فهرس كتاب لباس التقوي وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية - هشام كمال عبد الحميد

فهرس كتاب لباس التقوي وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية - هشام كمال عبد الحميد

 

قريباً جداً أن شاء الله سنوافيكم بكتاب :

لباس التقوي وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية

 

alt


الفهرس

الفصل الأول

من هنا بدأت قصة التحدي الإبليسي للخالق والصراع مع البشر


* مكانة إبليس بين الملائكة قبل خلق آدم

* خلافة آدم في الأرض وسجود الملائكة له واعتراض إبليس وطرده من الجنة

* إبليس يطلب من الله إنذاره ليوم القيامة ليثبت له انه كان علي حق وقادر علي إضلال البشر جميعاً وأنهم لا يستحقون الاصطفاء والطاعة (السجود) لهم من سائر المخلوقات

* الله يسكن آدم وحواء الجنة ويحدد لهما أول تشريع بالمحلل والمحرم من الطعام

* الأكل من الشجرة المحرمة يحرك الشهوة الجنسية بجسدي آدم وحواء وينزع عنهما لباس التقوى (الهالة النورانية المحيطة بجسديهما)

* معني التقوى في اللغة وعلاقتها بالهالة النورانية

* الكلمات التي تلقاها آدم من ربه بعد توبته عبارة عن لائحة بالأطعمة المحللة والمحرمة ومجموعة من الشعائر والمناسك المرتبطة بالحج والأنعام والصيام وصلوات ستعيد جيناته للفطرة الأولي وتقوي لباس التقوى

* إبليس يتعهد للخالق بإضلال البشر ببتك آذان الحج المرتبط بذبح الأنعام وتغيير جيناتها الوراثية للتأثير علي جينات وسلوك وطاقة الإنسان النورانية (لباس التقوى)

 

الفصل الثاني

لباس التقوى (الهالة النورانية) بين العلم والدين

 

* مواضع ذكر الهالة النورانية في القرآن والإنجيل والتوراة

* العلم يثبت أن الهالة النورانية تزيد بالأيمان والعبادة وتنقص بالمعاصي والذنوب

* الشكرات وعلاقتها بالغدد والهالة النورانية والمس الشيطاني

* الفيروسات والجراثيم تهاجم الهالة قبل الجسد ويمكن من خلالها الكشف المبكر عن الأمراض

* الهالة النورانية هي حائط السد المنيع ضد اختراق الشياطين لأجساد البشر

* عالم ألماني يعثر في الدماغ على الوكر الشيطاني الذي يوسوس بالشر


الفصل الثالث

المخطط الإبليسي للتلاعب بالأطعمة المحللة والمحرمة و الأنعام

في الشرائع الإلهية لتعديل الجينات البشرية عن الفطرة

وتغيير سلوك  الإنسان لنزع لباس التقوى عنه

 

* الإشارات القرآنية للعلاقة بين سلوك الإنسان وتقواه والطعام الذي يتناوله

* فضل لأنعام في القرآن

* خلافاً لما هو مشاع في التقارير الطبية الصهيونية القرآن يؤكد أن دهون البقر والغنم هي أهم وأفيد أنواع الدهون لأنها تهذب السلوك وتقوي الهالة النورانية

* الآثار السلوكية للطعام ولحوم الأنعام علي الإنسان

·        الدراسات الحديثة تثبت أثر أنواع معينة من الغذاء في تقليل معدل الجريمة

·   لحم الضأن (الخرفان والماعز) يحتوي علي الكوليسترول النافع ومفيد لصحة الإنسان ويقلل السلوك العدواني ومعدل الجرائم عنده

·        الكوليسترول الضار والنافع وتأثيرهما علي صحة الإنسان وسلوكه

·        فوائد السمن الحيواني المستخرج من الأنعام علي صحة وسلوك الإنسان

·        لحوم الإبل أفضل أنواع لحوم الأنعام وتوسم من يأكلها بطباعها

·        طباع الإبل التي يتطبع بها الإنسان عند الإكثار من تناول لحومها

·        حليب الأبقار آكلة العشب أكثر فائدة من آكلة العلف

* العلاقة بين فصائل الدم والسلوك الإنساني ودور الطعام المحلل في التأثير عليها

* القرآن يصف معظم الكبائر المرتبطة بالسلوك بالأكل لأنها سلوكيات معظمها ناتج من أكل الأطعمة المحرمة (أكل الربا – أكل مال اليتامى – أكل أموال الناس بالباطل – أكل السحت – أكل المال الحرام ......الخ)

* الأنعام هي أهم شعيرة في الحج لدورها في تقوية لباس التقوى(الهالة النورانية المحيطة بأجسادنا)

* ما جعل الله من بحيرة ولا سائبة ولا وصيلة ولا حام من الأنعام

 

الفصل الرابع

الأنعام والأطعمة المحرمة في الشرائع السماوية وسر تحريمها

 

* الأنعام ولائحة الأطعمة المحرمة في الشرائع الإلهية (اليهودية والمسيحية والإسلام)

·المحرم والمحلل من الأطعمة والأنعام في التوراة هو نفس المحلل والمحرم بالقرآن

* إسرائيل (قابيل – المسيح الدجال) يحرم علي نفسه وعلي بني إسرائيل ما أحله الله من الأنعام خاصة الإبل ويحل أكل المحرمات

* لحم الخنزير رجس يصيب الإنسان بأمراض متعددة وهذا سر تحريمه في الشرائع الإلهية

·        القذارة هي طبيعة الخنزير

·        الأمراض التي ينقلها الخنزير للإنسان

* سر تحريم الخمر في جميع الشرائع السماوية

* الأضرار الناجمة عن شرب الدم وأكل الميتة والمنخنقة والموقوذة

* الذبح بالطريقة الشرعية والتكبير على الذبائح يخلص اللحوم من الجراثيم

·هل يوجد علاقة بين الشياطين والجراثيم التي تتراكم بالحيوانات المذبوحة بغير الطريقة الشرعية ؟

·الطريقة الشرعية لذبح الحيوانات والطيور

* اللحوم المستوردة الغير مذبوحة علي الطريقة الشرعية هي في حكم الميتة والمنخنقة والموقوذة والمتردية

 

الفصل الخامس

أثر البروج الفلكية علي الطبائع البشرية والخلايا  البيولوجية

والهالة النورانية للإنسان والكرة الأرضية (لباس التقوي)

 

* ذكر الأبراج الفلكية في القرآن

* الكائنات السماوية والأبراج الفلكية في العقائد الفرعونية والحضارات القديمة

* حملة العرش الثمانية بالنصوص الفرعونية هم القوي والنواميس الكونية التي سنها الله  لتحكم عملية الخلق والتطور وتنظم شئون الكون

* الجاذبية هي يد الله التي تمسك الأجرام السماوية أن تقع علي الأرض

* الغيب بيد الله وحده ولا صحة لما يشاع في علم التنجيم أن الأجرام السماوية تتنبأ بمستقبل الإنسان والأحداث التي ستقع علي الأرض

* الأبراج الفلكية ومنطقة الأبراج في علم الفلك

* الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي للأرض يحميان الأرض والكائنات الحية من الأشعة الكونية الضارة (لباس التقوى الخاص بالكرة الأرضية ككائن سماوي)

*أثر المجال المغناطيسي للأرض علي الإنسان

* آثار انعدام الجاذبية

* تأثير الأجرام السماوية على الإنسان وكل الكائنات الحية  

·        أولاً : تأثير القمر :

§        أثر القمر علي المد والجزر بالبحار وكل السوائل علي الأرض

§        الارتباط بين القمر والولادة

§        الارتباط بين القمر والنزيف الدموي

§        العلاقة بين القمر والجنون وارتكاب الإنسان لبعض الجرائم

§        تأثير القمر علي المرأة والرجل في ليالي اكتماله بدراً

·        ثانياً :  تأثير الشمس علي الإنسان والكائنات الحية بالأرض

·        ثالثاً : تأثير النجوم البعيدة علي الأرض والإنسان

 

الفصل السادس

شعائر الحج والأنعام بمكة لنشر الطاقة الكونية الإيجابية بالأرض لمنع الشياطين من التجسد في هيئة آدمية

 

* الحج فرض علي جميع أهل الأرض مسلمهم وكافرهم ليشهدوا منافع لهم تؤدي بهم إلي تقوي  الله .

* من كان في استطاعته المالية والصحية الحج ولم يحج فقد كفر بالشعائر الإلهية .

* القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض .

·        أولاً : مكة المكرمة هي مركز الجاذبية الأرضية ونقطة التقاء الإشعاعات الكونية .

·        ثانياً : مكة هي مركز اليابسة علي الأرض (وسط الأرض) .

·        ثالثاً : القرآن يؤكد أن مكة مركز الأرض (سواء الأرض) وأنها تتوسط  كل القري (أم القري) .

·        رابعاً : مكة المكرمة هي المدينة المثالية لحساب التوقيت العالمي .

* الكعبة المشرفة هي أول بيت وضع علي سطح الأرض ومن تحتها نمت اليابسة في كل الأرض

* الطواف من اليسار إلى اليمين بالكعبة يماثل حركة الأجرام السماوية والذرة .

* السجود نحو مكة في الصلاة يخلص الجسم من الشحنات الكهربائية الزائدة وينشط الهالة النورانية.

* البيت الحرام بمكة هو مثابة الناس (المكان الذي يعيد للإنسان الطاقة الإيجابية المفقودة ويقوي الهالة النورانية) .

* تعامد الشمس على الكعبة المشرفة يومي 28 مايو و 16 يوليو من كل عام وفي هذين التوقيتين يمكن تحديد اتجاه القبلة بكل دقة .

* البيت الحرام كان مقام النبي إبراهيم (قبلته ومكان سكنه المعيشي) ولم يسكن إبراهيم بالقدس بفلسطين كما زعم اليهود والنصارى .

* مناسك الحج تخلص الحجاج من الطاقة السلبية العالقة بأجسادهم (قضاء تفثهم)

* مناسك وشعائر الحج في الإسلام طبقاً لما جاء بالقرآن .

* مناسك الحج بالإسلام طبقا لما جاء بكتب الفقه والسيرة .

* الحج في الأديان الشرقية القديمة(الهندوس والبوذيون) .

* الحج عند عرب الجاهلية .

* الحج لبيت الله المقدس 3 مواسم في العام بنصوص التوراة عند اليهود هي : 1- حج الفصح (بواكير حصاد الغلال) 2- حج الأسابيع السبعة (الحصاد) بعد 49 يوم 3- حج المظال بعد يوم الغفران الكبير (الحج الأكبر) .

* الإشارات القرآنية لحجي حصاد الزروع والثمار .

* الصيام المفروض علينا بنص القرآن هو صيام شهر رمضان + أيام معدودات نشترك فيها مع أصحاب الديانات السماوية السابقة

* سورة الأنعام هي السورة رقم 6 بالقرآن لارتباط الرقم 6 بإبليس وخططته الشيطانية ببتك آذان الأنعام وتغير خلق الله

* سورة الأنعام هي السورة التي بها إجابات مفصلة لبعض الآيات المبهمة بالقرآن .

* أولي سور القرآن بعد الفاتحة وأطولها حملت اسم أهم بهيمة في الأنعام (سورة البقرة) .

* 19 آية قبل آيات الحج بسورة البقرة تتحدث عن التقوى والمتقين لتؤكد علاقة الحج بالتقوى.

 

الفصل السابع

الخطة الشيطانية لبتك  آذان الحج وشعائر الأنعام للتأثير علي الطاقة الكهرومغناطيسية (الهالة النورانية) للكرة الأرضية وسائر الكائنات الحية

 

* قصة الصراع التاريخي لإبليس مع الله والأنبياء للسيطرة علي بيت الله المقدس بمكة وتنجيسه بالأصنام والأوثان والطقوس الشيطانية للتأثير علي الطاقة الكهرومغناطيسية الإيجابية للكرة الأرضية وتحويلها لطاقة سلبية

·        أولاً : مكة أول بيت وضع للناس لعبادة الله علي الكرة الأرضية

·        ثانياً : اليابسة كلها نمت من تحت الكعبة المشرفة 

·        ثالثاً : تنجيس مكة بعبادة الأصنام والأوثان بأمر إبليس

* لمحة تاريخية عن تاريخ بناء الكعبة والمسجد الأقصى

  • مكة هي الأرض التي بارك الله فيها للعالمين بنصوص القرآن
  • أرض الموريا التي بني بها إبراهيم بيت الله المقدس بالتوراة هي أرض مكة
  • بكه – مكه والحج إليها بالمزمور 84 من مزامير داود
  • جبل عرفات بالمزمور86·       
  • أوصاف مدينة أورشليم المقدسة (مكة) سفر إشعيا
  • بئر سبع (بئر لحي رئي) بالتوراة هي بئر زمزم بمكة

* تنجيس إبليس لمكة بعبادة الأصنام والأوثان : اللاتالعُزىمناة - هبل

  •    أصنام قوم نوح : ود – سواع – يغوث – يعوق - النسر
  •    اصنام أخري : عميأنس - اساف ونائلة – مناف - ذو الخلصة - سعير

* عبادة الأنعام في الأمم السالفة (البقرة – الثور - الكبش - العنزة) جزء من الخطة الشيطانية لتقديس وتأليه الأنعام وعبادتها ومن ثم الانصراف عن أكلها واستبدالها بلحوم الخنازير والحيوانات المتوحشة

* كوبونات شراء الأضاحي لعبة إبليسيه للتخلص من هدي الأنعام في الحج (بتك آذان الأنعام).

* المساعي الماسونية لتنشيط الطاقة السلبية للهرم الأكبر لتغيير الطاقة الإيجابية للكرة الأرضية وجعل الهرم كعبة إبليسيه مضادة لكعبة مكة بالنظام العالمي الجديد بعد تنجيس مكة بالهيكل الصهيوني .

· مغزى شعار الهرم الموجود علي الدولار ككعبة إبليسية .

· البوابات النجمية خدعة لفتح بوابات للشياطين والاتصال بينهم وبين البشر .

* المخططات الصهيونية ضد العالم وتنجيس بيت الله الحرام حتي عام 2022 م وإستعادة شعائر الحج علي الملة الإبراهيمية به بعد القضاء علي إبليس والدجال وتتبير المؤمنين بقيادة المهدي للهيكل الصهيوني بمكة تتبيراً .


لقراءة ملخص للكتاب أضغط علي الرابط التالي :

http://heshamkamal.3abber.com/post/190820



التعليقات

  1. heshamkamal heshamkamal علق :

    الأخ رجاء التكرم بالنشر أولاً أختر لك أي اسم سوي هذا الأسم لنخاطبك به ثانياً أحسنت في تحليلك ووضعت يدك علي لب الداء فالغذاء هو لب مشاكلنا سواء في تدبيره أو في نوعيته وبالكتاب الجديد تفاصيل كاملة عن هذه الموضوعات

  2. الأستاذ هشام برجاء التكرم بالنشر علق :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته للجميع وتحيات للأستاذ هشام وسعيد وفواز موضوع خطير وواسع ومصيري للمسلمين جميعا الاخ فواز أشار الى نقاط مهمة وهي اللحم الصناعي ولنبدأ بكتابنا العظيم القرآن الكريم وآية ( فليعبدوا رب هذا البيت ,الذي أطعمهم من جوع, وآمنهم من خوف ) صدق الله العظيم في الآية الكريمة نجد أن الأمن مرتبط بالطعام والطعام مرتبط بالامن بل مقدم عليه فالاستقرار يقوم على جناحي الكفاية الغذائية والأمن ومعظم الحضارات القديمة قامت على الأنهار لوجود المياه والزراعة وللحصول على الغذاء وهذا هو أول أساسيات الأمن الغذائي ولا ننسى قصة سيدنا يوسف عليه السلام وتخزين القمح للسنوات العجاف . الدول العربية ودول العالم الثالث خرجت من ميدان العمل الاقتصادي الحقيقي من زراعة وصناعة وتجارة حقيقية برأس مال حقيقي وانحرفت الى مجال أقل ما يوصف بأنه وهمي من سياحة مخلة بالآداب وتجارة الكترونية للنصب والاحتيال وأنشطة لا فائدة منها وعلقت أمنها الغذائي بالاستيراد الخارجي وهنا تكون تحت رحمة المصدرين بدء من الاستغلال في الأسعار الى تصدير السموم والأغذية المغشوشة نتذكر في عام 2000م عندما انتشرت معلومات تقول أن احد المطاعم العالمية التي تقدم الأغذية والوجبات السريعة تستخدم نوع من الضفادع في وجباتها على أنها دجاج !!ومن ثم نتذكر أيضا في عام 1996م عندما انتشر مرض جنون البقر المعروف علميا باسم ( اف . سي . جيكوب)وكان ناتج عن اطعام الأبقار بقايا لحوم وأمعاء الخنازير !! وكرت السبحة بأمراض انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير والمرض الغامض ايبولا عام 1995م والمرض الأكثر غموضا وهو السارس عام 2003م !! ما نريد قوله هو طالما أنك لا تصنع ولا تملك زراعة ولا ترغب في ذلك ستكون تحت رحمة القوى الدولية ومن المعلوم أن الانتاج المعد للتصدير في دول الغرب من أوروبا وأمريكا هو الأقل جودة والأبعد عن الرقابة الغذائية وبعيدا عن جمعيات حماية المستهلك لأنها ليست للتداول في السوقين الأوروبي والأمريكي والأكثر خطورة هو الغش في مجال الأدوية ونتذكر فضيحة بيع دماء ملوثة من شركة فرنسية وأنكر العرب ذلك ومن ثم اعترفت دول مثل الأردن والسعودية بشراء كميات من الدم من الشركة نفسها!واليوم هناك فضيحة بيع أدوية مغشوشة في السوق الهندي من قبل شركة عالمية للأدوية والهند نفسها متورطة في بيع أدوية فاسدة في أفريقيا ! في الثمانينيات الميلادية كان هناك تصنيع دوائي في الدول العربية والحال أفضل من الآن وبعد اتفاقيات التجارة العالمية أصبح العرب تحت رحمة القوى الكبرى واندثرت كل الصناعات المعتبرة وبقيت السياحة فقط لأنها بوابة دخول العملاء والجواسيس الى بلداننا !! اللحم الصناعي والمحاصيل المحورة وراثيا هي مجال تدمير القوة الصحية والبدنية للشعوب لنقوم بتجربة بسيطة هل كنا نسمع عن أطفال مرضى بالسرطان - أجارنا الله - من قبل ؟ الأطفال في الماضي كانوا مفعمين بالنشاط والقوة البدنية والآن مصابين بمختلف الأمراض - شفاهم الله - وهذه حقيقة في كل بلداننا العربية وذلك لنوعية الطعام الفاسد والملوث الذي يصدر الينا وصدق الله العظيم عندما قال في كتابه القرآن الكريم : ( فلينظر الانسان الى طعامه) صدق الله العظيم. أما موضوع الجن والشياطين فاللوم يقع علينا عندما تذهب الى أي شيخ دين عربي تجده يشعر بالخجل من الحديث عن الجان والسحر بداعي أن لا يوصف بالتخلف وتجد نفس الشيخ يبحث عن العلاج الروحاني من المس والجن !! الغرب من أوروبا والولايات المتحدة يهتمون بدراسات الروحانيات والباراسيكولوجي أي ما يعرف بوراء العقل وكأمثلة بسيطة قبل غزو العراق عام 2003م اجتمع علماء النجوم والمتنبئين وأصحاب القدرات الخارقة لدراسة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وبرجه وخارطته الفلكية !! كما أن مجموعة من الحاخامات اليهود اعترفوا بأنهم قاموا بعمل سحر أسود ضد الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر !!فلماذا نخجل من الحديث عن حقائق وردت في أصدق كتاب وهو القرآن الكريم لا يأتية الباطل من بين يديه ولا من خلفه !! وهذه مشكلتنا لا دخل للآخرين فيها نحن من لا يعمل وللأسف لا يريد أن يعمل!!أما موضوع الأعمال التلفزيونية فهي منذ 40 عاما وهي تعمل على تهيئة الأجيال الجديدة لتقبل عهد المسيخ الدجال فمن مسلسل الكابتن نيمو ومغامرات الجزيرة المحهولة والطفل الذي يعيش وحيدا ويرضع من الحيوانات - والعياذ بالله - هي كلها قصص لخداع الجيل الجديد بانحطاط الانسان ووجود مخلوقات أرقى يقصد بها الجان ولا ننسى أكاذيب الكائنات الراقية في الكواكب المجاورة للأرض !! وكل ذلك من أجل التمهيد للشيطان والدجال !! ولكن أين انتاجنا الفني للجيل الجديد قبل 40 سنة كان هناك مسلسل افتح يا سمسم معرب وبثقافتنا العربية وكان هناك المناهل وأيضا مجلات أطفال جميلة جدا مجلات : ماجد وأحمد وسعيد وسعد هي أسماء لمجلات تعلم منها الجيل العربي الشيء الكثير أين رأس المال العربي من هذه الاستثمارات المفيدة ؟! بأموالنا نهدم بلداننا !! موضوع مهم وحساس ومتسع نسأل الله تعالى أن يحمي بلداننا العربية والاسلامية من كيد الكائدين وشر الحاسدين والحاقدين اللهم آمين..

  3. heshamkamal heshamkamal علق :

    أحسنت يا أستاذ سعيد تحليل جميل بارك الله فيك وفي الكتاب الجديد ستجد ما يشفي ظمأك في خطط إبليس والدجال ضد البشرية

  4. سعيد علق :

    شكر الاخ فواز سباهي..وبعد فان من الوقائع المدلهمة التي ظهرت مؤخرا لتضليل الجيل الجديد الذي قد يعاصر المسيح الدجال هو ظهور سلسلة رسوم متحركة أشرف عليها رجل الأعمال الكويتي الباطني نايف المطوع الذي اشاد الباطني الاول بارك اوباما بأعماله في تضليل المسلمين..السلسلة تصور 99 شخصا خارقا على شاكلة سوبرمان كل واحد منهم يحمل اسم من اسماء الله الحسنى و تبدأ السلسلة بغزو هولاكو لدار الحكمة في بغداد حيث كتب الفلسفة الالحادية التي دسها الباطنيون في قلب الامة الاسلامية..هؤلاء الاشخاص 99 هم العصابة من شياطين الجن الذين اختارهم المسيح الدجال من أجل تأويل القرآن تأويلا باطنيا حيث سيحمل الدجال اسم الله و الاخرون سيحملون الاسماء الاخرى99..عندها سوف يقنع الناس عند خروجه انه رئيس المخلوقات الفضائية و ان 99 الذين معه من المخلوقات هم علماء في مختلف التخصصات و ان هذه اللجنة العلمية من المخلوقات الفضائية (شياطين الجن) هي التي خلقت جميع الكائنات و منها ادم (ع) وان هذه اللجنة هي التي تسمى "الله" على اسم رئيسهم الدجال..هذه المعلومات هي التي أقنعت بها شياطين الجن المشركين في قديم الزمان فعبدوها و ظنوا انهم يعبدون الملائكة فجعلوا منهم ذكرانا و اناثا عندما تجسدت لهم شياطين الجن .. قال تعالى ((ويوم يحشرهم جميعا ثم يقول للملائكة أهؤلاء إياكم كانوا يعبدون.قالوا سبحنك أنت ولينا من دونهم بل كانوا يعبدون الجن أكثرهم بهم مؤمنون))..وذكر الله تعالى عملية الاسنتساخ التي خدعت بها شياطين الجن الكثير من المشركين وقال (( أم جعلوا لله شركاء خلقوا كخلقه فتشبه الخلق عليهم قل الله خلق كل شيء وهو الوحد القهر))..المهم ان "دولة الخوارج و القرامطة" أو "دولة اهل سنة الخوارج و جماعة القرامطة" أي السعودية هي التي تربي الان أجيال العالم الاسلامي لاستقبال المسيح الدجال عن طريق وسائل اعلامها الصهيونية..فجميع الافلام الامريكية التي تبثها دولة الخوارج و القرامطة تدور حول المخلوقات الفضائية الخارقة التي سوف تنقذ الارض من الدمار..وهذه كلها عمليات ايحائية مكثفة لالغاء الاديان خصوصا مفهوم الله و الملائكة و الشياطين و الجن و اليوم الاخر و القدر..فمفهوم "الله" سيكون هو رئيس المخلوقات الفضائية ابليس او المسيح الدجال.. اما "الملائكة" فسيكنون هم الزمرة التي حول الدجال ..و مفهوم "الشياطين" سيكون للمخلوقات المستنسخة و المهجنة التي تملك قرون و اذيال و تتصرف بجنون و عشوائية ( سيتظاهر الدجال بأنه يحاربها).. و مفهوم "اليوم الاخر" هو المعروف بتناسخ الارواح.. و مفهوم "القدر" سيكون مخطط رئيس المخلوقات الفضائية في اطار التجربة العلمية حول البشر منذ ادم الى عصر الظهور العلني للشياطين الجن تحت اسم المخلوقات الفضائية...في عصر الظهور العلني لشياطين الجن و افشاء العقيدة السرية (الدجل الذي يفوق طاقة البشر و ذكائه) لن يكون هناك من يقف في الدائرة الرمادية أو صاحب رأي محايد..بل سيكون هناك مؤمن لا نفاق فيه وهو كل من عظ على كتاب الله بالنواجذ و لم يفرط في طريقة السلف الصالح حتى يلقى الرسول(ص) على الحوض و سيكون هناك كافر منافق لا ايمان فيه يصدق اقوال شياطين الجن و يظن ان النبي(ص) قد أخفى علما على الناس و أخفاه الصحابة و يظن ان للقرآن تأويل غير ما نطق الله به ..و يظن نفسه مجرد مخلوق تمارس عليه المخلوقات الفضائية التجارب العلمية من مختلف الميادين و حتى في مفهوم الدين..هكذا سينقسم الناس في أخر الزمان لان العقل البشري لا يستطيع تحمل نظريتين متناقضتين في آن واحد فاما أن تؤمن بالله الذي خلق كل شيء كما ذكر الله تعالى في كتابه أو أن تؤمن بأن الكون هو مجرد مخلوق حي ولد من مخلوق حي و هكذا الا ما لانهاية( تعدد الاكوان) كما يعلمهم هرمس الهرامسة (وهو المسيح الدجال و كذب و الله من قال بأن هرمس هو ادريس(ع) )..نعم الكون مخلوق حي لكن لم يولد و لكن خلقه الله تعالى و اسكن في جوفه الانس و الجن ليحاسبهم على أعمالهم في اليوم الاخر..ومن جعل الانس مجرد ميكروبات تطورت الى بشر فهو في الطريق الى الالحاد..فبين الايمان و الالحاد خط رفيع مثل الذي يفصل بين الزواج و الزنى..وهذا الخط الرفيع وضعه الله في كل أوامره الاعتقادية و العملية فبين الحلال و الحرام خط رفيع و حتى بين الجنة و النار هناك خط رفيع يسلكه الناس فبين ناج و هالك و نسأل الله السلامة و العافية.

