتوسط كل القرى (أم القرى)

§        مكة المُكرمة هي المدينة المثالية لحساب التوقيت العالمي

·      وصف عرش الرحمن بسفر الرؤيا الإنجيلي وسفر أخنوخ (النبي إدريس)

·      عرش الرحمن ثابت الأركان لا يهتز لموت لأحد كما روي بكتب الصحاح

·      القرآن ينفي رؤية الله جهرة في الدنيا أو حتى في الآخرة لأن النور الإلهي يصعق ويحرق أي مخلوق يتعرض له

·   حملة العرش الثمانية بالنصوص الفرعونية هم القوى والنواميس الكونية التي سنها الله لتحكم عملية الخلق وتنظم شئون الكون

الفصل الرابع

عذاب جهنم ونعيم الجنة في القرآن

·      أوصاف جهنم وعذاب أهلها في القرآن

o       أبواب وطبقات جهنم السبعة

·      أوصاف الجنة ونعيم أهلها في القرآن

·      أصحاب الأعراف رجال لهم ذنوب ولم يحسم أمرهم بدخول الجنة أو النار ويطمعون أن يدخلهم الله الجنة

·      الصراط المستقيم ليس ممراً بسمك شعرة الرأس بين الجنة والنار ولكنه منهج وشرع الله في القرآن

·   المقاتلون الربيون يتم بعثهم بعد قتلهم مباشرة ولا يمرون بحياة البرزخ أو يوم البعث ويدخلون الجنة بغير حساب قبل يوم القيامة

الفصل الخامس

السجلات والكتب الإلهية التي ستنشر لنا يوم القيامة

·   القرين والكائنات المحيطة بالإنسان وتقوم بمراقبة أعماله وتسجيلها أو تحفظه من أمر الله أو تسوقه للجنة أو النار في الآخرة

·      كتب أصحاب اليمين وأصحاب الشمال

·      الكتاب المسطور أو الزبر مسجل به هلاك كل الأمم ونوع العذاب الذي ستهلك به كل أمة

·      هل كتاب الهلاك والعذاب المختوم بسفر الرؤيا الذي ستفك ختومه قبل الساعة هو الكتاب المسطور أو الزبر

·      اللوح المحفوظ والسجل الأكاشي

الفصل السادس

قيامة الأشهاد والعجائب التي سيصنعونها في زمن الدجال

·   هل هناك عودة وبعث للنبي محمد وبعض الأنبياء والشهود الأمناء المنظرين في يوم قيامة الأشهاد (يوم الفتح) الذي سيقفل عنده باب التوبة قبل يوم القيامة

·   هل الخضر وإلياس من الشهود الأمناء بالأرض الذين سيكون لهم عودة يصنعون فيها العجائب في زمن الدجال ويوم الله الموعود:

o       مواضع ذكر الشهود الأمناء بالقرآن

o       الخضر وإلياس (إيليا) من المنظرين ولهم عودة في نهاية الزمان برواياتنا الإسلامية

o       المعجزات التي صنعها النبي إيليا بأسفار التوراة والإنجيل

·   النبيان إيليا وإدريس هما الشاهدان اللذين سيصنعان العجائب بزمن الدجال ويكون لهما سلطان علي السماء والأرض في سفر الرؤيا الإنجيلي

 

 

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل