الجماعات الأرهابية المسلحة بسوريا ودورها في تنفيذ المشروع الصهيوني للشرق

الأوسط الجديد

 

هشام كمال عبد الحميد

 
الجماعات الإرهابية المسلحة التي تطلق علي نفسها الجماعات الدينية الجهادية والجماعات الثورية التي تشكل ما يسمي الآن بالجيش السوري الحر ومعارضة الخارج هي جماعات وتيارات بعيدة كل البعد عن الجهاد الإسلامي والقومية والوطنية فقد انسحب وابتعد عنها معظم المعارضون والثوار السوريون الحقيقيون الوطنيون بعد أن اكتشفوا زيف الشعارات التي ترفعها هذه الجماعات وتأكدوا أنهم يسعون لتخريب وتمزيق وتقسيم سوريا لصالح المشروع الصهيوني المعروف بمشروع الشرق الأوسط الجديد
فهذه الجماعات يسلحها ويمولها النظام السعودي الوهابي المتآمر علي الإسلام والنظام القطري الرقيع صنيعة اليهود والأمريكان والنظام التركي الأردوغاني العثملالي الذي يأكل علي كل الموائد ويلعب علي كل الحبال وذلك كله تحت رعاية وعناية المخابرات الأمريكية والغربية
والغريب أننا نجد هذه الجماعات لا تقاتل إلا المسلمين سواء من السنة أو الشيعة في العراق وأفغانستان واليمن وليبيا ومؤخراً في سوريا فنجدهم يزمجرون ويرعدون ويدمرون ويزبدون ضد أي دولة تعاديها أمريكا والغرب فيتوعدونها بالويل والثبور ويحشدون الأساطيل والمقاتلين المرتزقة من شتي بقاع الدول الإسلامية تحت راية الجهاد الإسلامي المزيف الذي أصبح شعارهم في المتاجرة بالدين واللعب بعواطف المغفلين
الا تستحتق هذه الجماعات التي أصبح أتباعها والمخدوعين بشعاراتها الدينية يشكلون قطاع كبير من الأمة الإسلامية أن توصف بما وصف به يفغيني بريماكوف هذه الأمة بانها عدوة نفسها واصدقائها وصديقة اعدائها لأنها الامة الوحيدة في العالم التي تتآمر مع اعدائها على نفسها وتخدم مصالح اعدائها بكل اخلاص فيما تدمر وتقتل ابنائها وشعوبها فقد افتى من قبل علماء ال سعود بحرمة تفجير النفس في اسرائيل بينما اباحوا ذلك في العراق .. انها حقا امة ضحكت من جهلها الامم
فهل هذه الجماعات حقاً جماعات جهادية أم أنها مجرد أدوات في أيدي الأنظمة الخليجية الخائنة التي يحركها ويديرها عميل المخابرات الأمريكية ورجل الصهيونية الأول في الشرق الأوسط بندر بن سطان الذي تم تعينه مؤخراً مديراً للمخابرات السعودية وهو المشرف الحقيقي علي كل العمليات الإرهابية القذرة التي تديرها الصهيونية العالمية والمخابرات الأمريكية لإقامة النظام العالمي الجديد بالشرق الأوسط علي أنقاض العالم الإسلامي وجثث المقاومين والمجاهدين الحقيقيين في الدول الإسلامية التي تتبني مشروع المقاومة والممانعة بالشرق الأوسط وعلي رأسهم إيران وسوريا وحزب الله ومجاهدي فلسطين
فمن العجيب أن نجد هذه الجماعات لا تتحرك وتحشد الجنود والمرتزقة والمجاهدين إلا ضد الدول التي تتبني مقاومة الأمريكان واليهود ولم نجد طوال العقود الماضية هذه الجماعات التي تدعي أنها إسلامية تحتشد ضد إسرائيل او تقوم بإرسال مجاهدين لفلسطين ولم يتحرك لها ساكناً أثناء حصار غزة وعند غزو أمريكا لأفغانستان والعراق ودائماً نجدهم يتأهبون للقتال فجأة ويملؤن الدنيا صراخ وعويل ضد كل نظام تقف ضده أمريكا وإسرائيل فيهبون لنصرة المشروع الأمريكي والمخططات الصهيونية تحت راية نصرة الإسلام والإسلام منهم بريئ  فهؤلاء ليسوا سوي أصحاب عهر سياسي ودجل ديني وحاملي مشاعل ورايات الفتن والتخريب والإفساد في الأرض
أيها الشباب السوري والعربي أفيقوا من خداع هذه التيارات المنظمات والجمعيات التي تتاجر بالدين وتسعي للفساد في الأرض وإثارة الفتن بين الشيعة والسنة وتعمل علي حماية الأنظمة الخليجية العميلة الدائرة في فلك الصهيونية والأمريكان فقد ذاق المسلمون من هؤلاء الحكام الخونة وهذه الجماعات المتسترة تحت عباءة الدين أشد الويلات وان لم نعمل علي ردع هذه الجماعات وكشف ألاعيبهم وتجارتهم بالدين فستقع المنطقة وفق المخطط لها بالمشاريع الصهيونية في بحور من الدماء والفتن لا يعلم مداها إلا الله وأولي هذه الفتن ستبدأ بظهور السفياني في سوريا الذي نبأنا النبي عنه وهو رجل سيكون عميل لليهود والأمريكان يتخفي تحت عباءة الإسلام ويمول بأموال خليجية ويظهر عداء للغرب واليهود في خطاباته وهو في الحقيقة من صناعتهم وعميلهم المخلص ، ويرجح الكثيرون أن يكون الشيخ عدنان العرعور السلفي السوري الذي تحتضنه السعودية هو السفياني وأخرون يرون أنه عبد الحليم خدام وفريق ثالث يري انه برهان غليون أو احد قادة الجيش السوري الحر والله أعلم فالأحداث القادمة ستوضح الأمور أكثر
فاحذروا من الثوار الممولين من دول الخليج وتركيا وأمريكا بسوريا وليمسك بتلابيب وزمام هذه الثورة الثوار الحقيقيون الوطنيون إن أرادوا تغير بشار وليس أصحاب البوتيكات السياسية وتجار الشعارات الدينية ومشعلي الفتن المذهبية وحاملي الرايات الطائفية
فنحن لسنا مع النظام السورى الحالي ولسنا ضده ولكننا مع تبني هذا النظام لمشروع المقاومة ومساندته للمقاومين من حزب الله وحماس ومع كل الدول التي تتبني هذا المشروع سواء أكانت سنية او شيعية وكل من يتقلد الحكم في سوريا ولا يتخلي عن مشروع المقاومة ، وضد كل من يقف ضد هذه الدول الحاضنة لمشروع المقاومة الإسلامية او يحاول إسقاطها
والإبقاء علي النظام السوري أو خلعه شان سوري يجب أن يقرره السوريون الوطنيون وحدهم ، أما ما نجده الآن من تصريحات محمد مرسي ضد سوريا وضرورة تغير النظام بها فهي ليست سوي مجاراة وتماشي منه وانخراط في المنظومة الخليجية والتركية والأمريكية المنفذة للمشروع الصهيوني بالمنطقة ، ولم يكن هذا أملنا فيه وفي الأخوان عندما انتخبناهم وكنا نأمل ان ينأي بنفسه عن هذه الصراعات
صحيح الكثير منا انتخب الأخوان ومرسي لأننا لم يكن أمامنا خيار سوي إما اختيارهم أو اختيار فلول النظام السابق أو عملاء النظام العسكري المقال ففضلنا اختيارهم علي أمل أن يغيروا من سياساتهم وتبعيتهم لدول الخليج التي تمول الكثير من أنشطتهم ، فنأمل ألا يخيبوا ظننا فيهم ونفاجأ بأنهم هم والسلفيين الذين يقودون مشروع الفتنة والقضاء علي مشروع المقاومة الإسلامية بالمنطقة (الذي تقوده إيران والدول الحليفة معها وعلي رأسها سوريا رغم ما في هذا النظام السوري من مساويئ) لصالح القوي الاستعمارية وبقاءهم في الحكم ولو كان ذلك علي حساب القيم والمبادئ ودماء المسلمين والوحدة الإسلامية
فنحن سنظل داعمين للمشروع الإيراني للمقاومة رغم اختلافنا معهم في بعض المفاهيم الإسلامية فنحن مع خطهم السياسي المقاوم ، ونؤكد أن العالم الإسلامي لن يقوم له قائمة الآن بدون إيران فهي الدولة الوحيدة الممكن الاعتماد عليها في تسليح الدول الإسلامية حتى وأن كان لها مشروع إمبراطوري فارسي كما يردد البعض فهذا لا يمنع أي دولة مثل مصر أن يكون هي أيضاً لها مشروع إمبراطوري ، وبدلاً من الاعتماد في التسليح المحدود القدرات علي روسيا والصين وأمريكا التي لا تعطينا إلا الأسلحة الخردة أو الأسلحة والمعدات التي تتحكم بمنظومتها من خلال الأقمار الصناعية ويمكن لها أن تعطلها أو تشغلها ضدنا في أي وقت ، فلماذا لا نعتمد علي إيران التي عرضت تسليحنا أكثر من مرة وسبق لها تسليح الجيش السوري وحزب الله بأحدث الصواريخ والمعدات القتالية
لماذا نفضل التبعية لأمريكا المسيحية الصهيونية وروسيا والصين الشيوعيتين ونخشى التعاون مع إيران الإسلامية هل في هذا أي منطق أو حسابات للمصالح السياسية أو مراعاة للقيم والمبادئ الإسلامية والقومية
فأيهما الأقرب والأنفع لنا إيران الشيعية الإسلامية أم أمريكا والغرب وروسيا والصين ، وما تردده المواقع الوهابية ومشايخ البترودولارعلي الفضائيات العربية الممولة خليجياً حول المشروع الفارسي وعداء الشيعة للسنة والصحابة ليس إلا نوع من التهويل والمبالغة لحشد السنة ضد الشيعة وتبرير التعاون مع اليهود والأمريكان مقابل الانصراف عن التعاون مع إيران ، أن الشيعة في النهاية مسلمون موحدون مؤمنون بالقرآن ومحمد صلي الله عليه وسلم ولا فرق بيننا وبينهم سوي في أختلافات فقهية لا يستطيع اي فريق من الفريقين أن يدعي ان فقهه هو الصواب والحق الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، ففقه الفريقين عليه الكثير من الملاحظات والمآخذ وليس من المسلمات ويجوز ان ياخذ منه بعض المسائل ويرد في البعض الآخر
وإذا أردتم أن يكف الشيعة عن تكفيركم وسبكم فكفوا أنتم ايضاً عن سبهم وتكفيرهم ولا السب والتكفير مباح لكم ومحرم علي غيركم لأنكم شعب الله المختار؟
أننا نجد من الأمريكان والغرب المسيحي تصريحات وتصرفات أكثر عداءً للمسلمين والإسلام مما يتفوه به بعض غلاة الشيعة وليس كلهم ضد السنة ، ولا نجد هؤلاء الرقيع من المشايخ المتصهينين يدعون لحشد المجاهدين لمحاربة اليهود والأمريكان لكن يتبارون لحشد المسلمين ضد إيران وكل قوي المقاومة الإسلامية في المنطقة بحجة انهم شيعة يريدون تشييع السنة ،وحتي إذا أفترضنا أن ذلك هدفهم فلماذا لا تسعوا انتم أيها السنة لتسنين الشيعة وتقيمون معهم حوارات في هذا المجال ما الذي يمنعكم من ذلك ، ولماذا لا تكتفون بإقامة علاقات تجارية وعسكرية وتطبيع معهم وحوارات بين الأديان مثل العلاقات التي تتسابقون لإقامتها مع اليهود والأمريكان والغرب المسيحي والدول الشيوعية
لا أجد لهذا تفسير سوي المشاركة في تنفيذ المخططات الصهيونية بالمنطقة أو العجز عن مواجهة الدول الغربية التي اصبحت مكشوفة وضعيفة وعاجزة عن حماية قواتها في العراق وأفغانستان وعملائها في سوريا ولبنان وفلسطين وسائر دول العالم فكيف لها أن تقوم بحماية عروشكم وهي عاجزة عن حماية نفسها من فرق المقاومة الإسلامية الحقيقية وليس المزيفة المنوعة في دهاليز المخابرات الأمريكية
والهدف من الهجمة الشرسة علي سوريا ليس إسقاط نظام بشار الأسد ولكن إسقاط مشروع المقاومة الإسلامية التي تقوده إيران وسوريا ، فلو سقط النظام السوري الحالي بأيدي عملاء الصهيونية والأمريكان وسيطروا علي مقاليد الحكم بسوريا فسيسقط عقب ذلك حزب الله وحماس ثم إيران وبذلك يكون الصهاينة قد نجحوا في القضاء علي مشروع المقاومة بالمنطقة وعندها سنسقط جميعاً في قبضتهم ولن تقوم بعد ذلك للعالم الإسلامي قائمة وهنا سيتم إعلان النظام العالمي الوثني الجديد تحت قيادة إبليس والمسيح الدجال ، ففي سوريا والشام ستكتب الفصول الأخيرة لسقوط أو نجاح المشاريع الصهيونية بالمنطقة وعلي رأسها مشروع الشرق الأوسط الجديد لتقسيم وتمزيق العالم الإسلامي
رسالة إلي الثوار السوريون الوطنيون
نطالب الثوار الوطنيون بسوريا وخاصة الشباب الذي يدفعه حماسه للتغير أن يوحدوا جبهتهم وقيادتهم وينأوا بأنفسهم عن المشاركة الآن في هذه الفتنة ويبتعدوا عن التعاون مع هذه الجماعات الأرهابية المسلحة العميلة والخائنةلأوطانها وينتظروا حتي يقضي بشار علي هذه الجماعات وبعدها يبدأوا ثورتهم الحقيقية ويحرروا سوريامن النظام الذي لا يرتضوه سواء أكان نظام بشار او غيره
أما دخولهم علي خط الصراع الآن بدون قيادة موحدة وبلا تنظيم وفي ظل وجود جماعات مسلحة منظمة وتديرها أعتي أجهزة المخابرات العالمية والعربية وتمدها بالمال والسلاح فهذا سيجعل جهودهم تذهب سدي ويؤدي لتصفية الكثيرين منهم بعد استخدامهم من أعداء الأمة وقود ومحرقة في هذه المعارك وفي النهاية سيمسك بمقاليد الحكم العملاء والخونة وليس الثوار الوطنيون لأنهم لم يختاروا الوقت المناسب لأشتراكهم في هذه الثورة

دعوا أعدائكم والأطراف الأخري تتسارع وتتناحر ويصفي بعضها بعضاً ثم أنقضوا علي من يتبقي منهم فهنا ستكون المعادلة لصالحكم وخسائركم أقل

 

 

روابط ذات صلة

 

كتب هشام كمال

تحميل كتيب : كشف طلاسم وألغاز اسم المهدي (المسيا) بنبوءات الأنبياء والأحاديث النبوية  وشرح كيفية استخراج سنة ميلاده من الجفر - هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب لباس التقوي وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية - هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : مشروع تجديد الحرم المكي لإقامة الهيكل الصهيوني بمكة علي صورة الإله ست الفرعوني -- هشام  

تحميل كتاب : أسرارسورة الكهف ومشروع ناسا للشعاع الأزرق وكشف أقنعة النظام العالمى الجديدتحت قيادة المسيح الدجال ــ هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : عصر المسيح الدجال ( الحقائق والوثائق ) -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : أقترب خروج المسيح الدجال (الصهاينة وعبدت الشيطان يمهدون لخروج الدجال بأطباقه الطائرة من

تحميل كتاب : يأجوج ومأجوج قادمون -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : الحرب العالمية القادمة في الشرق الأوسط — هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : هلاك ودمار أمريكا المنتظر -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب 11 سبتمبر صناعة أمريكية — هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : موعد الساعة بين الكتب السماوية والمتنبئين -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : كتاب تكنولوجيا الفراعنة والحضارات القديمة -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : أسرار الخلق والروح والبعث بين القرآن والهندسة الوراثية -- هشام كمال عبد الحميد

تحميل كتاب : الحقيقة والأوهام في قضية جمع القرآن بعد العصر النبوي— هشام كمال عبد الحميد

 

 

سوريا

وبدأت بوادر جفاف نهر الفرات في سوريا والعراق : اعتداء تركي جديد على سوريا : أنقرة توقف ضخ مياه الفرات

هل المنطقة مقبلة علي صراع سني شيعي بعد اتفاق جنيف 2 بين أمريكا ولإيران وروسيا - هشام كمال عبد الحميد

إذا تم الاعتداء علي سوريا فماذا علي الوطنيون والثوار الشرفاء أن يفعلوا -- هشام كمال عبد الحميد

كتاب فرنسي يكشف أسرار أمير قطر ودوره في الثورات العربية والسورية وإنشاء قناة الجزيرة بفكرة يهودية

"صحيفة الديار" تكشف تمويل دولة قطر "للإرهاب" في سوريا والجيش الحر

الصهيونية العالمية تدق طبول الحرب علي سوريا وحزب الله وإيرانلتنصيب السفياني بسوريا والشام وإشعال ا 

ما أشبه ما يحدث من تمويل للأرهابيين في سوريا بما حدث في أفغانستان النوم مع الشيطان :كيف ساهمت الولاي 

ناصر قنديل يكشف بالأدلة أن المؤامرة التي تحاك ضد سوريا مركزها بيروت

الجماعات الأرهابية المسلحة بسوريا ودورها في تنفيذ المشروع الصهيوني للشرق الأوسط الجديد -- هشام كمال 

ضابط اسرائيلي يكشف ابعاد المشروع – الامريكي البريطاني بمشاركة دول الخليج : سوريا ستقسم الى اربعة اقاليم

اللعب على كل الاوتار...حقيقة تركيا...والعثمانية الجديدة..ودورها لتطويق الامة العربية واضعاف قوتها؟؟؟

سياسيون وإعلاميون مصريون لجريدة «الثورة»: ما يحدث في سورية إرهاب منظم يحمل وزره داعمو المجموعات المس

 

المسيح الدجال والمخططات الصهيونية للسيطرة علي العالم

 

روسيا وأوكرانيا والناتو واحتمالات الحرب العالمية الثالثة - هشام كمال عبد الحميد:

اوكرانيا النازية البديل الغربي لإشعال فتيل الحرب العالمية -- سليمان يوحنا

الاستعداد للفوضى العالمية القادمه:

الجزء الثاني من المخططات الصهيونية ضد العالم حتى عام 2022م - هشام كمال عبد الحميد

الأحداث القادمة التي سيشهدها العالم حتى عام 2022 م طبقاً للمخططات الصهيونية ـ هشام كمال عبد الحميد:

عملة Bitcoin الإلكترونية تمهد الأسواق للنقد الإلكتروني المزمع تطبيقه بالنظام العالمي الجديد تحت قيادة إبليس والمسيح الدجال - هشام كمال عبد الحميد

شركة موتورولا تنتج أول شريحة إلكترونية سيتم من خلالها التحكم بعقول البشر عن بعد (الوشم الرقمي) - هشام كمال عبد الحميد

هام وعاجل : تفاصيل الغزو الفضائي المزيف للأرض والذي قد يقع هذا العام طبقاً لمخططات النظام العالمي ال

المخططات الشيطانية ضد المسلمين والعالم خلال الفترة القادمة -- هشام كمال عبد الحميد

مجتمع قلاع الدجال الهرمية ومراكز علومه في مثلث برمودا -- عرض/هشام كمال عبد الحميد 

مدينة أجارتا العجيبة -- سامي سيد

هنري كيسنجر يكشف عن خطة أمريكية لاحتلال 7 دول عربية وإشعال حرب مع إيران وروسيا والصين تمهيداً لإقامة 

أنفاق دولسي التي تربط بين أمريكا وعالم جوف الأرض البشري السفلي (أصحاب الأطباق

السلاسل والوثائقيات المفيدة والهادفة والمشوقة على اليوتيوب التي تتحدث عن أحداث نهاية الزمان والمؤامر

البهائيون الإيرانيون أصحاب الطيالسة وعلاقتهم بالمسيح الدجال -- هشام كمال عبد الحميد

الجناح العسكري لحكومة العالم الخفية ( فرسان مالطا ) -- هشام كمال عبد الحميد

جماعة البلاك بلوك ذراع من أذرع الصهيونية العالمية لنشر الفوضي والخراب في الدول الإسلامية -- هشام كما

أيها المغفلون اختراق الهاكرز للمواقع الإسرائيلية أكذوبة كبري مثل خدعة 11 سبتمبر سيعقبها كارثة إلكترونية عظمي ضد البنوك والبورصات والمواقع الحساسة الإسلامية والعالمية تمهيدا لإقامة النظام المالي العالمي الجديد -- هشام كمال عبد الحميد 

أخطر أسرار الإستراتيجية الأمريكية في العراق والشرق الأوسط -- الجزء 1 -- سليم مطر

اسرار الإستراتيجية الامريكية في منطقة الشرق الاوسط -- الجزء 3 -- سليم مطر

أخطر اسرار الإستراتيجية الأمريكية -- الجزء 2 -- سليم مطر

هل كان تابوت العهد جهاز تدمير إشعاعي -- بقلم / هشام كمال عبد الحميد 

عندما صفق وزراء خارجية عرب بحرارة لبيريس في مؤتمر أمني في أبو ظبي -- عبد الباري عطوان

هل المنطقة مقبلة علي صراع سني شيعي بعد اتفاق جنيف 2 بين أمريكا ولإيران وروسيا - هشام كمال عبد الحميد

الثورات الشعبية العربية ومخاطر المشروع الصهيو أمريكي لتفتيت العالم الإسلامي طبقاً لمخطط برنا رد لويس

هنري كيسنجر يكشف عن خطة أمريكية لاحتلال 7 دول عربية وإشعال حرب مع إيران وروسيا والصين تمهيداً لإقامة

الصهيونية العالمية تدق طبول الحرب علي سوريا وحزب الله وإيرانلتنصيب السفياني بسوريا والشام وإشعال ا

كتاب فرنسي يكشف أسرار أمير قطر ودوره في الثورات العربية والسورية وإنشاء قناة الجزيرة بفكرة يهودية

أخطر أسرار الإستراتيجية الأمريكية في العراق والشرق الأوسط -- الجزء 1 -- سليم مطر

أخطر اسرار الإستراتيجية الأمريكية -- الجزء 2 -- سليم مطر

اسرار الإستراتيجية الامريكية في منطقة الشرق الاوسط -- الجزء 3 -- سليم مطر

الثورة العربية: الغرب في الهجوم المضاد؟ (بقلم: العميد أمين حطيط)

وكالة داربا DARPA وتغيير وجه الحروب المستقبلية؟؟؟؟

مجدي حسين يكتب عن المؤامرة التي بلغت ذروتها : الموساد أعد خطة الاغتيالات في مصر وينتظر التوقيت المنا

لعبة المنظمات الإنسانية والبنك الدولي بالشعوب العربية -- عرض/ هشام كمال عبد الحميد
هل الجبت والطاغوت المذكورين في القرآن هما إبليس والمسيح الدجال ؟ - هشام كمال عبد الحميد

آيات ذكر المسيح الدجال في القرآن - هشام كمال عبد الحميد

قابيل هو إسرائيل في القرآن ( المسيح الدجال ) -- هشام كمال عبد الحميد

هل إسرائيل كان نبي من الأنبياء -- هشام كمال عبد الحميد:

ست هو قايين (قابيل) في التوراة (المسيح الدجال) -- هشام كمال عبد الحميد

الدجال هو عُزير الذي زعم اليهود أنه ابن الله (أُزير- عزرا- إسرا- إسرائيل) -- هشام كمال عبد الحميد

هل رجل بني إسرائيل الذي آتاه الله آياته فانسلخ منها هو المسيح الدجال -- هشام كمال عبد الحميد

المسيح الدجال هو قابيل قاتل هابيل (ست الفرعوني قاتل أوزيريس) - هشام كمال عبد الحميد - الجزء الأول

المسيح الدجال هو قابيل قاتل هابيل (ست الفرعوني قاتل أوزيريس) - هشام كمال عبد الحميد - الجزء الثاني

 

تصحيح المفاهيم الإسلامية

تعامدالشمس على الكعبة المُشرفة يومي 28 مايو و 16 يوليو من كل عاموفى هذينالتوقيتين يُمكِن تحديد اتجاه القبلة بكل دقة - هشام كمال عبد الحميد

للذينيتساءلون لماذا نستند علي التوراة في تحقيق بعض سير الأنبياء وتاريخ الأممالمذكورة بالقرآن وكأننا بذلك ندفعهم للإيمان بالتوراة المحرف معظمها؟؟؟؟؟ - هشام كمال عبد الحميد

بنص القرآن النبي إبراهيم كان معاصراً للنبي نوح وتتلمذ علي يديه لمدة 39 سنةبنص توراة سفر ياشر -- هش:

حملة العرش الثمانية بالنصوص الفرعونية هم القوى والنواميس الكونية التى سنها اللهلتحكم عملية الخلق و:

مناسك الحج تخلص الحجاج من الطاقة السلبية العالقة بأجسادهم  )قضاء تفثهم) - هشام كمال عبد الحميد  

البيت الحرام كان مقام إبراهيم (قبلته ومكان سكنه المعيشي) - هشام كمال عبد الحميد  

البيتالحرام بمكة هو مثابة الناس (المكان الذي يعيد للإنسان الطاقة الأيجابيةالمفقودة ويقوي الهالة النورانية) - هشام كمال عبد الحميد

القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض - هشام كمال عبد الحميد

اتباع سنة النبي بالأحاديث الصحيحة وليس المكذوبةهي خير أحتفال بمولد النبي الشريف - هشام كمال عبد الحميد

قوله تعالي في تعدد الزوجات : مثني وثلاث ورباع يعني : 2+3+ 4 = 9 وليس القصر علي 4 - هشام كمال عبد الحميد

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الأول - هشام كمال عبد الحميد

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - هشام كمال عبد الحميد - الجزء الثاني

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - هشام كمال عبد الحميد - الجزء الثالث




 

0 التعليقات | "الجماعات الأرهابية المسلحة بسوريا ودورها في تنفيذ المشروع الصهيوني للشرق الأوسط الجديد -- هشام كمال عبد الحميد"

 

إضافة تعليق

\/ More Options ...
heshamkamal
تغيير القالب...
  • [مسجل الدخول]]
  •  
  • صاحب المدونة» heshamkamal
  • مجموع التدوينات » 259
  • مجموع التعليقات » 723
تغيير القالب
  • Void « الإفتراضي
  • Lifeالطبيعة
  • Earthالأرض
  • Windالريح
  • Waterالماء
  • Fireالنار
  • Lightخفيف

الرئيسية

    الذهاب إلى رئيسية الموقع

الأرشيف

    الذهاب إلى أرشيف تدوينات الموقع مصنفة حسب الشهور

الألبومات

    ألبومات صور و ملفات الموقع حيث يمكنك معاينتها و تحميلها
.

الروابط

    الذهاب إلى تصنيفات الروابط

الإدارة

    كل ما يتعلق بإدارة المدونة