  5. فواز سباهي علق :

    تحية طيبة سيد هشام، ننتظر نزول الكتاب لقراءته بشغف.
    أرغب بأن ألفت عنايتكم الى موضوع اللحم الصناعي، هناك شركات أبحاث تقوم على تطوير اللحم الصناعي حالياً، وهذا موضوع خطير جداً لا يجب أن نسكت عليه.

    بالنسبة للأخ سعيد، رجاءً لا تحرمنا من تعليقاتك، تأكد أنها تلقى إهتمام كبير وحبذا لو أعطيتنا معلومات أكثر قد تكون خفية عن فكرنا
    بالنسبة لتجسد الشيطان، فهذا الامر أعتقد أنه حصل مع سيدنا سليمان رضي الله عنه (صحح لي إن أخطأت)، حينما ألقا الله شيطان على كرسيه وحكم البلاد برهة من الزمن. قال تعالى: ((ولقد فتنا سليمان وألقينا على كرسيه جسدا ثم أناب )).

  6. سعيد علق :

    نعم صدقت يا استاذ فالمنهج العلمي الصحيح للرد يعتمد أولا على قراءة الكتاب و هذا يشبه القاعدة الفقهية " الحكم على الشيء فرع من تصوره "..لكن غرضي ليس الرد من اجل الرد و لكن ايصال معلومات قد أكون متفق معك فيها في الكتاب و أنا لا اشعر بذلك و قد أختلف وحجتك اقوى بالطبع في الموضوع خصوصا احاطتك العلمية له..وهذا يشبه التحاور بين شخصين فيحيل أحدهم الأخر على كتاب معين لم يقرأه المحاور..وبعد قراءته قد تتغير وجهة نظره..ولكن حرصت على ايصال بعض المعلومات لان هناك في الساحة العلمية نظريات خطيرة جدا على معتقدات المسلمين قد يقتنع بها بعض الاشخاص دون أن يدري ما قد تؤول اليه الامور..مثلا أحيلك يا أستاذ على قراءة الكتاب "آذان الانعام دراسة قرآنیة علمیة لنظریة داروین في الخلق والتطور" للدكتور عماد محمد بابكر حسن..قد تكون سيادتكم قد قراءتم الكتاب..وهو كتاب خطير يأصل لنظرية داروين انطلاقا من التأويل الباطني للقرآن و يحمل شعار التفسير العلمي للقرآن و أن المسلمين لم يفهموا القرآن بالدرجة التي وصل اليها هو..على أي حال شكرا لكم و أتمنى لكم المزيد من العطاء و أن لا تبخلوا عنا بكل جديد و مساكم الله بخير.

  7. heshamkamal heshamkamal علق :

    الأخ سعيد نسعد بأي أراء تختلف معنا ولو أتفق معنا كل قاريئ في 70% مما نكتبه فهذه نتيجة هائلة لكن ما أخذه عليك ولم أكن أحب أن تنزلق له هو قيامك بالتعليق علي ما لم تقرأه فهذا مؤشر خطير وسيئ جداً فلا يجوز لأحد أن يعلق علي شيئ قبل قرائته فأنت لا تعرف مافي الكتاب من حجج وأدلة علمية وقرآنية قد تكون صادمة لكثيرون ولما ألفوه من معلومات قد تكون مزورة فكيف تصدر أحكام من قراءة عناوين أربأ بك أن تكون من هؤلاء الذين لا يقرءون ولا يتحملون المعلومات المخالفة لما هو شائع عند الناس وأنتظر الكتاب لقراءته ثم علق بعدها علي ما قلته وفند حججي كما تشاء أما بهذه الطريقة فلا أضع اي تعليق علي ما أسردته وانت من المتابعين الجيدين والأصدقاء الناشطين بالصفحة مع حالص تحياتي لك

  8. سعيد علق :

    شكرا الاخ هشام على الكتاب و نتمنى أن نقرأه في اقرب و قت و شكرا على الجهد الذي أبليته في ذلك..و لكن من المعروف أن كل واحد يؤخذ من كلامه و يرد..لقد قرأت بعض رؤوس النقاط المذكورة في تلخيص الكتاب و أحببت أن أدلي برأيي فيها و الصواب لا يعلمه الا الله تعالى..فكم من كتاب اسلامي و غير اسلامي يروج في المكتبات و يقرأه الناس فلا يتفقون مع الكاتب في بعض النقاط لكنهم لا يستطعيون الرد بسبب البعد بينهم و بين الكاتب و حتى اذا رد أحدهم رد في شكل كتاب يؤخذ منه سنوات..لكن هذا المنبر المهم الخلاق يتيح للقراء قراءة الكتاب و ابداء أراءهم مباشرة امام الكاتب لتبادل وجهات النظر كما كان الرسول(ص) يستشير أصحابه و قد يأخذ برأي أحدهم كما في غزوة بدر الكبرى و غزوة الخندق و غيرها..أما الكتاب الذين يعيشون في الصروح العاجية العالية و يتخاطبون مع المسلمين اذا حدث هناك تخطاب من أعلى الى أسفل فيكلمون الناس من غير أن يسمعوا منهم و يفرضون عليهم أراءهم بعد شراء كتبهم بعرق الجبين فلسنا منهم و ليسوا منا خصوصا في هذا العصر الذي أصبح فيه الحصول على العلم عن طريق الانترنيت سهلا و مجانا..هذا و نشكر سيادتك على نشر كتبك بالمجان عبر هذا المنبر الخلاق..أما النقاط التي اختلف مع سيادتكم فيها فهي كثيرة يصعب الرد عليها كلها و لكن يمكن تلخيصها في مصطلح ما يسمى بالشرك الخفي الذي لا يعلمه الكثير من الناس وهو مغفور ان شاء الله تعالى بسبب دقته مثل ذبيب النمل..فالمسلم يؤمن باله خلق الكون من العدم مع ذلك قد يتسرب اليه نظريات شركية يظن انها من الحق و لكن اذا تبحر في الموضوع سوف يجد أن تلك النظريات تؤدي الى الالحاد..لكن المسلم غير مأمور بالتبحر في كل موضوع و ذلك فوق طاقته لهذا فهو مأمور فقط بمعرفة أركان الايمان الستة فاذا آمن بهذه الاركان فهذا يعني أنه يكفر بما عاداها و لو جاء في نظرية خداعة يظن أنها حق..في هذا التعليق سوف أترك بعض النقاط المهمة و أركز على البعض منها فقط..أولها فيما يخص الهالة النورانية..وقد ذكرتم سيادتكم أنها تزيد بالايمان و تتقلص بالمعاصي و ما هنالك..و رأيي في الهالة النورانية أنها أشعة مغناطيسية تنتج بسبب ردة الفعل التي تحدث بين الخلايا في الجسم و بين قوة الجاذبية الارضية..فالخلايا تندفع في تركيب الجسم و الجاذبية الارضية تريد سحب هذه الخلايا من الجسم و بين الدفع و السحب يظهر برزخ هو ما يسمى بالهالة النورانية فلولا الجاذبية الارضية لانضغط الجسم حتى الانفجار و لولا الخلايا المندفعة لتحلل الجسم لهذا يلبس رجال الفضاء ألبسة خاصة تحميهم من انضغاط الجسم عند خروجهم من حدود الجاذبية الارضية..كما ان الهالة النورانية توجد في جميع الاجسام الحية أو الجامدة بسبب هذا التفاعل بين الخلايا و الجاذبية الارضية..و من المعروف ايضا أن الهالة النورانية تتسع عند النوم لان الخلايا تستريح فتكون أقوى في مواجهة الجاذبية الارضية بخلاف حالة اليقظة التي تنشغل فيها الخلايا بالاعمال اليومية للانسان..و تتقلص الهالة في حالة مرض الانسان بسبب ضعف الخلايا و يمكن ترصد ضعف الخلايا من تقلص الهالة فيحدث المرض..أما تزياد الهالة بالايمان و تقلصها بالمعاصي فهذا مرتبط فقط بالانسان المسلم الذي يتأثر نفسيا بالايمان أو المعاصي فتتأثرخلاياه مباشرة بسبب دقة شعورها أما الكافر مثل البوذي مثلا فانه يستطيع تقوية الهالة النورانية عن طريق رياضة اليوغا فيحسن صحته و حالته النفسية فتتحسن الخلايا فتتسع الهالة النورانية عنده..كذلك فان الهالة النورانية تتفاعل مع نوع الغذاء سواء أكان حلالا أو حراما فلو أخذ الانسان حقن تقوية الجسد فان هالته النوارنية سوف تتسع و لو خلط الاطعمة الحلال بطرقة تضر الصحة فان هالته النوارنية سوف تتقلص و هكذا اذا تناول الاطعمة الضارة..ثانيا.أما قولك بأن بتك آذان الانعام يعني تغيير جييناتها فتؤثر في الهالة النورانية فاني اختلف معك و أرى - والله أعلم - أن بتك آذان الانعام هو تقديس الانعام و عبادتها ليصرف ابليس الناس عن الكرامة التي كرم بها الله تعالى الانسان بانزال الانعام عليه و تطويعها له ليستفيد منها مأكلا و مشربا و مركبا و ملبسا..وهذا ما حدث فعلا عبر التاريخ من عبادة العجل و تقديس انواع من الابل و غير ذلك..ثالثا.و قولك بأن الهالة النورانية تمنع اختراق الشياطين فهذا غير مسلم به..نعم صاحب الهالة الجيدة اي صاحب الصحة النفسية و الجسدية الجيدة يقلص آثار الشياطين السيئة بخلاف الضعيف نفسيا و جسديا الذي يكون فيه جسده الضعيف و نفسيته الضعيفة عونا للشياطين عليه..أما اختراق الشياطين على كل حال - بعيدا عن مدى أثرهم - فهو واقع لان شيطان الوسوسة يصاحب كل الناس حتى الانبياء الا شيطان النبي (ص) الذي اسلم..كذلك فان شياطين السحر يخترقون اجساد المؤمنين و قد اصيب النبي (ص) بشيء من ذلك ثم شفاه الله تعالى..رابعا. قلت ان رقم 6 مرتبط بابليس من غير دليل من القرأن أو السنة..وهذا من الترويج الذي يعمله ابليس لستر شخصيته الحقيقية و ربط أحد ابناءه الذي سيلعب دوره في أخر الزمان يحمل رقم 6 أما ابليس الحقيقي التي سيخرج في أخر الزمان فسيؤخذ رقم الاله..خامسا. تكلمت حول الهرم الاكبر و ان الماسون يستغلونه لاهداف خطيرة تؤثر في الهالة النورانية. لو كان ذلك صحيحا لكن أول شيء سيحذر الله ورسوله المؤمنين منه هو هرم خوفو بمصر وهذا لم يحدث لكن الله و رسوله حذرا من شياطين الجن ومن التعامل معهم في العرافة أو السحر أو غير ذلك..لما دخل الصحابة مصر لم يحذروا الناس من هرم خوفو و لكن حذروهم من الشرك..لكن عمل الماسون هو مركز في اوروبا و امريكا في الاقبية تحت الكتدرائيات فيتعاملون مع شياطين الجن و يعملون معهم معاهدات و صفقات تؤدي الى انسحاب الملائكة الحفظة عن بعض الامكنة كما تفر الملائكة من النجاسة لهذا فان الاقبية الماسونية تفوح منها روائح كريهة لتسهيل عملية نزول الشياطين جسديا في تلك الاقبية..امريكا مثلا تكثر فيها الاختطافات من قبل شياطين الجن ( يسمونهم بالمخلوقات الفضائية عن طريق الاعلام الصهيوني المضلل) و ذلك بسبب الصفقة الذي وقعت بين الرئيس ايزنهاور مع شياطين الجن و من لواحق هذه الصفقة انسحاب الملائكة الحفظة و ترك مصير امريكا تحت رحمة من عملوا الصفقة معهم الا في بعض الحالات..لهذا لن يستطيع المسيح الدجال التسلط على البشر عن طريق تكنولوجيته الخارقة الا بعد أن ترحب به الامم المتحدة تحت اسم المخلوق الفضائي و تعمل معه معاهدة عندها سوف تنسحب الملائكة الحفظة من العالم الا في مكة و المدينة و البيت المقدس فيدمر الدجال على العالم في 40 يوما..سادسا.اما قولك بأن شعائر الحج و الانعام بمكة هي لنشر الطاقة الكونية الايجابية بالارض لمنع الشياطين من التجسيد في صيغة آدمية فلا أتفق معك في هذا الرأي لاسبب منها أن الشياطين قد تجسدوا في الهيئة البشرية عند الاتفاق في قتل النبي (ص) في "دار الندوة" و عندما حارب الشيطان مع قريش ثم فر في معركة بدر و عندما جاء الشيطان للسرقة من بيت مال المسلمين و تحاور مع ابي هريرة و غير ذلك كثير و ما تزال الشياطين تخرج في الهيئة الادمية منذ بداية التاريخ بل هناك شياطين حكموا البشر على هيئة بشرية ( انظر تجربة كاتي أوبراين التي كانت ترى جورج بوش الابن يتحول الى حية وهو رئيس امريكا) وذكر الرسول (ص) أمراء على هيئة بشرية لكن في قلوب شياطين يحكمون المسلمين و مع ذلك حذر (ص) من الخروج عنهم مخافة أن تسيل الدماء..ولكن ما هو هيئة الشياطين الحقيقية..الشياطين هم مثل البشر يتكونون من جسد وروح و لكن لا نراهم لاسباب منها.. تواجدهم تحت الارض فيما يسمى بالارض المجوفة و في الانفاق تحت المدن و في البحار مثل مثلث برمودا و فرموزا و اماكن خفية في الجبال و الغابات و في القمر و المريخ و الكواكب 12 التي يعبدها المشركون لانها مسكون من طرف الجن..و يتجسسون على البشر و يسوسون لهم لانهم يمارسون ما يسمى "الطرح النجمي " اي خروج الروح من الجسد فيسحون في سطح الارض بارواحهم لكن أجسادهم في مكان بعيد..أما الاشباح التي يراها الناس في الاماكن المهجورة فهي فقط صور هولوغرافية ثلاثية الابعاد تمارسها شياطين الجن لاخافة الفضوليين و طردهم من مكان تجمعهم تحت الاماكن المهجورة..كما انهم ينزلون في الجبال و البحار بصحون و مركبات طائرة لا ترى بالعين المجردة لكن ترى بالعدسات الحرارية..وهم لا يستطعيون الاختلاط بالبشر جسديا خوفا من الملائكة الا عن طريق الدخول في جسد ماسوني باع جسده للشيطان في الطقوس الماسونية السرية كما فعل الشيطان الذي دخل دار الندوة في صفة رجل من نجد..لهذا فالشياطين لهم اجساد مثل البشر لكنهم أذكياء في التستر عن اعين الناس..أما الفتحات النجمية فممكن وجودها لكن البشر مايزال يجهلها بخلاف شياطين الجن الذين اكتشفوها قديما و يتنقلون عن طريقها بسرعة الضوء..وبذلك يتمكنون من سرقة الاخبار المستقبلية من اقصى حدود السماء الدنيا ثم يرجعون في لمحة بصر..أما ذكر الاية القرأنية بان الجن مخلوق من النار فهذا لا يعني أنهم ارواح لا جسد لها بل قد يكون مصطلح النار يعني مادة الكبريت النارية أو غيرذلك..وقد أمسك الرسول(ص) بشيطان في المسجد لكن بسبب دعوة سليمان (ع) تركه و الا فسيراه الناس جميعهم بلحمه و دمه..كما حاول شيطان الهجوم على الرسول(ص) بالنار ( اشعة لايزر) فنجاه الله بعد التعوذ منه...وهناك أدلة في القران و السنة و في الواقع تدل بظهور الشياطين جسديا..وفي الاخير شكرا على تحملك و تقبلك لبعض وجهات النظر المخالفة و هذا لا ينقص من قيمتكم و جهدكم و الله المستعان و الحمد لله رب العالمين.

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل