الأحزاب بالقرآن هم حزب الشيطان من بقايا قوم نوح وعاد وثمود وفرعون ولوط وأصحاب الأيكة والممسوخين من بني إسرائيل المسيطرون علي الأنفاق وعالم جوف الأرض الداخلي 


هشام كمال عبد الحميد

 

من كتابنا القادم "البوابات النجمية والخطة الشيطانية للإحاطة بالكرة الأرضية والناس" ننقل لكم الموضوع التالي :

تكرر ذكر الأحزاب بالقرآن 11 مرة في 10 آيات، ومن المعلوم أن الرقم 11 يرتبط بإبليس الذي تكرر ذكره بالقرآن 11 مرة في 11 آية، فالأحزاب هم أحزاب الشيطان، ومن الآيات التي جاء بها ذكر الأحزاب نستنتج الآتي :

 الأحزاب هم من المفسدون بالأرض الذين خلفوا قوم نوح وظهروا بعدهم وكذبوا الرسل وكذبوا بالساعة، وطالبوا رسلهم بأن يعجلوا لهم جزءاً (قطناً) من العذاب الذي يتوعدوهم به أن كانوا صادقين، وينتظرون الصيحة، وستأتيهم الساعة بغتة.

وهؤلاء الأحزاب هم : بقايا قوم نوح وعاد وثمود وفرعون ولوط وأصحاب الأيكة، ثم أنضم إلي هذه الأحزاب كفرة بني إسرائيل من بعد موسي والذين مسخوا قردة وخنازير والمشركين الذين اتخذوا آلهة من دون الله والمثلثين من أهل الكتاب الذين قالوا أتخذ الله ولداً أو آمنوا بعيسي رباً وإلهاً وأبنا لله تعالي عما يصفون علواً كبيراً. قال تعالي:

ص وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ (1) بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي عِزَّةٍ وَشِقَاقٍ (2) كَمْ أَهْلَكْنَا مِن قَبْلِهِم مِّن قَرْنٍ فَنَادَوْا وَلَاتَ حِينَ مَنَاصٍ (3) وَعَجِبُوا أَن جَاءهُم مُّنذِرٌ مِّنْهُمْ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ (4) أَجَعَلَ الْآلِهَةَ إِلَهاً وَاحِداً إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ (5) وَانطَلَقَ الْمَلَأُ مِنْهُمْ أَنِ امْشُوا وَاصْبِرُوا عَلَى آلِهَتِكُمْ إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ يُرَادُ (6) مَا سَمِعْنَا بِهَذَا فِي الْمِلَّةِ الْآخِرَةِ إِنْ هَذَا إِلَّا اخْتِلَاقٌ (7) أَأُنزِلَ عَلَيْهِ الذِّكْرُ مِن بَيْنِنَا بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ مِّن ذِكْرِي بَلْ لَمَّا يَذُوقُوا عَذَابِ (8) أَمْ عِندَهُمْ خَزَائِنُ رَحْمَةِ رَبِّكَ الْعَزِيزِ الْوَهَّابِ (9) أَمْ لَهُم مُّلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَلْيَرْتَقُوا فِي الْأَسْبَابِ (10) جُندٌ مَّا هُنَالِكَ مَهْزُومٌ مِّنَ الْأَحْزَابِ (11) كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ ذُو الْأَوْتَادِ (12) وَثَمُودُ وَقَوْمُ لُوطٍ وَأَصْحَابُ الأَيْكَةِ أُوْلَئِكَ الْأَحْزَابُ (13) إِن كُلٌّ إِلَّا كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ عِقَابِ (14) وَمَا يَنظُرُ هَؤُلَاء إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً مَّا لَهَا مِن فَوَاقٍ (15) وَقَالُوا رَبَّنَا عَجِّل لَّنَا قِطَّنَا قَبْلَ يَوْمِ الْحِسَابِ (16) (سورة ص).

كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَالْأَحْزَابُ مِنْ بَعْدِهِمْ وَهَمَّتْ كُلُّ أُمَّةٍ بِرَسُولِهِمْ لِيَأْخُذُوهُ وَجَادَلُوا بِالْبَاطِلِ لِيُدْحِضُوا بِهِ الْحَقَّ فَأَخَذْتُهُمْ فَكَيْفَ كَانَ عِقَابِ (غافر:5).

وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلاً أَن يَقُولَ رَبِّيَ اللَّهُ وَقَدْ جَاءكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّبِّكُمْ وَإِن يَكُ كَاذِباً فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ وَإِن يَكُ صَادِقاً يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ (28) يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِينَ فِي الْأَرْضِ فَمَن يَنصُرُنَا مِن بَأْسِ اللَّهِ إِنْ جَاءنَا قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ (29) وَقَالَ الَّذِي آمَنَ يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُم مِّثْلَ يَوْمِ الْأَحْزَابِ (30) مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِن بَعْدِهِمْ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْماً لِّلْعِبَادِ (31) وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ (32) يَوْمَ تُوَلُّونَ مُدْبِرِينَ مَا لَكُم مِّنَ اللَّهِ مِنْ عَاصِمٍ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ (33) وَلَقَدْ جَاءكُمْ يُوسُفُ مِن قَبْلُ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا زِلْتُمْ فِي شَكٍّ مِّمَّا جَاءكُم بِهِ حَتَّى إِذَا هَلَكَ قُلْتُمْ لَن يَبْعَثَ اللَّهُ مِن بَعْدِهِ رَسُولاً كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ مُّرْتَابٌ (34) (غافر).

وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَفْرَحُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمِنَ الْأَحْزَابِ مَنْ يُنْكِرُ بَعْضَهُ قُلْ إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ وَلا أُشْرِكَ بِهِ إِلَيْهِ أَدْعُو وَإِلَيْهِ مَآبِ (الرعد:36).

ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ (34) مَا كَانَ لِلَّهِ أَن يَتَّخِذَ مِن وَلَدٍ سُبْحَانَهُ إِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ (35) وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ (36) فَاخْتَلَفَ الْأَحْزَابُ مِن بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ كَفَرُوا مِن مَّشْهَدِ يَوْمٍ عَظِيمٍ (37) أَسْمِعْ بِهِمْ وَأَبْصِرْ يَوْمَ يَأْتُونَنَا لَكِنِ الظَّالِمُونَ الْيَوْمَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (38) وَأَنذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ إِذْ قُضِيَ الْأَمْرُ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ وَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (39) إِنَّا نَحْنُ نَرِثُ الْأَرْضَ وَمَنْ عَلَيْهَا وَإِلَيْنَا يُرْجَعُونَ (40) (مريم).

وَلَمَّا جَاء عِيسَى بِالْبَيِّنَاتِ قَالَ قَدْ جِئْتُكُم بِالْحِكْمَةِ وَلِأُبَيِّنَ لَكُم بَعْضَ الَّذِي تَخْتَلِفُونَ فِيهِ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ (63) إِنَّ اللَّهَ هُوَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ (64) فَاخْتَلَفَ الْأَحْزَابُ مِن بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْ عَذَابِ يَوْمٍ أَلِيمٍ (65) هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَن تَأْتِيَهُم بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (66) (الزخرف).

أَفَمَنْ كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ وَيَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِنْهُ وَمِنْ قَبْلِهِ كِتَابُ مُوسَى إِمَاماً وَرَحْمَةً أُولَئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمَنْ يَكْفُرْ بِهِ مِنَ الْأَحْزَابِ فَالنَّارُ مَوْعِدُهُ فَلا تَكُ فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يُؤْمِنُونَ (هود:17).

والأحزاب هم من نعرفهم باسم العماليق وكان موطنهم بالجزيرة العربية، فالجزيرة العربية كما جاء بكتب المؤرخين كانت موطن خلفاء العماليق من بعد الطوفان من أمم قوم عاد وثمود وفرعون ولوط وأصحاب الأيكة....الخ، ومنها انتشروا في سائر أنحاء الأرض وفي مصر ونشروا في الأرض الكفر والشرك والإلحاد والتثليث والفساد. والنخبة منهم هم من يشكلون الآن حكومة العالم السرية.

وهؤلاء من ذكروا في التوراة بسفر التكوين باسم : العناقيين والرفائيين والزمزميين (الساكنين حول بئر زمزم من العماليق) والكنعانيين والآموريين والحثيين واليبوسيين......الخ الذين كانوا يحتلون الجزيرة العربية والمدن المحيطة بمكة عند هجرة سيدنا إبراهيم لمكة علي ما شرحت تفصيليا بكتاب "مشروع تجديد الحرم المكي".

سفر التكوين إصحاح 14

5 وفي السنة الرابعة عشرة أتى كدرلعومر والملوك الذين معه وضربوا الرفائيين في عشتاروث قرنايم، والزوزيين في هام، والإيميين في شوى قريتايم

6 والحوريين في جبلهم سعير إلى بطمة فاران التي عند البرية

7 ثم رجعوا وجاءوا إلى عين مشفاط التي هي قادش. وضربوا كل بلاد العمالقة، وأيضا الأموريين الساكنين في حصون تامار ................

11 فأخذوا جميع أملاك سدوم وعمورة وجميع أطعمتهم ومضوا

12 وأخذوا لوطا ابن أخي أبرام وأملاكه ومضوا، إذ كان ساكنا في سدوم

13 فأتى من نجا وأخبر أبرام العبراني. وكان ساكنا عند بلوطات ممرا الأموري، أخي أشكول وأخي عانر. وكانوا أصحاب عهد مع أبرام

سفر التكوين إصحاح 15

18 في ذلك اليوم قطع الرب مع أبرام ميثاقا قائلا: لنسلك أعطي هذه الأرض، من نهر مصر إلى النهر الكبير، نهر الفرات

19 القينيين والقنزيين والقدمونيين

20 والحثيين والفرزيين والرفائيين

21 والأموريين والكنعانيين والجرجاشيين واليبوسيين


الأحزاب يهجمون علي النبي والمؤمنين من فوق رؤوسهم ومن الأنفاق والجبات التحت أرضية بمعركة الأحزاب والله ينصر المؤمنين بمعجزة إلهية


بالقرآن سورة تحمل أسم الأحزاب، وجاء بالسورة ذكر معركة كبري مهولة ومهيبة ورهيبة بين المسلمين في عصر النبوة وهؤلاء الأحزاب، وفي هذه المعركة هجم جنود الأحزاب علي المؤمنين ومعهم رسول الله صلي الله عليه وسلم من فوقهم ومن أسفل منهم فزاغت ابصار المؤمنين وبلغت قلوبهم الحناجر وظنوا بالله الظنون. قال تعالي:

 

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً وَجُنُوداً لَّمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيراً (9) إِذْ جَاؤُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتْ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا (10) هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالاً شَدِيداً (11) وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ إِلَّا غُرُوراً (12) وَإِذْ قَالَت طَّائِفَةٌ مِّنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِّنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِن يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَاراً (13) وَلَوْ دُخِلَتْ عَلَيْهِم مِّنْ أَقْطَارِهَا ثُمَّ سُئِلُوا الْفِتْنَةَ لَآتَوْهَا وَمَا تَلَبَّثُوا بِهَا إِلَّا يَسِيراً (14) وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّهَ مِن قَبْلُ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَارَ وَكَانَ عَهْدُ اللَّهِ مَسْؤُولاً (15) قُل لَّن يَنفَعَكُمُ الْفِرَارُ إِن فَرَرْتُم مِّنَ الْمَوْتِ أَوِ الْقَتْلِ وَإِذاً لَّا تُمَتَّعُونَ إِلَّا قَلِيلاً (16) قُلْ مَن ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُم مِّنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءاً أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً وَلَا يَجِدُونَ لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ وَلِيّاً وَلَا نَصِيراً (17) قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلاً (18) أَشِحَّةً عَلَيْكُمْ فَإِذَا جَاء الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ كَالَّذِي يُغْشَى عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُم بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ أَشِحَّةً عَلَى الْخَيْرِ أُوْلَئِكَ لَمْ يُؤْمِنُوا فَأَحْبَطَ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً (19) يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِن يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُم مَّا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلاً (20) لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً (21) وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَاناً وَتَسْلِيماً (22) مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً (23) لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً (24) وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْراً وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيّاً عَزِيزاً (25) وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً (26) وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضاً لَّمْ تَطَؤُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيراً (27) (الأحزاب).

ولا نجد بكتب التفسير والحديث أي ذكر لتفاصيل هذه المعركة وكأنه أريد التعتيم عليها وعلي ما حدث بها عن عمد، وما نقله لنا المفسرون أقوال وتفاسير كانت تتعلق بمعركة الخندق التي أسقطوها علي معركة الأحزاب حسب ظنهم، وتفاسيرهم كلها تتضارب مع بعضها مثل سائر التفاسير لآيات القرآن ولا تعطينا التفسير الصحيح لسياق وخط سير هذه المعركة.

فلا ذكر لمن هم هؤلاء الأحزاب المذكور تفاصيل عنهم بوضوح بالقرآن، ولا ذكر لكيف أتي الأحزاب من فوق رؤوس المؤمنين ومن تحتهم ؟؟؟؟.

والتفاسير في هذا الشأن لا تعقل ولا تستقيم مع سياق آيات القرآن، فقد ذكر المفسرون ورواة الأحاديث ممن لم يشهدوا هذه المعركة أن الأحزاب أتوهم من فوق الوادي من قبل المشرق وهذا هو المقصود بفوقهم ومن مغربه وهذا المقصود بأسفل منهم، فكيف يستقيم ذلك والمؤمنين كانوا بالعدوة الدنيا أي في أسفل مكان بالأرض التي حدثت بها المعركة وكان الأحزاب بالعدوة القصوى حسب تفسيرهم (وهي المنطقة الموجود بها المسجد الأقصى المعروف بمسجد الجعرانة بشمال مكة) فكيف يأتوهم من تحتهم ؟؟؟؟؟

وهل مجرد أن يأتوهم من مشرقهم ومغربهم سيجعل هذا المؤمنين تزيغ أبصارهم وتبلغ قلوبهم الحناجر ويظنوا أن الله لن ينصرهم ؟؟؟؟ أم أن الأمر كان اشد وأعظم مما صوره لنا المفسرون ورواة الأحاديث ومعجزة وآية من آيات الله لرسوله والمؤمنين ونعمة منه كما اخبرنا ببداية هذه الآيات ؟؟؟؟؟.

ثم كيف تكون معركة الخندق التي حدثت علي مشارف المدينة المنورة هي معركة الأحزاب التي وقعت بالعدوة الدنيا والقصوي الواقعة بمكة كما جاء بكل كتب المفسرين ؟؟؟؟؟.

كما لم يأت بالتفاسير أي ذكر لطبيعة الريح التي أرسلها الله علي الأحزاب وكيف نجا وتحصن المؤمنين من هذه الريح؟؟؟؟ ولا ذكر بالأحاديث النبوية للجنود الذين أرسلهم الله لتأييد المؤمنين وما فعلوه في هذه المعركة التي حدث بها معجزة كبري من الله ؟؟؟؟ فهل غفل النبي عن ذكرهم بعد المعركة ولم يسأله أحد من الصحابة بعد نزول هذه الآيات عن هؤلاء الجنود الذين أيدوهم بالمعركة ولم يراهم أحد ؟؟؟؟؟.

ولا تفسير مقبول أو معقول لصياصي أو حصون أهل الكتاب التي أنزلهم الله منها، ولا للأراضي التي أورثها الله للمؤمنين ولم تطأها أقدامهم من قبل وكانت تحت سيطرة الأحزاب وأهل الكتاب ؟؟؟؟؟.

وبعيداً عما جاء بكتب التفسير والأحاديث الضعيفة والموضوعة نستنتج من الآيات السابقة أن معركة الأحزاب دارت بين المؤمنين بقيادة النبي محمد صلي الله عليه وسلم والأحزاب والمشركين، وهذه المعركة نبأ الله رسوله بها من قبل وكان ذلك في الغالب بالرؤيا التي رآها عن فتحه لمكة وتطهيره لها من أصنام المشركين وما سيسبقها من معارك تنتهي بمعركة فتح مكة والتي سنتحدث عنها بالتفصيل في فصل لاحق.

بدأت هذه المعركة بهجوم جنود الأحزاب علي المؤمنين بقيادة رسول الله صلي الله عليه وسلم من فوقهم، ولا يفهم من هذا اللفظ إلا أنهم أتوهم من فوق رؤوسهم أي من السماء وليس من أعالي الجبال أو من جهة مشرقهم المرتفعة عنهم (وجاء ببعض الروايات أنهم فعلوا سحر في هذه المعركة، والسحر قد يكون استعانة بالجن ليحملوهم وينزلون بهم من السماء من فوق رؤوس المؤمنين والله أعلم)، ثم هجموا عليهم من أسفل منهم، أي من الجبات أو الأنفاق والممرات الأرضية التي كانت منتشرة بالحجاز ومكة وكل الجزيرة العربية علي ما جاء بكتب المؤرخين، والتي سبق حفرها بمعرفة قوم عاد وثمود وفرعون وسنتحدث عنها تفصيلياً عند الحديث عن قوم ثمود، وكان هؤلاء الأحزاب والمشركين وأهل الكتاب هم أعلم الناس بها ويخفون أسرارها وأماكنها عن سائر الناس وهم المسيطرون علي هذه المدن الموجودة بالتجويفات الأرضية، هنالك وفي خضم هذه المفاجأة الحربية الداهمة زاغت أبصار المؤمنين وبلغت قلوبهم الحناجر وأبتلي المؤمنون وزلزلوا زلزالاً شديداً وظنوا بالله الظنون، واعتقدوا أنهم مهزومون، وظن المنافقون والذين في قلوبهم مرض بالله ظن السوء، وقالوا أن ما وعدنا الله ورسوله من نصر لم يكن إلا غروراً (أي تغرير بنا وضحك علي ذقوننا فسنهلك وينتصر الأحزاب) فقرروا الفرار من المعركة فاستأذنوا الرسول بحجة الرجوع لديارهم وأهليهم لحمايتها لأنها أصبحت عورة أي مكشوفة أمام جنود الأحزاب، وقال المؤمنون بل هذا ما وعدنا الله ورسوله في رؤياه الحق وصدق الله ورسوله ولم تزدهم هذه المحنة سوي إيماناً وتسليماً.

ووقعت هذه المعركة في الغالب بمكة عند العدوة القصوى والدنيا الموجودة بالجعرانة التي تقع بشمال مكة علي بعد حوالي 20كم والموجود بها مسجد الجعرانة الذي هو المسجد الأقصى وهو أحد وأهم ميقاتات الأرض المقدسة بمكة، وكان الأنبياء يحرمون منه عند دخولهم للحج بمكة وأحرم منه رسول الله صلي الله عليه وسلم عند دخوله مكة للعمرة علي ما شرحت تفصيلياً بكتاب "مشروع تجديد الحرم المكي".

وإذا سلمنا أن معركة الأحزاب وقعت بالعدوة الدنيا والقصوى كما ذكر المفسرون (فأنا لا أسلم بصحة كل ما قالوه ولا أكذب كل ما قالوه بل أعرض ما يقولوه وما جاء بأي حديث منسوب للنبي صلي الله عليه وسلم علي القرآن، فأن وافقه أخذت به وأن تعارض معه أو كذب ما جاء بالقرآن ألقيت به في مزبلة التاريخ واعتبرته حديث موضوع هو وأقوال المفسرين الذين استندوا عليه) فستكون هذه المعركة هي نفس المعركة المذكورة في قوله تعالي :

 

وَاعْلَمُواْ أَنَّمَا غَنِمْتُم مِّن شَيْءٍ فَأَنَّ لِلّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِن كُنتُمْ آمَنتُمْ بِاللّهِ وَمَا أَنزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ. إِذْ أَنتُم بِالْعُدْوَةِ الدُّنْيَا وَهُم بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوَى وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَلَوْ تَوَاعَدتَّمْ لاَخْتَلَفْتُمْ فِي الْمِيعَادِ وَلَـكِن لِّيَقْضِيَ اللّهُ أَمْراً كَانَ مَفْعُولاً لِّيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَن بَيِّنَةٍ وَيَحْيَى مَنْ حَيَّ عَن بَيِّنَةٍ وَإِنَّ اللّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ . (الأنفال :41 - 42 )

 

وغالباً المقصود من قوله تعالي " والركب أسفل منكم" هو ركب الأحزاب الذين أتوههم من أسفل منهم (أي من الجبات والأنفاق الأرضية) المذكورين بسورة الأحزاب، لأن المسلمين كانوا بالعدوة الدنيا إي في أدني وأسفل مكان من أرض المعركة ومن ثم ليس هناك مكان آخر أسفل منهم إلا أن يكونوا أتوهم من تحت الأرض (أسفل منهم).

وبما أن معركة الأحزاب كانت متعلقة بفتح مكة وبالرؤيا التي رآها النبي صلي الله عليه وسلم فلا بد أن تكون وقعت ببطن مكة أي بالمنطقة المحرمة، وهو ما يرجح قول من قال أنها وقعت بالعدوة القصوى والدنيا الواقعة بالجعرانة بمكة، ومن ثم ستكون الآيات التي تحدثت عن معركة ببطن مكة في سورة الفتح الخاصة بفتح مكة وبالرؤيا التي رآها النبي والتي سنتحدث عنها بالتفصيل في فصل لاحق متعلقة بهذه المعركة أيضاً.

قال تعالي:

لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً (18) وَمَغَانِمَ كَثِيرَةً يَأْخُذُونَهَا وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً (19) وَعَدَكُمُ اللَّهُ مَغَانِمَ كَثِيرَةً تَأْخُذُونَهَا فَعَجَّلَ لَكُمْ هَذِهِ وَكَفَّ أَيْدِيَ النَّاسِ عَنكُمْ وَلِتَكُونَ آيَةً لِّلْمُؤْمِنِينَ وَيَهْدِيَكُمْ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً (20) وَأُخْرَى لَمْ تَقْدِرُوا عَلَيْهَا قَدْ أَحَاطَ اللَّهُ بِهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيراً (21) وَلَوْ قَاتَلَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوَلَّوُا الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يَجِدُونَ وَلِيّاً وَلَا نَصِيراً (22) سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً (23) وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُم بِبَطْنِ مَكَّةَ مِن بَعْدِ أَنْ أَظْفَرَكُمْ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيراً (24) هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَالْهَدْيَ مَعْكُوفاً أَن يَبْلُغَ مَحِلَّهُ وَلَوْلَا رِجَالٌ مُّؤْمِنُونَ وَنِسَاء مُّؤْمِنَاتٌ لَّمْ تَعْلَمُوهُمْ أَن تَطَؤُوهُمْ فَتُصِيبَكُم مِّنْهُم مَّعَرَّةٌ بِغَيْرِ عِلْمٍ لِيُدْخِلَ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ مَن يَشَاءُ لَوْ تَزَيَّلُوا لَعَذَّبْنَا الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَاباً أَلِيماً (25) إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَى وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً (26) لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاء اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِن دُونِ ذَلِكَ فَتْحاً قَرِيباً (27) هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيداً (28) (الفتح).

وهذه بعض الروايات التي ذكرتها بكتاب "مشروع تجديد الحرم المكي" حول وجود المسجد الأقصى بالعدوة القصوى بالجعرانة وليس بفلسطين كما أعتقد كثير من المفسرين والمؤرخين المخدوعين بالروايات والأحاديث المكذوبة علي رسول الله التي تم وضعها وترويجها في عصر بني أمية والعباسيين من خلال فقهائهم ومفسريهم ورواة أحاديثهم، لذا اتخذ الأمويين فلسطين والشام وليس مكة مقراً لحكمهم لكرههم لمكة وعدائهم المبطن للإسلام، ومن يحقق في كتب التاريخ والسيرة سيكتشف بكل سهولة مخازيهم وعدائهم للإسلام :

(1) في (كتاب المغازي للواقدي [توفى 207 هـ] ج 2 ص 355) قال: " انتهى رسول الله إلى الجعرانة ليلة الخميس ..، فأقام بالجعرانة ثلاث عشرة ليلة، فلما أراد الانصراف إلى المدينة خرج من الجعرانة ليلاً؛ فأحرم من المسجد الأقصى الذي تحت الوادي بالعدوة القصوى، وكان مصلى رسول الله إذا كان بالجعرانة به، فأما الأدنى فبناه رجل من قريش........ولم يجز رسول الله الوادي إلا محرماً ونقل ابن خليل عن ابن جريج أن الرجل الذي بني المسجد الأدنى هو عبد الله بن خالد الخزاعي ."

فهذه الرواية تؤكد أن المسجد الأقصى بالعدوة القصوى الواقعة بالجعرانة التي تقع علي بعد 20كم شمال مكة وقد عرضنا بالكتاب سابق الذكر خرائط مكة المحدد بها موقع الجعرانة.

(2) وفي (أخبار مكة في قديم الدهر وحديثه لابن إسحاق الفاكهي [توفى سنة 275 هـ] ج 5 ص 61) أخرج الفاكهي الأحاديث التالية :

حدثنا الزبير بن أبي بكر ، ويعقوب بن حميد ، يزيد أحدهما على صاحبه قالا : ثنا أبو ضمرة أنس بن عياض ، عن عبد الملك بن جريج ، عن محمد بن طارق ، أنهقال : اتفقت أنا ومجاهد بالجعرانة ، فأخبرني « أن المسجد الأقصى الذي منوراء الوادي بالعدوة القصوى مصلى النبي صلى الله عليه وسلم بالجعرانة . قال : فأما هذا الأدنى فإنما بناه رجل من قريش واتخذ ذلك الحائط »

وحدثنا عبد الله بن منصور ، عن سعيد بن سالم القداح ، عن سعيد بن بشير ، عنعبد الكريم ، عن يوسف بن ماهك قال : اعتمر من الجعرانة ثلاثمائة نبي.

ويستفاد من هذه الرواية وجود المسجد الأقصى بالجعرانة قبل الإسلام واعتمار الكثير من الأنبياء منه قبل دخولهم مكة لأداء فريضة الحج أو العمرة.

وحدثنا سلمة بن شبيب قال : ثنا عبد الرزاق قال : أنا معمر ، عن ابن طاوس ،عن أبيه قال : إن النبي صلى الله عليه وسلم لما فرغ من قتال أهل حنيناعتمر من الجعرانة .

وحدثنا عبد الله بن أحمد بن أبي مسرة قال : حدثنا سليمان بن حرب قال : ثناحماد بن سلمة ، عن علي بن زيد ، عن أبي نضرة ، عن عمران بن حصين رضي اللهعنه قال : إن النبي صلى الله عليه وسلم أتى الجعرانة فاعتمر منها في ذيالقعدة.

(3) وجاء نفس الخبر في ( سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد-- للصالحي الشامي ج 5 ص 406) " انتهى رسول الله إلى الجعرانة ليلة الخميس .. فأقام بالجعرانة ثلاث عشرة ليلة، .. فلما أراد الانصراف إلى المدينة خرج ليلة الأربعاء لاثنتي عشرة ليلة بقيت من ذي القعدة ليلا، فاحرم بعمرة من المسجد الأقصى الذي تحت الوادي بالعدوة القصوى، ودخل مكة فطاف وسعى ماشيا، وحلق ورجع إلى الجعرانة من ليلته، وكأنه كان بائتا بها".

(4) وفي كتاب (أخبار مكة وما جاء فيها من الآثار للأزرقي [توفى 250 هـ] ج 2 ص 824-825 دراسة وتحقيق عبد الملك بن دهيش 2003م- مكتبة الأسدي ) :

"قال محمد بن طارق اتفقت أنا ومجاهد بالجعرانة فأخبرني أن المسجد الأقصى الذي من وراء الوادي بالعدوة القصوى مصلى النبي كان بالجعرانة، أما هذا المسجد الأدنى فإنما بناه رجل من قريش" .

(5) وفي (خلاصة الوفا بأخبار دار المصطفى للسمهودي ج 1 ص 280 ـ 286) [الباب السابع فيما يعزى إليه صلى الله عليه وسلم من المساجد التي صلى فيها في الأسفار والغزوات]: "مسجد بالجعرانة" وهو المسجد الأقصى الذي تحت الوادي بالعدوة القصوى فأما المسجد الأدنى الذي على الأكمة فبناه رجل من قريش وأتخذ الحائط عنده".

(6) وفي (مسند أبي يعلى ج 12 ص 359) "عن أم سلمة أنها سمعت رسول الله يقول من أهلَّ بحجة أو عمرة من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر أو وجبت له الجنة"

وهنا نجد ارتباط المسجد الأقصى بالمسجد الحرام وأنه مكان يتم من عنده الأحرام قبل الدخول للمسجد الحرام لمن أهل بحجة أو عمرة ، وهو ما يؤكد أن المسجد الأقصي احد ميقاتات مكة التي يتم عندها الأهلال بالحج أو العمرة ، وهو ما يفسر أن محمدا صلي الله عليه وسلم كان يتحدث في حديث الإسراء عن الإسراء من المسجد الحرام بمكة إلى المسجد الأقصى بالجعرانة .

(7) جاء أيضا في (حواشي الشرواني على تحفة المحتاج بشرح المنهاج ج 4 ص 50) " قوله [اعتمر منها] أي من الجعرانة قال الواقدي إنه صلى الله عليه وسلم أحرم منها من المسجد الأقصى الذي تحت الوادي بالعدوة القصوى في ليلة الأربعاء لاثنتي عشرة بقيت من ذي القعدة .. وقوله [ثم أصبح] أي ثم عاد بعد الاعتمار إلى الجعرانة فأصبح فيها فكأنه بات فيها ولم يخرج منها .

(8) هناك روايات في المصادر الإسلامية يستدل منها علي أن بيت المقدس في عصر النبوة كان بالقرب من مكة ، نذكر من هذه الروايات ما يلي :

ما روي في (المجموع للنووي ج 8 ص 365) " روى جابر رضي الله عنه أن رجلا قال : يا رسول الله إني نذرت إن فتح الله عليك مكة أن أصلي في بيت المقدس ركعتين، فقال : صل هاهنا ، فأعاد عليه فقال : صل هاهنا ثم أعاد عليه فقال : شأنك ........"

فهذه الرواية تؤكد أن بيت المقدس يقع بالقرب من مكة حيث يريد السائل الذي كان موجوداً مع الرسول بالمدينة قبل فتح مكة أن يصلي به ركعتين عند فتح مكة ، وليس في مكة سوي المسجد الحرام ، فهل علي قول هذا السائل نفهم أن بيت المقدس بفلسطين ؟ ، أم يفهم منه أن المسجد الأقصي في الطريق بين مكة والمدينة وبالقرب من مكة أي بالجعرانة التي تقع علي الطريق بين مكة والمدينة وهي ميقات مكة للحاج القادم من المدينة ؟ .

فهذه أدلة تثبت وجود مسجد بالجعرانة بالجزيرة العربية باسم المسجد الأقصى كان قائماً قبل البعثة النبوية وموجوداً في عصر النبوة ويعرفه كل الناس بمكة.

وقد رد الله الذين كفروا من الأحزاب بغيظهم وكفي الله المؤمنين القتال فأرسل علي الأحزاب ريحاً وجنوداً لم يروها من جنوده الذين لا يعلمهم إلا هو، وأنزل الذين كفروا من صياصيهم (حصونهم المنيعة سواء الموجود منها فوق الأرض أو الموجود بالجبات التحت أرضية) وقذف في قلوبهم الرعب فتمكن المؤمنون منهم فقتلوا فريقاً وأسروا فريقاً، وحقق الله النصر للمؤمنين بعد أن ابتلاهم وأختبرهم فنجحوا في الاختبار، وكشف المنافقين والمرجفة قلوبهم والذين في قلوبهم مرض والكارهين للقتال في سبيله منهم.

وأورث العزيز المنتقم الجبار سبحانه وتعالي المؤمنين أرضهم وديارهم وأرضاً لم يطئوها من قبل (هي في الغالب المدن والحصون والأنفاق التحت أرضية التي كانوا يخرجون علي المؤمنين منها من أسفلهم منهم، لأن معظم مدن وقري مكة والمدينة والحجاز والجزيرة العربية سبق وأن وطئها أحد هؤلاء المؤمنين قبل الإسلام أو بعده، أما هذه الحصون والمدن التحت أرضية فلم يطؤها من قبل) وكان الله علي كل شيء قديراً.

أما قوله تعالي : يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِن يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُم مَّا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلاً (20). فيقصد به أن المعوقين من المنافقين الذين فروا من المعركة كانوا يحسبون أن الأحزاب لم ينهزموا ويذهبوا فأخبرهم الله أنه لو كان الأحزاب قد عادوا مرة أخري فسيود هؤلاء المنافقون لو كانوا متخفين بين الأعراب ليسألون عن أخبار المؤمنين لأنهم يتمنون هزيمتهم من الأحزاب، ولو كان هؤلاء المنافقون ما زالوا في صفوف المؤمنين ولم يفروا لما قاتلوا إلا قليلاً.

 

 

 

 

 


فهــــرس كتــــــــاب

البوابات النجميه والخطة الشيطانية للإحاطة بالكرة الأرضية والناس

 (خطة فتح العوالم البعدية للشياطين ويأجوج ومأجوجلتمكينهم من الغزو الفضائي للأرض والسيطرة علي المجال المغناطيسي للشجرة النورانية وبوابة الله بطور مكة)

 

هشام كمال عبد الحميد

 

الفصل الأول

البوابات النجميه لأبعاد العوالم العلوية والسفلية بكتب المؤرخين

وأبحاث الرحالة والمستكشفين القدماء والمعاصرين

العوالم البعدية للمخلوقات الذين سكنوا الأرض قبلنا وفصل الله بين عوالمهم وعالمنا بحجب طاقة وبرازخ غير مرئية

روايات المؤرخين العرب عن العوالم البعدية وأنفاق ومدن جوف الأرض المنتشرة بالجزيرة العربية والعالم

دخول احد أسباط بني إسرائيل الأثني عشرة مدينة بجوف الأرض خلف بلاد الصين وسيكون لهم عودة في زمن عيسي عليه السلام

القري الظاهرة وأنفاقها الأرضية التي كانت بين مملكة سبأ ومكة ودخلها الصحابي ضريك بن حباشة النميري

دخول رجالا من سمرقند وخراسان لعالم جوف الأرض

العوالم البعدية لأهل مدينتي جابلقا بالمشرق وجابرسا بالمغرب المسكونتين ببقايا المؤمنين من عاد وثمود

دخول بحارة ومستكشفين معاصرين لمدن التجويفات الأرضية

حديث الكاتب أنيس منصور عن مدينة أجارتاالموجودة بعالم جوف الأرض الداخلي

دخول البحار يانس أولاف لبعض مدن جوف الأرض

العالم الجيولوجي فيليب شنايدر الذي أفشي أسرار الكائنات الفضائية وعلاقتها بالحكومة العالمية السرية فاغتالته المخابرات الأمريكية

رحلة الأدميرال ريتشارد بيرد للقطبين ولقاؤه بسكان التجويف القطبي

اختفاء مستعمرة الفايكينج

البوابات البعدية أو النجمية التي استخدمها القدماء في التنقل بين العوالم المختلفة واستخدمها الذي عنده علم من الكتاب في نقل عرش ملكة سبأ

الإشارات العلمية والقرآنية للبوابات النجميه السماوية والأرضية واتصال الملائكة بالذين استقاموا

أجهزة ستار غيت لفتح البوابات النجميه

البوابات البعدية كالأهرامات والزيقورات التي يتم من خلالها الاتصال بالشياطين وفتح ممرات لتجسدهم بالأرض بسحر الكابالا حسب تصريحات الماسوني المنشق دانيل ما سترال

بوابات الجسد وبوابات الأرض التي تنفذ منها الشياطين لتسيطر علي البشر

الأهرامات والزيقورات من أهم البوابات البعدية للاتصال بالشياطين وجلبهم للأرض

كيفية حدوث التزاوج والجماع بين الإنس والشياطين

البوابات البعدية الثابتة

البوابات البعدية المؤقتة

ناسا ومشاريع طي الزمان والمكان

مشروع سيرن الأمريكي الأوربي لفتح البوابات النجمية والممرات البعدية لعوالم الجن والشياطين

نزول القرآن وبعثة النبي محمد في ليلة القدر (ليلة الفرقان) التي يفرق الله فيها كل أمر حكيم ويقدر فيها مقادير إلهية تستمر للآلاف السنين

القضاء علي الكهانة واستراق السمع بتغيير تركيبة سماء الأرض (طبقات الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي) بملئها بحرس شديداً وشهباً وإغلاق البوابات البعدية ليلة نزول القرآن

الصافات صفاً والزاجرات زجراً والتاليات ذكراً هم ملائكة السماء الموكلون بحراستها ونقل الأوامر الإلهية من الملأ الأعلى للأرض

الفصل الثاني 

مراحل تنجيس وتطهير البيت الحرام من عصر آدم

إلي العصر المحمدي

جرائم قوم عاد وثمود وفرعون لغزو الفضاء والاتصال بعوالم الشياطين والإفساد بالأرض المقدسة

الأحزاب بالقرآن هم حزب الشيطان من بقايا قوم نوح وعاد وثمود وفرعون ولوط وأصحاب الأيكة والممسوخين من بني إسرائيل المسيطرون علي الأنفاق وعالم جوف الأرض الداخلي

الأحزاب يهجمون علي النبي والمؤمنين من فوق رؤوسهم ومن الأنفاق والجبات التحت أرضية بمعركة الأحزاب والله ينصر المؤمنين بمعجزة إلهية

لماذا تم أخفاء سيرة أمم عاد وثمود (القرون الأولي) من الكتب السماوية السابقة

أرم ذات العماد (السومريين أصحاب أبراج بابل لإطلاق الصواريخ والمركبات الفضائية لشن غزو علي العرش الإلهي وسكان السماء بمعاونة الشياطين)

أوجه التشابه بين إمبراطورية عاد والإمبراطورية السومرية

التسعة رهط المفسدون بالأرض بمدينة ثمود هم التسعة رجال السريين بهرم طبقات الماسونية (هرم حكومة الطاغوت العالمية)

ثمود الذين عقروا ناقة الله وجابوا الصخر بالواد المقدس (نقبوا وحفروا الأنفاق –الجبات- الموصلة لعوالم الشياطين السفلية بأرض الحجاز)

العلاقة بين ناقة صالح التي خرجت من الصخر كفتنة لقوم ثمود ودابة الأرض التي تخرج من باطن أرض مكة والمسجد الحرام في نهاية الزمان

هل فصيل ناقة صالح (وليدها) هي دابة الأرض

فرعون ذي الأوتاد (الذين شيدوا الأهرامات للاتصال بالعوالم السفلية والعلوية للشياطين)

رفع إبراهيم عليه السلام لقواعد البيت وتطهيره من أصنام الأمم المشركة من قوم نوح وعاد وثمود

موسي يطلب من فرعون إطلاق سراح بني إسرائيل ليتوجهوا للحج وتقديم الذبائح بمكة علي سنة إبراهيم عليه السلام في اليوم العاشر من شهر الحج كما جاء بنصوص التوراة

دخول بني إسرائيل بقيادة طالوت الأرض المقدسة بمكة بعد انتصارهم بآية التابوت في عصر داود عليه السلام

النبي سليمان يبني الهيكل وبداخله قدس الأقداس المكعب بأورشليم (مكة)

انقسام مملكة سليمان بعد وفاته إلي أورشليم بمكة والسامرة بنجد والمدينة المنورة

نبوخذ نصر يغزو مملكة أورشليم (مكة) الواقعة جنوب بابل بسفر إرميا  ونبونيد خليفته يتخذ من تيماء بشمال الحجاز مقراً لإقامته بعد جولاته بخيبر ويثرب

القرآن يشير إلي قرب مملكة سليمان الحجازية من مملكة سبأ اليمنية

بني إسرائيل ينقلبون علي أعقابهم بعد عصر سليمان وينجسون الهيكل (البيت الحرام) بصنم البعل (هبل) وعشتاروت (العزة) والعرب يرثون عبادة هذه الأصنام منهم

النبي إلياس أرسل إلي العرب وبني إسرائيل الذين عبدوا البعل (تموز – هبل) بالبيت الحرام

زربابل (الدجال) يعود بأحفاد بني إسرائيل واليهود من بابل ويخدعهم بالذهاب لأرض فلسطين ويسميها لهم أورشليم الجديدة ويبني لهم بها الهيكل الثاني

نماذج من إفساد الأمم الغابرة وآل سعود لشعائر الحج بمكة

تنجيس البيت الحرام بالأصنام وتقديم الأبناء قرابين بشرية للشياطين وآلهة المشركين

التلاعب في شعائر الحج بمنع ذبح الأنعام في شعيرة العمرة وقصرها علي شعيرة الحج فقط

التلاعب بشعيرة ذبح الأنعام بمكة واستبدالها بكوبونات الأضاحي

رفع تكاليف تأدية الحج لصرف الناس عن تأدية هذه الشعيرة الهامة

إلغاء أشهر الحج المعلومات وحج الزروع والثمار وقصر الحج علي شهر ذي الحجة فقط

التلاعب بالنسيء والشهور القمرية للأشهر الحُرم لإفساد شعائر الحج 

الاعتداء بصيد البر أو البحر أثناء تأدية شعائر الحج أو العمرة كما فعلت طائفة من بني إسرائيل 

الفصل الثالث

الشجرة النورانية الزيتونة المباركة التي تسقط من العرش الإلهي بمركز الأرض بمكة لتنشأ المجال النوراني المغناطيسي للأرض (لباس تقواها)

المشكاة والزجاجة والمصباح الأرضي الذي يستمد نوره من الشجرة النورانية المباركة هما المجال المغناطيس والغلاف الجوي والمغناطيسي للأرض (مصباح أو زينة الكواكب)

طبيعة الغلاف الجوي

طبقات الغلاف الجوي

المجال المغناطيسي للأرض

مصدر الحقلالمغناطيسي الأرضي

تأثير المجال المغناطيسي علي الإنسان ودمه وخلاياه الحية

نور الشجرة النورانية المباركة يسقط ويتجمع عند بيت الله الحرام بمركز الكرة الأرضية بالأرض المباركة بمكة

أولاً : مَكَّة أول بيت وضِع للناس لعبادة الله على الكُرة الأرضية

ثانياً : القارات كلها نمت من تحت الكَعبة المُشَرَّفَة

القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمُع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض

أولاً : مكة المكرمة هي مركز الجاذبية الأرضية ونقطة التقاء الإشعاعات الكونية

ثانياً : مكة هي مركز اليابسة على الأرض (وسط الأرض)

ثالثاً : القرآن يؤكد أن مكة مركز الأرض (سواء الأرض) وأنها تتوسط  كل القرى (أم القرى)

رابعاً : مكة المُكرمة هي المدينة المثالية لحساب التوقيت العالمي

 مكة هي فقط الأرض المباركة والمقدسة بالقرآن

القبلة الأولي للمسلمين لم تكن باتجاه فلسطين ولكن باتجاه البيت المعمور بسماء الكعبة كما جاء بالقرآن

الفصل الرابع

أسرار جبال الطور وبوابة الله بوادي طوي المقدس بمكة

العلاقة بين الشجرة النورانية والشجرة التي تخرج من طور سيناء وتنبت بالدهن بالبلد الأمين مكة

التين والزيتون (طور تينا وطور زيتا) جبلين من خمسة جبال بمكة بنيت منها أحجار الكعبة علي ما جاء بالروايات الإسلامية

السقف المرفوع هو عمود النور الواصل بين الكعبة والبيت المعمور بالسماء

البحر المسجور هو نار معدن الحديد السائل الممغنط بنواة الأرض بباطن أرض الكعبة

شجرة طور سنين تصبغ الموحدين غير المشركين المؤدين لشعائر الحج بنور  تقواها مما يؤدي لتقوية هالتهم النورانية

الكتاب المسطور في رق منشور هو التوراة والألواح التي تسلمها موسي من الله علي جبل الطور

الله ظهر لموسي بوادي طوي المقدس بمكة من وراء حجاب من نور الشجرة النورانية عند جبل الطور

الطور والوادي المقدس طوى وشاطئ الوادي الأيمن وطور سنين كلها أماكن تقع بالبلد الأمين بالأرض المقدسة بمكة

نتق أحد جبال الطور فوق بني إسرائيل عند أخذ الميثاق عليهم ودك الآخر الذي تجلي الله عليه

أدلة من الأحاديث النبوية تثبت أن الوادي المقدس طوي والطور بمكة

جبل حوريب بالتوراة هو نفسه جبل الطور بالوادي المقدس طوى بمكة

برية سين أو سيناء هي برية الجزيرة العربية بالخرائط القديمة (ارض إله القمر سين)

المدن الواردة بالتوراة لرحلة خروج بني إسرائيل للأرض المقدسة تقع جميعها بالجزيرة العربية ومكة

قبر موسي بالكثيب الأحمر بمنطقة مكة

قادس ومكت (مكة) في نقوش معركة مجدو التي خاضها تحتمس الثالث بالجزيرة العربية

مواضع ذكر مكة في التوراة

بكه  (مكه) هي أرض الحج بالمزمور 84 من مزامير داود

جبل عرفات بالمزمور 86

بكة (مكة) والمدينة مساكن العرب من بني يقطان بترجمة التوراة لسعديا الفيومي

الفصل الخامس 

أسرار وألغاز الفتنة الكبرى والمسيح الدجال بسورة المدثر

الخالق جل وعلا يحدد لسيدنا محمد بسورة المدثر في الليالي الأولي للوحي مهمته كبشير ونذير للفتنة الكبرى للدجال بسورة المدثر

الله يتوعد الدجال أن يصليه سقر وقد خلقه وحيداً وجعل له مالاً ممدوداً وبنين شهوداً ومهد له في الأرض تمهيداً ثم يطمع أن يزيده

آيات ذكر الدجال وفتنه للأمم السابقة بالقرآن الكريم

العلاقة بين النقر في الناقور بسورة المدثر والصيحة التي حذرنا الله والنبي من وقوعها في نهاية الزمان

هل أهل الأرض منذرون بصاعقة مثل صاعقة عاد وثمود من خلال الصيحة والهدة

الرقم 19 بسورة المدثر هو رقم الفتنة الكبرى لإبليس والدجال

هل مجلس كبار آلهة الأنوناكي السومريين المكون من 19 إله ناري يمثل عدة الملائكة خزنة النار ؟؟؟؟.

الفصل السادس

كشف سر الدوائر الـ  19 والنجوم الـ 13 الموجودة فوق شعار النسر بالدولار الأمريكي وعلاقتها بالخطة الشيطانية للإحاطة بمكة والكرة الأرضية

شعار النسر الموجود علي الدولار يجسد صورة الهيكل الصهيوني - شعار الجبت والطاغوت - ورجسة الخراب بمكة لنشر الطاقة السلبية بالأرض

الدائرة الموجودة فوق شعار النسر تمثل دائرة السوء وخطوات الشيطان الـ 19 للإحاطة بالناس والكرة الأرضية

إبليس يقع في الفتنة فيرفض السجود لآدم ويعتبر قرار المولي عز وجل بسحب الخلافة منه وتولية آدم خليفة بالأرض خطأ وعدم تقدير جيد لقدراته وقدرات آدم

الفتنة والاختبار سنة إلهية سارية علي جميع مخلوقات الله من الجن والإنس والأنبياء وغيرهم من المخلوقات

إبليس يطلب منح سلطان له من الله علي الناس بالموافقة علي 13 خطوة والله يزيده عليها 6 خطوات لتكتمل خطته بـ 19 خطوة تكون فتنة يحقق بها سيطرته العقلية والجسدية علي من يتولونه من الإنس والجن

لماذا تكررت كلمة السوء 19 مرة بالقرآن

نجوم النجمة السداسية الـ 13 تمثل البوابات النجمية البعدية (المعارج - الممرات) الأثني عشر بالكرة الأرضية وبوابة الله المركزية النورانية بمكة

الماسون يؤكدون أن عدد البوابات النجمية بين الأبعاد والعوالم المختلفة بالكرة الأرضية  12 بوابة تتخذ شكل النجمة السداسية

السنة الخسوفية الفلكية التي يجتمع فيها الشمس والقمر والأرض علي صف واحد توضح سر من أسرار الرقم 19

علاقة الرقم 19 و 13 بالماسون والبهائيين وأشهر النسيء المحرمة للتلاعب بعدة الأشهر الحرم في عصر الدجال

الماسون يحددون بخرائطهم الصهيونية عام 2019م كموعد لبداية الفتنة الكبرى للدجال

النجمة السداسية وأسرار سحر الكابالا والعلوم السحرية لتسخير وجلب الشياطين للأرض

الدائرة والنجمة السداسية من أهم رموز سحر الكابالا لممارسة الطقوس الشركية والسيطرة علي البشر وإيذائهم وجلب الشياطين

الفصل السابع

ما الذي رآه الرسول برؤيا الفتنة الكبرى المذكورة بسورة الإسراء

رؤيا الفتنة التي رآها الرسول المذكورة بسورة الإسراء خاصة بالفتنة الكبرى لإبليس والمسيح الدجال في الأرض والحرم المكي للإحاطة بالناس والوعد الإلهي بفتحين لمكة لإظهار الدين الحق علي الدين كله

الإشارات القرآنية بسورة الفتح لتصديق الله لرسوله بدخول المسجد الحرام وتطهيره من الأصنام والأوثان ليتحقق الفتح الأول لمكة في عهده

علاقة سورة الفتح والنصر بالرؤيا التي شاهدها النبي

الشجرة الملعونة في القرآن هي شجرة الزقوم النارية الخبيثة التي خلق منها الشياطين ونسل العماليق الهجين بين الإنس والجن ويسعي إبليس لجلب طاقتها السلبية للكرة الأرضية لتحل محل الشجرة النورانية الزيتونة بطور سنين بمكة

القضاء المقضي به علي بني إسرائيل (القباليون - الصهيونية) بأوائل سورة الإسراء يوضح دورهم في تنجيس الحرم المكي ورؤيا فتحها وتطهيرها في عصر النبوة وبعد تتبير الهيكل الصهيوني (رجسة الخراب)

رؤيا النبي دانيال بإقامة بني إسرائيل لرجسة الخراب في عصر الدجال ببيت الله المقدس جزء من الرؤيا التي شاهدها النبي بفتحي مكة

الفتنة الكبرى ومشاهد الغزو الفضائي للدجال ويأجوج ومأجوج للأرض المقدسة وجبال الطور بمكة

مشهد ظهور الدجال بسفر حزقيال علي سفينة فضائية عملاقة بسماء مكة دون أن ينزل إليها

مشهد هجوم يأجوج ومأجوج علي عيسي وأتباعه وتحصنهم منهم في جبال الطور بمكة هو الجزء الأخير من الرؤيا التي شاهدها النبي

بناء الأبراج الشاهقة حول الكعبة علامة هدمها بأيدي المسلمين بدعوي تطويرها في الروايات الإسلامية لإقامة الهيكل الصهيوني الوثني مكانها

الفصل الثامن 

الإفسادتين العالميتين لبني إسرائيل ويأجوج ومأجوج الفضائيين بالأرض المقدسة

ونهايتهم عند طور مكة

إفسادتين لبني إسرائيل ويأجوج ومأجوج بالأرض المقدسة (مكة) بسورة الإسراء والكهف

تحريم دخول الأرض المقدسة بمكة علي بني إسرائيل لاعتدائهم بالسبت إلي ما قبل موعد الغزو الفضائي ليأجوج ومأجوج بأطباقهم الطائرة وهم من كل حدب ينسلون في نهاية الزمان (يوم الوعد الحق – هرمجدون)

هل فصائل الزواحف والرماديون والشماليون والأنوناكي الفضائيون من نسل العماليق الهجين بين الإنس والشياطين وممن سكنوا الأرض قبلنا وهم يأجوج ومأجوج.

نقوش بالمعابد الفرعونية والبابلية والسومرية والآشورية والأمريكية لمركبات طائرة وكائنات فضائية

الأساطير والنصوص الهندية المقدسة تشير لمخلوقات هبطوا من جنات وكواكب السماء إلي الأرض بمركبات فضائية

نقش عجيب لمركبة فضائية ترحل لعالم الآخرة بتابوت الملك باكال من حضارة المايا

إشارات القرآن لنزول كائنات فضائية من الملائكة والشياطين من مقاعدهم وقواعدهم بالسماء للأرض وتجسدهم في هيئة آدمية لصنع عجائب وآيات دفعت الناس لعبادتهم

هل حدث تزاوج بين الإنس والشياطين فنتج النسل الهجين من العماليق الجبابرة الذين قام عليهم الطوفان.

نسل الجبابرة الهجين (العماليق) الناتج من تزاوج الملائكة الساقطين (مردة الشياطين) لبنات قابيل بالتوراة وسفر أخنوخ (سفر النبي إدريس)

الملائكة الساقطين بالتوراة هم إبليس ومردة الجن الذين زعموا أنهم ملائكة وأبناء الله وبناته الذين أختصهم بعلمه

القرآن يؤكد وجود نسل نتج من المعاشرة الجنسية بين الجن والإنس قبل الطوفان قاموا بعبادة الجن والشرك بالله

علماء السلف لم ينفوا إمكانية حدوث الجماع الجنسي والتكاثر بين الإنس والجن

المؤرخون يؤكدون أن الكنعانيين والآموريين والهكسوس والفراعنة الذين جاءوا من الشرق واحتلوا الجزيرة العربية ثم الشام ومصر من نسل العماليق

هل هناك عودة لقوي خير منظرة من بني إسرائيل والشهود الأمناء بالأرض لمناصرة المهدي وعيسي والمؤمنين في معارك آخر الزمان

الشهود الأمناء بالأرض والرجلين المؤمنين ذوي القدرات الخارقة اللذين سيكون لهم عودة يصنعون فيها العجائب في زمن الدجال ويوم الله الموعود

مواضع ذكر الشهود الأمناء بالقرآن

الخضر وإلياس (إيليا) من المنظرين ولهم عودة في نهاية الزمان برواياتنا الإسلامية

الشاهدان اللذان سيصنعان العجائب بزمن الدجال في سفر الرؤيا الإنجيلي

الله جعل الحرم آمناً وأهل القرى الأخرى كانت تتخطفهم الجن والشياطين

 


القضاء علي الكهانة واستراق السمع في ليلة نزول القرآن بليلة القدر

 

(إغلاق بوابات العوالم البعدية للشياطين وتغيير تركيبة طبقات السماوات السبع للأرض - طبقات الغلاف الجوي والمغناطيسي - وملئها بحرس شديداً وشهباً)

 

هشام كمال عبد الحميد

 

 

ليلة القدر هي ليلة من الليالي القدرية الإلهية التي ترتبط بدورات فلكية محددة ومقومة من خالق السماوات والأرض تبارك وتعالي، وفي هذه الليلة يفرق الله كل أمر حكيم في حقب زمنية معينة، ويقدر فيها مقادير إلهية قدرية ومصيرية في حياة الناس والأنبياء والكرة الأرضية بأرضها وسمائها الدنيا أو مجموعتها الشمسية تستمر للآلف السنين، ولا تتكرر هذه المقادير الإلهية التي يقدرها الله في هذه الليلة كل عام في العشر الأواخر من شهر رمضان كما يظن الغالبية العظمي من الناس، وليلة القدر هي ليلة خير من ألف شهر، وفي هذه الليلة تتنزل الملائكة والروح بأذن ربهم من السماوات العلي إلي سماء الأرض لتنفيذ هذه المقادير والأوامر الإلهية المقدرة من الله جل وعلا.

وفي عصر النبوة المحمدية نزل أول الوحي والقرآن في هذه الليلة العظيمة المباركة التي أمتدت من ظهور أول تباشير الليل في هذه الليلة واستمرت حتى بداية طلوع فجر اليوم التالي، وفي هذه الليلة كانت بعثة محمد صلي الله عليه وسلم، وصادفت هذه الليلة في عصر البعثة المحمدية أحدي ليالي العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وأغلب الآراء أنها كانت ليلة 27 منه.

وهذه الليلة يمكن أن نسميها ليلة المقادير الإلهية، وقوله تعالي في وصف هذه الليلة "خير من ألف شهر" قد يشير إلي مقدار دورتها الفلكية أو دورة من دوراتها والله أعلم، والألف شهر تعادل تقريباً 83.33 سنة.

وهذه السنين قمرية في الغالب لأن شهر رمضان الذي جاء ربطه بهذه الليلة شهر قمري والله أعلم، فليس هناك ما يمنع أن تكون سنين شمسية ووافقت ليلة القدر في سنة نزول القرآن وبعثة النبي محمد يوم 27 رمضان.

قال تعالي :

إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ (5) (القدر).

حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2) إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ (3) فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ (4) أَمْراً مِّنْ عِندِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ (5) رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (6) رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا إِن كُنتُم مُّوقِنِينَ (7) (الدخان).

شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ.... (البقرة : 185).

فما الذي قدره الله بالكرة الأرضية في ليلة نزول القرآن وبعثة النبي محمد صلي الله عليه وسلم ؟؟؟؟؟.

في ليلة القدر الفارقة في سنة البعثة المحمدية وسنة نزول القرآن في شهر رمضان قدر الله أمراً حكيماً وعظيما ورهيباً زلزل الله فيها سماء كرتنا الأرضية بطبقاتها السبع واستمرت آثاره إلي يومنا هذا.

فما هو هذا الأمر ؟؟؟؟؟؟؟.

في البداية يجب أن نعلم أن سمائنا الدنيا وطبقات غلافنا الجوي وما بها من بوابات سماوية وبعدية توصل للعوالم الأخرى السفلية والعلوية كانت مخترقة من الشياطين والكهنة بعلوم السحر وطقوس سحر الكابالا والكهانة والطقوس الشيطانية لاستراق السمع من الملأ الأعلى، بعد أن تم تنجيس الحرم المكي والتأثير علي طاقته النورانية الإيجابية التي تخرج من الطور والوادي المقدس طوي بمكة والمستمدة من نور الشجرة النورانية الزيتونة المباركة عند العرش الإلهي.

وتم تنجيس الحرم والتأثير علي المجال المغناطيسي للكرة الأرضية الخارج من نواة الأرض وبحرها المسجور وقطبها المغناطيسي الواقع بمركز الأرض بمكة من خلال تنصيب الأصنام والأوثان وطقوس القرابين الشركية وعبادة الشيطان التي كانت تتم بالحرم المكي قرباناً للشياطين والأصنام ولا يذكر اسم الله عليها ولا تذبح بالطريقة الشرعية، بالإضافة لذبح بعض الحيوانات النجسة وشرب دمائها وتقديم قرابين بشرية أيضاً من أبناء المشركين قرباناً للشيطان والأصنام وبعض الكواكب والنجوم، مما أثر علي الطاقة النورانية بمكة والكرة الأرضية كلها وعلي الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي للأرض الذي يمثل لباس تقواها ودرعها الحامي لها علي ما شرحت بكتاب "لباس التقوى وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية".

هذا التغير الذي كان حادثاً بمكة والغلاف الجوي والمجال المغناطيسي للأرض هو الذي كان يسمح للكهنة والشياطين الذين يتصلون بهم من استراق السمع من الملأ الأعلى واختراق بوابات السماء وفتح الممرات البعدية بين عالمنا وعالم الجن والشياطين.

وفي ليلة القدر التي نزل فيها القرآن وقعت المفاجأة الكبرى للشياطين والكهنة والسحرة بما لم يكونوا يتوقعوه أو يضعوه في حسبانهم بعد أن كانت الأمور مستقرة لهم لمئات السنين في السيطرة علي البوابات البعدية واستراق السمع من الملأ الأعلى، فقد وجه إليهم المولي عز وجل ضربته القاضية لهم بحفظ السماء من خلال تغيير تركيبة الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي للأرض مع إصلاحهما وترميم ما بهما من ثقوب أحدثها المشركين بالعبادات والطقوس الوثنية، فأعاد الخالق جل شأنه السماء إلي وضعها الطبيعي ورمم ما خرقوه فيهما بسحرهم وطقوسهم الشيطانية وحصن السماء بدروع كهرومغناطيسية شكلت شبكة كهربية رهيبة تصعق الشياطين الذين يقتربون منها، هذا بالإضافة إلي ملء السماء بحراسة قوية وشديدة من الملائكة وشهباً تترقب تحركات الشياطين في السماء الدنيا عن بعد وتقف بالمرصاد لأي شيطان يحاول اختراق حجب السماء واستراق السمع، فيتبعه هذا الشهاب كالصاروخ الحراري الموجه عن بعد فلا يتركه حتى يحرقه ويقضي عليه.

وقد سجل لنا المولي عز وجل هذه الحادثة بالتفصيل وخلدها في قرآنه بسورة الجن وأعطي إشارات أخري لها بسورة فصلت والحجر، وأخبر النبي محمد صلي الله عليه وسلم بهذا التغير الذي حدث في تركيبة الغلاف الجوي (زينة الكواكب كما سبق وأن شرحنا) وغلاف مجالها المغناطيسي (لباس تقواها) من خلال حادثة حدثت مع نفرا من الجن الذي استمع إلي القرآن فآمن به وترك عبادة الشرك التي كان يأمرهم بها سفيههم (إبليس) والأقوال الشطط (الكذب والافتراء) التي كان يتقولها علي الله كالقول بأن الله كان له صاحبة (زوجة) وولد، وكان يظن هذا الجن أنه لا يجرأ أحد من الجن أو الإنس أن يقول علي الله شططاً، وأنه كان رجال من الإنس (الكهنة) يعوذون (يستعينون) برجال من الجن فزادوهم رهقاً.

وذلك بعد الجولة التي قام بها هذا الجن الذي آمن في الكرة الأرضية ليبحث عن أسباب ملء السماء بحرس شديداً وشهباً مما جعل الجن والشياطين لا يستطيعون اختراق حجب السماء والاستماع إلي الملأ الأعلى كما كان معهوداً من قبل نزول القرآن في ليلة القدر، وأصبح الكهنة والسحرة عاجزون عن ممارسة أعمال الكهانة والعرافة ومحاولة معرفة بعض أخبار الغيب، حتى علم هذا الجني أن السبب في ذلك بعثة محمد صلي الله عليه وسلم ونزول القرآن وصدور الأوامر الإلهية في ليلة القدر بتغيير تركيبة السماء الدنيا إلي يوم الوقت المعلوم الذي سيمكن فيه الله الشياطين ويأجوج ومأجوج وإبليس وحزبه من خرق الغلاف الجوي والتلاعب بتركيبته مرة أخري والتمكن من فتح البوابات البعدية الموصلة لعوالم الشياطين ويأجوج ومأجوج والمقرنين بالأصفاد من مردة الشياطين ليأتوا إلي الأرض ويتجسدوا فيها في عصر الدجال والفتنة الكبرى لشيطاني الإنس والجن (لدجال وإبليس) بالأرض.

ثم أقر هذا الجن أنه لا يدري أن كان ما حدث بسماء الكرة الأرضية في ليلية القدر أراد به الله شراً بأهل الأرض أم أراد بهم رشداً ؟؟؟؟؟؟.

كما أقر هذا الجن أن منهم الصالحون الذين اسلموا لما سمعوا هذا القرآن ومنهم دون ذلك من القاسطون (الظالمون لأنفسهم وغيرهم الذين سيكونون حطباً لجهنم) فهم طرائق قدداً (فرق وملل متنوعة ومختلفة).

قال تعالي :

قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً (2) وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَداً (3) وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطاً (4) وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِباً (5) وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الْإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً (6) وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنتُمْ أَن لَّن يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَداً (7) وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً (8) وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً (9) وَأَنَّا لَا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَن فِي الْأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَداً (10) وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ كُنَّا طَرَائِقَ قِدَداً (11) وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن نُّعجِزَ اللَّهَ فِي الْأَرْضِ وَلَن نُّعْجِزَهُ هَرَباً (12) وَأَنَّا لَمَّا سَمِعْنَا الْهُدَى آمَنَّا بِهِ فَمَن يُؤْمِن بِرَبِّهِ فَلَا يَخَافُ بَخْساً وَلَا رَهَقاً (13) وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَداً (14) وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً (15) وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقاً (16) لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَمَن يُعْرِضْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِ يَسْلُكْهُ عَذَاباً صَعَداً (17) (الجن).

إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ (6) وَحِفْظاً مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ (7) لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ (8) دُحُوراً وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ (9) إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ (10) (الصافات).

وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَاباً مِّنَ السَّمَاءِ فَظَلُّواْ فِيهِ يَعْرُجُونَ (14) لَقَالُواْ إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَّسْحُورُونَ (15) وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السَّمَاء بُرُوجاً وَزَيَّنَّاهَا لِلنَّاظِرِينَ (16) وَحَفِظْنَاهَا مِن كُلِّ شَيْطَانٍ رَّجِيمٍ (17) إِلاَّ مَنِ اسْتَرَقَ السَّمْعَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ مُّبِينٌ (18) (الحجر).

 

ورداً علي تساءل هذا الجن أن كان ما حدث بسماء الكرة الأرضية من أمر لم يشهدوا مثيل له في تاريخ الكرة الأرضية هل أراد الله بهم شراً أم أراد بهم رشداً؟؟؟؟؟

 

أخبر المولي عز وجل رسوله صلي الله عليه وسلم أن يخبر الجن والإنس أنه يدعو لربه ولا يشرك به أحداً، وأنه لا يملك لنفسه ضراً ولا رشداً ولن يجيره من الله أحداً، وأنهم عندما يروا ما وعدهم الله به في يوم وعده الحق المنظر له إبليس والدجال وكل قوي الشر فسيعلمون من أضعف ناصراً (قوة) وأقل عددا هل الله أم حزب الطاغوتً، وأبلغ سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم رداً علي تساءل هذا الجن أن يقول لهم أنه لا يدري أن كان ما يوعدون به قريباً أي سيقع في عصره أم يجعل الله له أمداً، أي أجلاً بعيداً سيقع فيه ما يوعدون بعد عصر النبوة بمئات القرون. قال تعالي :

قُلْ إِنَّمَا أَدْعُو رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِهِ أَحَداً (20) قُلْ إِنِّي لَا أَمْلِكُ لَكُمْ ضَرّاً وَلَا رَشَداً (21) قُلْ إِنِّي لَن يُجِيرَنِي مِنَ اللَّهِ أَحَدٌ وَلَنْ أَجِدَ مِن دُونِهِ مُلْتَحَداً (22) إِلَّا بَلَاغاً مِّنَ اللَّهِ وَرِسَالَاتِهِ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً (23) حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ أَضْعَفُ نَاصِراً وَأَقَلُّ عَدَداً (24) قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَداً (25) عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً (26) إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً (27) لِيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَى كُلَّ شَيْءٍ عَدَداً (28) (الجن).


وروي مسلم في كتاب الصلاة الحديث 449 و 450 باب الجهر بالقراءة في الصبح والقراءة علي الجن الآتي:

499 - حدثنا شيبان بن فروخ حدثنا أبو عوانة عن أبي بشر عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال ما قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم على الجن وما رآهم انطلق رسول الله صلى الله عليه وسلم في طائفة من أصحابه عامدين إلى سوق عكاظ وقد حيل بين الشياطين وبين خبر السماء وأرسلت عليهم الشهب فرجعت الشياطين إلى قومهم فقالوا ما لكم قالوا حيل بيننا وبين خبر السماء وأرسلت علينا الشهب قالوا ما ذاك إلا من شيء حدث فاضربوا مشارق الأرض ومغاربها فانظروا ما هذا الذي حال بيننا وبين خبر السماء فانطلقوا يضربون مشارق الأرض ومغاربها فمر النفر الذين أخذوا نحو تهامة وهو بنخل عامدين إلى سوق عكاظ وهو يصلي بأصحابه صلاة الفجر فلما سمعوا القرآن استمعوا له وقالوا هذا الذي حال بيننا وبين خبر السماء فرجعوا إلى قومهم فقالوا يا قومنا إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به ولن نشرك بربنا أحدا فأنزل الله عز وجل على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن.

450 - حدثنا محمد بن المثنى حدثنا عبد الأعلى عن داود عن عامر قال سألت علقمة هل كان ابن مسعود شهد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن قال فقال علقمة أنا سألت ابن مسعود فقلت هل شهد أحد منكم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن قال لا ولكنا كنا مع رسول الله ذات ليلة ففقدناه فالتمسناه في الأودية والشعاب فقلنا أستطير أو اغتيل قال فبتنا بشر ليلة بات بها قوم فلما أصبحنا إذا هو جاء من قبل حراء قال فقلنا يا رسول الله فقدناك فطلبناك فلم نجدك فبتنا بشر ليلة بات بها قوم فقال أتاني داعي الجن فذهبت معه فقرأت عليهم القرآن قال فانطلق بنا فأرانا آثارهم وآثار نيرانهم وسألوه الزاد فقال لكم كل عظم ذكر اسم الله عليه يقع في أيديكم أوفر ما يكون لحما وكل بعرة علف لدوابكم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا تستنجوا بهما فإنهما طعام إخوانكم.

وبين الروايتين خلاف فيما إذا كان النبي تحدث مع الجن أم لا، فالرواية الأولي ينفي فيها ابن عباس رؤية النبي للجن أو قراءته القرآن عليهم والرواية الثانية تؤكد رؤيته لهم وقراءته عليهم وأمره لهم بما يأكلوه من الطعام المحلل لهم، فهذا الخلاف والتضارب موجود في معظم الأحاديث والروايات في جميع الموضوعات لأن جميعها أحاديث آحاد غير متواترة ولم تكتب في العصر النبوي وأول جمع للحديث تم بعد منتصف القرن الثاني الهجري كما جاء بكل كتب علماء الحديث والجرح والتعديل، وما يهمنا من سرد الروايتين توضيح السبب في نزول سورة الجن.

 

الصافات صفاً والزاجرات زجراً والتاليات ذكراً هم ملائكة السماء الموكلون بحراستها ونقل الأوامر الإلهية من الملأ الأعلى للأرض

 

قال تعالي :

وَالصَّافَّاتِ صَفّاً (1) فَالزَّاجِرَاتِ زَجْراً (2) فَالتَّالِيَاتِ ذِكْراً (3) إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ (4) رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ (5) إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ (6) وَحِفْظاً مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ (7) لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ (8) دُحُوراً وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ (9) إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ (10) (الصافات).

فما هي الصافات والزاجرات والتاليات ذكراً ؟؟؟؟؟؟.

قال أهل التفسير أن المراد بالصافات والزاجرات والتاليات: جماعات الملائكة، وقد جاء وصف الملائكة بأنهم صافون، وذلك في قوله تعالى عنهموإنا لنحن الصافون وإنا لنحن المسبحون، ومعنى كونهم صافين أنهم يكونوا صفوفا متراصين بعضهم جنب بعض في السماء. وقيل لأنهم يصفون أجنحتهم في السماء، ينتظرون أمر الله.

وقيل أن الزاجرات زجرا هي الملائكة التي تزجر السحاب وتسوقه، وقيل: تزجر الخلائق عن معاصي الله بالذكر الذي تتلوه وتلقيه إلى الأنبياء.

واختلف أهل التأويل في تأويل قوله فالزاجرات زجرا، فقال بعضهم : هي الملائكة تزجر السحاب تسوقه.

وقيل في " التاليات ذكرا " المترددون لكلام الله تعالى الذي يتلقونه من جانب القدس لتبليغ بعضهم بعضا أو لتبليغه إلى الرسل كما أشار إليه قوله تعالى حتى إذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق وهو العلي الكبير ، وبينه قول النبي صلى الله عليه وسلمإذا قضى الله الأمر في السماء ضربت الملائكة بأجنحتها خضعانا لقوله كأنه سلسلة على صفوان، فإذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم ؟ قالوا: الذي قال الحق. 


وقيل المراد بالتاليات ما يتلونه من تسبيح وتقديس لله تعالى لأن ذلك التسبيح لما كان ملقنا من لدن الله تعالى كان كلامهم بها تلاوة.

والحقيقة أن جميع الملائكة الموصوفين في هذه الآيات هم من حراس السماء والموكلين بتصريف أمورها وتلقي الأوامر والمقادير الإلهية وتنفيذها، لذا جاء بعد ذكرهم ذكر تزيين السماء الدنيا بزينة الكواكب وحراستها من كل شيطان مارد.

فالصافات صفاً هم الملائكة جند الله الذين وصفهم الله بأنهم يقومون مع الروح يوم القيامة صفاً وذلك في قوله تعالي :

يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفًّا ۖ لَا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَٰنُ وَقَالَ صَوَابًا (النبأ: 38).

وهم أحدي حراس السماء من الملائكة. وهم ايضاً الملائكة الصافون المسبحون الذين جاء ذكرهم بنفس سورة الصافات في قوله تعالي :

وَمَا مِنَّا إِلَّا لَهُ مَقَامٌ مَّعْلُومٌ (164) وَإِنَّا لَنَحْنُ الصَّافُّونَ (165) وَإِنَّا لَنَحْنُ الْمُسَبِّحُونَ (166) (الصافات).

والزاجرات هم الملائكة أصحاب الزجرة أو الصيحة مصداقاً لقوله تعالي : فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌ فَإِذَا هُمْ يَنْظُرُونَ (الصافات:19) أي صيحة واحدة.

وقوله تعالي : فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌ (النازعـات:13).

وقوله تعالي عن هذه الزجرة أو الصيحة الواحدة :

إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ (يّـس:29).

مَا يَنْظُرُونَ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً تَأْخُذُهُمْ وَهُمْ يَخِصِّمُونَ (يّـس:49).

إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ جَمِيعٌ لَدَيْنَا مُحْضَرُونَ (يّـس:53).

وَمَا يَنْظُرُ هَؤُلاءِ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً مَا لَهَا مِنْ فَوَاقٍ (صّ:15)  

 

والمراد بـ " التَّالِيَاتِ ذِكْرًا " الملائكة الذين يتلون أو يلقون الذكر وجاء وصفهم في قوله تعالي : فَالْمُلْقِيَاتِ ذِكْرًا (المرسلات:5).

وللمزيد من التفاصيل حول الموضوع راجع كتابنا القادم :

البوابات النجميه والخطة الشيطانية للإحاطة بالكرة الأرضية والناس 

(خطة فتح العوالم البعدية للشياطين ويأجوج ومأجوجلتمكينهم من الغزو الفضائي للأرض والسيطرة علي المجال المغناطيسي للشجرة النورانية وبوابة الله بطور مكة)


روابط ذات صلة

أكذوبة عدم ذكر الدجال بالقرآن للتعتيم علي الآيات التي تكشف شخصيته وتاريخه الأسود:

الشجرة النورانية الزيتونة المباركة التي تسقط من العرش الإلهي بمركز الأرض بطور مكة لتنشأ المجال النوراني المغناطيسي للأرض (لباس تقواها) ليحفظها من اختراق الشياطين والأشعة الكونية ويقوي لباس تقوي الإنسان (هالته النورانية(

مردة الشياطين كان لهم قواعد بالسماء خارج غلاف الأرض يسترقون منها السمع لمعرفة الغيب والمستقبل

المعارج أو البوابات النجمية السماوية التي سلكها دواب ومركبات الإنس والجن في رحلة هبوطهم للأرض:

كتاب "العزيف" النيكرونوميكون للحظرد أشهر الكتب القديمة النادرة لوصف أشكال الجن وممسوخي الخلقة وأمم ما قبل الطوفان :

شجرة الزقوم بالقرآن تعطينا وصف دقيق لأشكال رؤوس الشياطين الممسوخين الخلقة:

اللعنة التي أنزلها الله علي الشياطين أحالة خلقتهم لكائنات ممسوخة:

الأساطير والنصوص الهندية المقدسة تشير لهبوط آدم وحواء وإبليس من جنات وكواكب السماء إلي الأرض بمركبات فضائية  :

آيات قرآنية تؤكد أن جنة آدم كانت أحدي جنات عدن السماوية ولم تكن جنة أرضية

بناء الأبراج الشاهقة حول الكعبة علامة هدمها بأيدي المسلمين بدعوي تطويرها في الروايات الإسلامية لإقامة الهيكل الصهيوني الوثني مكانها

القول الفصل من القرآن في مسألة هل المسجد الأقصى بمكة أم بالشام:

مكة هي فقط الأرض المباركة والمقدسة بنص آيات القرآن:

لأحاديث النبوية الصحيحة وروايات الصحابة لقصة الإسراء والمعراج لم يذكر بها وقوع المسجد الأقصى بفلسطين أو الشام

القبلة الأولي للمسلمين لم تكن باتجاه فلسطين ولكن باتجاه البيت المعمور بسماء الكعبة كما جاء بالقرآن

المدينة المقدسة (أورشليم) بسفر الرؤيا مكعبة (كعبة) ولا يدخلها أغلف أو نجس في سفر إشعيا وبها بئر ماء :

القرآن يقر أن إبراهيم عليه السلام وذريته استوطنوا بالأراضي المقدسة بمكة وما حولها ولم يهاجر إلي فلسطين كما يزعم أهل التوراة والإنجيل

المدن الواردة بالتوراة لرحلة خروج بني إسرائيل للأرض المقدسة تقع جميعها بمكة والجزيرة العربية

نبوخذ نصر يغزو مملكة أورشليم (مكة) الواقعة جنوب بابل بسفر إرميا ونبونيد خليفته يتخذ من تيماء بشمال الحجاز مقراً لإقامته بعد جولاته بخيبر ويثرب

النبي سليمان يبني الهيكل وبداخله قدس الأقداس المكعب بأورشليم (مكة) وإنقسام مملكته من بعده إلي أورشليم بمكة والسامرة بنجد والمدينة المنورة

فلس طئ (فلسطين التوراتية) ورفحا ولبنان والخليل والجليل بمكة والسعودية ولوط وقومه سكنوا بشرق مكة والطائف

موسي يطلب من فرعون إطلاق سراح بني إسرائيل ليتوجهوا للحج وتقديم الذبائح بمكة علي سنة إبراهيم في اليوم العاشر من شهر الحج كما جاء بنصوص التوراة

الطور والوادي المقدس طوى وشاطئ الوادي الأيمن وطور سنين كلها أماكن تقع بالبلد الأمين بالأرض المقدسة بمكة

رؤيا الفتنة التي رآها الرسول المذكورة بسورة الإسراء خاصة بالفتنة الكبرى لإبليس والمسيح الدجال في الأرض والحرم المكي للإحاطة بالناس والوعد الإلهي بفتحين لمكة لإظهار الدين الحق علي الدين كله

سر ميثاق الله المتعلق بمكة وشعائر الحج الذي نقضه أصحاب السبت فمسخهم الله قردة وخنازير

الحج فرض على جميع أهل الأرض من غير المشركين باختلاف مللهم ليشهدوا منافع لهم توصلهم لتقوى الله:

إبليس يتعهد للخالق بإضلال البشر ببتك آذان الحج المرتبط بشعائر ذبح الأنعام وتغيير جيناتها الوراثية لل:

إبليس لم يجرؤ أن يتحدي الله لعلمه أنه قادر عليه والله أنظره ليكون أحدي أدواته في فتنة وتمحيص البشر والتسلط علي من يتولونه

مناسك الحج تخلص الحجاج من الطاقة السلبية العالقة بأجسادهم  )قضاء تفثهم) - هشام كمال عبد الحميد

القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض

البيتالحرام بمكة هو مثابة الناس (المكان الذي يعيد للإنسان الطاقة الأيجابيةالمفقودة ويقوي الهالة النورانية

صورة تكشف خطط صهيونية لتنجيس الكعبة بالأصنام بعد وضعها تحت وصاية الأمم المتحدة

سفينة نوح رست علي جبل الكُدي (الجودي) بمكة بعد الطوفان:

هل كان فلك نوح سفينة عملاقة مدرعة:

العلم يثبت حدوث الطوفان نتيجة لاقتراب أجرام سماوية من الأرض والقرآن يؤكد هذه الحقيقة:

القرآن يؤكد أن دهون البقر والغنم هي أهم وأفيد أنواع الدهون والأبحاث العلمية تثبت أن لحوم الإبل والغنم أفضل أنواع اللحوم لأنها تهذب السلوك وتقوي الهالة النورانية

الأنعام هي أهم شعيرة في الحج لدورها في تقوية لباس التقوى (الهالة النورانية المحيطة بأجسادنا)

المُحَرَم والمُحَلل من الأطعمة والأنعام فى التوراة هو نفس المُحَرَم و المُحَلل بالقرآن


الصيام المفروض علينا بنص القرآن هو صيام شهر رمضان + أيام معدودات نشترك فيها مع أصحاب الديانات السماوية السابقة

 

هشام كمال عبد الحميد

 


رداً علي سؤال بعض الأصدقاء بالفيس حول قوله تعالي بسورة البقرة في آيات الصيام : وَعَلَى الذين يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ، عما إذا كان معني الآية جواز فطر بعض أيام من رمضان للقادر علي الصيام وإخراج كفارة عن كل يوم طعام مسكين؟؟؟؟

وهذا الموضوع سبق وأن شرحته بالفصل السادس من كتاب "لباس التقوى وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية" وملخص ما قلته في هذه الجزئية هو:

المُشاع عندنا جميعاً وفى الفقه الإسلامي أن الصيام المفروض علينا هو صيام شهر رمضان فقط لا غير، وهذا مُخالف لما جاء بالقرآن بسورة البقرة التي جاء بها نص صريح واضح لا يقبل أى جدال بفرض صيام آخر علينا بجانب شهر رمضان ، ومن يطيق هذا الصيام ولا يُريد صيامه فعليه كفارة أطعام مساكين .

وقد أهمل الفقهاء هذا الصيام المفروض علينا بخلاف شهر رمضان بسبب التفسيرات الخاطئة لفهم المفسرين لآيات الصيام بالقرآن واعتمادهم في تأويلهم للقرآن على أحاديث وروايات ضعيفة وموضوعة الله ورسوله بريئان منها تقول أن الأيام المعدودات هي نفسها شهر رمضان، وأخذهم بالقول فى وجود ناسخ ومنسوخ بالقرآن، فتأول منهم من اقر بأن هذا الصيام غير شهر رمضان بأنه منسوخ بآيات صيام شهر رمضان، رغم أن فرض هذا الصيام جاء فى سياق آيات فرض صيام رمضان وليس بها أى نسخ له، لكنهم كانوا مولعون بالناسخ والمنسوخ الذى اخترعوه وما أنزل الله به من سلطان، فكانوا يؤولون به كل ما يبهم ويشكل عليهم فى بعض آيات القرآن بصورة فجة وفيها استهتار بالعقول وهدر لأحكام وآيات القرآن بصورة واضحة، وقد شرحت بكتابى "الحقيقة والأوهام فى قضية جمع القرآن" حقيقة الناسخ والمنسوخ ومتى ظهر ما يسمى الناسخ والمنسوخ وأنه لا أساس له فى الإسلام ولم يكن معروفاً لا فى عصر النبوة ولا عصر الصحابة وهو من العلوم التى أخترعها فقهاء ومفسرو بني أمية والوضاعين للأحاديث فى عصرهم  لتشويه وتحريف تأويل القرآن.

وتعالوا لنراجع آيات الصيام بسورة البقرة لنعلم أن كان بها نسخ أم سوء فهم وتأويل من قدامي الفقهاء والمفسرين.

قال تعالى:

يَا أيهَا الذين آمَنُواْ كُتِبَ عليكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الذين مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) أياماً مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أيامٍ أُخَرَ وَعَلَى الذين يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (184) شَهْرُ رَمَضَانَ الذى أُنزِلَ فيهِ القُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الهُدَى وَالفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أيام أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ إليسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ العُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ العِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185) (سورة البقرة).

هذه هي الآيات الوحيدة بالقرآن التى تتحدث عن صيام شهر رمضان، وقد سبق الحديث عن شهر رمضان بهذه الآيات الحديث عن صيام مكتوب علينا كما كُتب على الذين من قبلنا، وهذا الصيام خلاف صيام شهر رمضان لأنه عبارة عن أيام معدودات وليس شهر كامل، ومن كان منا مريضاً أو على سفر فعليه صيام عدة أيام فى موعد آخر، وعلى الذين يطيقون صيام هذه الأيام المعدودة وليس الشهر (شهر رمضان) وليسوا من المرضى أو المسافرين ولا يريدون صيامها فدية طعام مسكين عن كل يوم لا يصوموه من هذه الأيام المعدودة التى نشترك فيها مع من سبقونا من الأمم التى فرض الله عليها صيام هذه الأيام، وأوضح المولى عز وجل الحكمة من هذا الصيام وهي : لعلكم تتقون.

بعد ذلك تحدث الخالق عن شهر رمضان ونزول القرآن فيه، وأكد أن كل من يشهد هذا الشهر فعليه صومه، ومن كان مريضاً أو على سفر فعليه عدة صيام ما لم يصمه من أيام رمضان فى أيام أخر فى أشهر غير رمضان، ولم يُعطي الخالق هنا رخصة (كما أعطانا فى صيام الأيام المعدودات الذى نشترك فيه مع الأمم الأخرى السابقة لنا) أن من يطيق صيام شهر رمضان ولا يريد صومه فعليه كفارة إطعام مسكين عن كل يوم، بل شَدَّدَّ على ضرورة صيام الشهر لكل من يشهده، وأن يعوض الإنسان أيام إفطاره لعذر ما بأيام أخرى فى شهور أخرى ليكمل عدة صيام شهر رمضان خلال العام القمري.

وهذا يؤكد ويدلل أن الصيام الأول الممثل فى أيام معدودات غير الصيام الثانى الممثل فى شهر كامل هو شهر رمضان، ولا ناسخ أو منسوخ بين الآيات وبعضها أو بين الصيام الأول والصيام الثانى كما قال قدماء المفسرون.

والسؤال الآن : ما هى الأيام المعدودات المفروض علينا فيها الصيام خلاف شهر رمضان ولنا حرية الأختيار في صومها أو التكفير عنها بكفارة أطعام مسكين عن كل يوم منها ؟؟؟؟؟.

عندما عدت لكتب أهل الكتاب لم أجد عند اليهود أى نص بتوراتهم يفرض عليهم صيام سوى اليوم العاشر من شهر تشري العبرى القمري الذى يُقابل عندنا العاشر من محرم وهو اليوم الذي أغرق الله فيه فرعون وجنوده بعد شق البحر ونجا فيه بني إسرائيل كما شرحت بكتاب "كشف طلاسم وألغاز بني إسرائيل والدجال وأبراج النمرود والمركبات الفضائية لسليمان ذي القرنين بالقصص القرآني" ، ويبدو أن باقى نصوص الصيام عندهم تم تحريفها وحذفها من توراتهم، وهناك أيام صيام فرضها عليهم أحبارهم فى مناسبات معينة خاصة بأيام الحزن التى مرت على بني إسرائيل وأيام تدمير الهيكل وغير ذلك، وهي أيام صيام لم يرد بها أى نصوص بالتوراة.

أما المسيحيون فقد فرض عليهم قساوستهم صيام أكثر من ثلثى السنة بوسائل متنوعة فى الصيام كصيام الأكل والشرب مع الامتناع فقط عن أكل الأشياء الحية كالحيوانات والطيور والأسماك وغير ذلك من أنواع الصيام. مع ملاحظة أن شهر رمضان كان مفروضا علي بني إسرائيل في زمن عيسي عليه السلام وفي نهايته طالبوا عيسي بإنزال المائدة عليهم من السماء وهو موضوع سبق وأنم شرحناه بمقال سابق وسنعيد لكم نشره في وقت آخر.

أما إذا عدنا للأحاديث النبوية فسنجد حث على صيام أيام معدودات فى السنة قد يكون إحداها هي الصيام المذكور بالقرآن بالأيام المعدودات، فهي لا بد أن تكون أيام متوإلية فى شهر مُعين غير رمضان، مثل صيام التاسع والعاشر (يوم عاشوراء) من شهر المحرم، أو الأيام العشر الأولى من ذى الحجة أو أيام الستة البيض من شوال أو صيام الأيام البيض من كل شهر التى يبدأ القمر فيها الإكتمال ليصبح بدراً وقد يكون هذا هو الصيام المقصود بالآيات.

فمن المعروف أن الصيام يُقلل نسبة السوائل بالجسم وفى هذه الأيام التى يكتمل فيها القمر بدراً يكون له تأثير قوى على نسبة السوائل بكل الكائنات الحية والبحار بالكرة الأرضية فتحدث ظاهرة الجذر فى مياه البحار والمحيطات.

وقد ثبت علمياً أن المرأة تتأثر بهذه الدورة القمرية التي ترتبط عندها بالدورة الشهرية وما يطرأ عليها من اضطرابات فسيولوجية نتيجة لتأثرها بدورة القمر، وثبت أيضا مؤخراً تأثر الرجال بدورة القمر.

فعند اكتمال القمر يكون ساطعاً ويسمى بدراً أي في أيامه 13 - 14 – 15يصبح عندها جسم الإنسان مليء بالسوائل ويتهيج دم، وفي هذه الحالة تكون نفسية الشخص متقلبة وغير منتظمة، وفى هذه الفترة تكثر جرائم الكثير من الرجال ومشاكلهم العائليةوالعاطفية، وتزداد همجيتهم وتصرفاتهم الغريبة، وأكدت الأبحاث أيضا معاناة الرجال من أعراض الدورة الشهرية بإصابتهم مره كل شهر بتشنجات فى عضلات البطن وتشنجات عصبية.

وسنذكر الآن ما جاء بالأحاديث فى فضل صيام كل نوع من هذه الأيام :

روى البخاري (969) من طريق شعبة عن الأعمش عن مسلم البطين عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : « ما العمل فى أيام أفضل منها فى هذه (يقصد العشر الأولى من ذي الحجة) قالوا: ولا الجهاد؟ قال : «ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء».

ورواه أبو داود (2438) قال : حدثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا وكيع ثنا الأعمش عن أبى صالح ومجاهد ومسلم البطين عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال : قال الرسول صلى الله عليه و سلم أنه قال : «ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله عز و جل من هذه الأيام - يعنى: أيام العشر- ». قال : قالوا: يا رسول الله ، ولا الجهاد فى سبيل الله؟ قال : «ولا الجهاد فى سبيل الله، إلا رجلا خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء».

ورواه الترمذي (757) قال : حدثنا هناد حدثنا أبو معاوية عن الأعمش به ولفظه : «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر» الحديث.

وعن حفصة رضي الله عنها قالت : "أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليهوسلم صيام يوم عاشوراء والعشر وثلاثة أيام من كل شهر والركعتين قبل الغداة. " رواه أحمد والنسائى وابن حبان وصححه ، وفيه دليل على استحباب صوم أيام عشرذي الحجة .

وعن هنيدة بن خالد عن امرأته عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه و سلمقالت : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصوم تسع ذى الحجة ويوم عاشوراءوثلاثة أيام من كل شهر أول اثنين من الشهر والخميس . رواه أبو داود فى سننه برقم 2437 [1 /741] ،ورواه البيهقي فى السنن الكبرى برقم 8176 [4 /284] باب العمل الصالح فى العشر من ذى الحجة ، ورواه النسائى فى الكبرى برقم 2726 [2 /135] ، قال الشيخ الالباني : صحيح.

وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "ما من أيام أحب إلى الله عز و جل أن يتعبد له فيها من عشر ذي الحجة يعدل صيام كل يوم منها بصيام سنة وقيام كل ليلة منها بقيام ليلة القدر" . وهذا حديث غريب أخرجه الترمذى.

وعن ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : "ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام يعنى أيام العشر قالوا يارسول الله ولا الجهاد فى سبيل الله قال ولا الجهاد فى سبيل الله إلا رجلخرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشىء" .رواه البخاري (1/329 ، رقم 926 ( ، و أحمد (1/346 ، رقم 3228( .

وروى أبو داود بإسناده عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه و سلم قالت : " كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصوم تسع ذى الحجة ويوم عاشوراء"  المغني [3 /112] .

أما ما جاء فى فضل صيام الأيام البيض من كل شهر قمري فنذكر منها :

حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ عَنْ زَيْدِ بْنِ أَبِي أُنَيْسَةَ عَنْأَبِي إِسْحَقَ عَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّىاللَّهُ عليه وَسَلَّمَ قَال : "صِيَامُ ثَلاثَةِ أيامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ صِيَامُ الدَّهْرِ وَأيامُ البِيضِ صَبِيحَةَ ثَلاثَ عَشْرَةَ وَأَرْبَعَ عَشْرَةَ وَخَمْسَ عَشْرَة "(رواه النسائي وصححه الالباني وقال حديث حسن).

والثلاثة أيام البيض أطلق عليهن ذاك الوصف لبياض القمر وإكتماله فى ليإليهن، وهي أيام 13 و 14 و 15 من كل شهر قمري.

وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال "أوصاني حبيبي بثلاث لن أدعهن ما عشتبصيام ثلاثة أيام من كل شهر وصلاة الضحى وبأن لا أنام حتى أوتر." (رواه مسلم).

وعن عبد الله بن عمرو بن العاص ، رضي الله عنهما ، قال‏ :‏ قال رسولالله‏:‏ ‏"‏صوم ثلاثة أيام من كل شهر صوم الدهر كله‏"‏ ‏(‏‏(‏متفقعليه‏)‏‏)‏.

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال‏:‏ "أوصانى خليلى صلى الله عليه وسلم بثلاث‏ :‏ صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وركعتى الضحى وأن أوتر قبل أن أنام‏".‏‏(‏‏(‏متفق عليه‏)‏‏)‏

روىأبو ذر، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم" :   ياأبا ذر، إذا صمت من الشهر فصم ثلاث عشرة ، وأربع عشرة ، وخمس عشرة } ." أخرجه الترمذي، وقال : حديث حسن.

وروىالنسائىأن النبي صلى الله عليه وسلم  "قال لأعرابى : كل  قال : إنى صائم قال : صوم ماذا ؟ قال : صوم ثلاثة أيام من الشهر قال : إن كنت صائما فعليك بالغر البيض ; ثلاث عشرة ، وأربع عشرة ، وخمس عشرة."

وعن ملحان القيسى، قال : " كان رسول الله عليه السلام يأمرنا أن نصوم البيض ; ثلاث عشرة ، وأربع عشرة ، وخمس عشرة . وقال : هو كهيئة الدهر" } . أخرجهأبو داود.

وأنا حتي الآن لم استطع من خلال الموجود بين أيدينا من أحاديث تحديد وتعيين هذه الأيام وعددها، وقد أجتهدت في أنها قد يقصد بها الستة البيض أو ليالي أكتمال البدر أو أيام أخري، فقد اضاعوا تفاصيلها نهائيا ولم اصل لتحديدها بدقة.

 

روابط ذات صلة

ما هو تعريف القرآن للمصطلحات الآتية : القرآن – الحكمة --ج1  

القرآن – الحكمة - الفرقان – الذكر – الكتاب المبين – المحكم والمتشابه – السبع المثاني - ج2

اتباع سنة النبي بالأحاديث الصحيحة وليس المكذوبةهي خير أحتفال بمولد النبي الشريف

قوله تعالي في تعدد الزوجات: مثني وثلاث ورباع يعني: 2+3+ 4 = 9 وليس القصر علي 4

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الأول  

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الثاني

لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الثالث

حد الردة لا أصل له في الإسلام -- الجزء الأول

حد الردة لا أصل له في الإسلام -- الجزء الثاني

ما هي الحكمة من ترخيص الله للحائض بعدم الصلاة وبالفطر في رمضان ؟؟؟؟وهل يجوز لها أن تصوم لأن الطهارة ليست من شروط الصوم

حتي لا تصوموا أو تفطروا في رمضان بنهج مخالف لنهج القرآن والآحاديث الصحية تعرفوا علي حقيقة الفجر الصا

الإعجاز العددي للقرآن بسورة القدر يؤكد أن ليلة القدر هي ليلة 27 رمضان

للذينيتساءلون لماذا نستند علي التوراة في تحقيق بعض سير الأنبياء وتاريخ الأممالمذكورة بالقرآن وكأننا بذلك ندفعهم للإيمان بالتوراة المحرف معظمها؟؟؟؟؟

بنص القرآن النبي إبراهيم كان معاصراً للنبي نوح وتتلمذ علي يديه لمدة 39 سنةبنص توراة سفر ياشر

حملة العرش الثمانية بالنصوص الفرعونية هم القوى والنواميس الكونية التى سنها اللهلتحكم عملية الخلق و:

كتاب هام حول تصحيح الفكر الشيعي (الشيعة والتصحيح – الصراع بين الشيعة والتشيع– د/ موسي الموسوي )

أسرار الأقدار الإلهية في قصة موسي والخضر 

حتي لا تنخدعوا في فتاوي المضلين من المنبطحين ومشايخ العسكر : هناك فرق بين الوقوع في الفتن والانتصار للحق

كفانا سذاجة وهوان فلا تطبقوا نهج هابيل وطبقوا نهج القرآن : لئن بسطت يدك إلي لتقتلني سأبسط إليك يدي وسلاحي لأقتلك

حتي لا نختلف فيما نحن فيه متفقون

مشايخ الفتنة وتخريب الديار: تهنئة المسيحيين بأعيادهم الدينية حرام شرعاً

نبوءات الرسول عن الجماعات الأرهابية الدينية المسلحة التي تقتل المسلمينوتدع الكافرينالذين يقرءون القرآن ولا يجاوز حناجرهم ليصل لعقولهم؟

إلي مشايخ السوء والسياسيين من عملاء الأمريكان الذين يطالبوننا بضبط النفس والتحضر في الرد علي الفيلم

أهل الأرض الآن ليس كلهم من نسل نوح  

شيخ أزهري يزعم أن الخمر غير محرم بالقرآن

الإعجاز العددى للقرآن الكريم يثبتسلامة القرآن من التحريف  

السياق اللغوي للقرآن يبرئ الرسول من تهمة العبس في وجه ابن أم مكتوم : النبي تلهي فقط عن عبد الله بن أم مكتوب أما الذي عبس في وجهه  فشخص آخر  

النبي محمد كان نبياً أميا (جويم العبرية - أي أممياً عربياً – غير يهودي) يقرأ ويكتب وملماً بعدة لغات

معايير قبول أو رفض الحديث المنسوب للرسول صلي الله عليه وسلم بكتب الصحاح

اعترافالعلماء أن أحاديث الآحاد المدونة بكتب الصحاح مشكوك فى صحتها ولا تفيدعلماً ولا توجب عملاً ولا يأخذ بها في العقائد والأحكام

اين خطب الجمعة للنبي وتفسيره للقرآن بكتب الصحاح

هل النبي محمد كان يشرب النبيذ (الخمر) كما روي مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجه واحمد ؟؟؟؟؟؟؟ - هشام

تساؤلات مشروعة حول قصة الإسراء والمعراجالجزء الأول

تساؤلات مشروعة حول قصة الإسراء والمعراجالجزء الثاني

القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الأول 

القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الثاني 

القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الثالث 

القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الرابع

افتراءات كتب الحديث والسيرة علي القرآن – الجزء الأول

الجزء الثاني: الروايات المزمع بها ضياع بعض السور والآيات من القرآن ووقوع الزيادة والنقصان واللحن في القرآن بكتب الصحاح السنية

الافتراءات علي القرآن بكتب الحديث والسيرة الشيعية

المقاتلون الربيون يتم بعثهم بعد قتلهم مباشرة ولا يمرون بحياة البرزخ أو يوم البعث ويدخلون الجنة بغير :

كيف يتم استنساخ الأعمال في الدنيا لإحضارها يوم القيامة ؟؟؟؟ أبو مسلم العرابلي:

القرآن يؤكد أن دهون البقر والغنم هي أهم وأفيد أنواع الدهون والأبحاث العلمية تثبت أن لحوم الإبل والغنم أفضل أنواع اللحوم لأنها تهذب السلوك وتقوي الهالة النورانية

الأنعام هي أهم شعيرة في الحج لدورها في تقوية لباس التقوى (الهالة النورانية المحيطة بأجسادنا)

المُحَرَم والمُحَلل من الأطعمة والأنعام فى التوراة هو نفس المُحَرَم و المُحَلل بالقرآن

مواضع ذكر الهالة النورانية (لباس التقوى) في القرآن والإنجيل والتوراة

عالم ألماني يعثر في الدماغ على الوكر الشيطاني الذي يوسوس بالشر (الناصية الكاذبة الخاطئة)

الهالة النورانية هي حائط السد المنيع ضد اختراق الشياطين لأجساد البشر:

اللحوم المستوردة الغير مذبوحة على الطريقة الشرعية هي فى حكم : الميتة والمنخنقة والموقوذة والمتردية:

الذبح بالطريقة الشرعية والتكبير على الذبائح يُخلص اللحوم من الجراثيم:

الحج فرض على جميع أهل الأرض من غير المشركين باختلاف مللهم ليشهدوا منافع لهم توصلهم لتقوى الله:

إبليس يتعهد للخالق بإضلال البشر ببتك آذان الحج المرتبط بشعائر ذبح الأنعام وتغيير جيناتها الوراثية لل:

سفينة نوح رست علي جبل الكُدي (الجودي) بمكة بعد الطوفان:

هل كان فلك نوح سفينة عملاقة مدرعة:

العلم يثبت حدوث الطوفان نتيجة لاقتراب أجرام سماوية من الأرض والقرآن يؤكد هذه الحقيقة:

الذين هادوا غير اليهود وهم من رفضوا عبادة عجل السامري أو تابوا بعد عبادته:

اليهود ليسوا من بني إسرائيل والهنود عبدت البقر والزواحف (أصحاب السبت الممسوخين-الأنوناكي-الرماديون) من أمم بني إسرائيل الأثني عشر

أكذوبة عدم ذكر الدجال بالقرآن للتعتيم علي الآيات التي تكشف شخصيته وتاريخه الأسود:

النبي إدريس من ذرية إسرائيل الذي أنعم الله عليه (هابيل – أوزيريس الحقيقي):

بنص القرآن بني إسرائيل كانوا معاصرين لآدم وهم إحدى الأمم التي حملت مع نوح بالسفينة وإسرائيل ليس يعقو:

خدعة الأنوناكي والرماديون الذين هبطوا للأرض من كوكب نيبيرو وشيدوا بها الحضارات الكبرى:

الأكل من الشجرة المحرمة يحرك الغرائز العدوانية والشهوة الجنسية بجسدي آدم وحواء وينزع عنهما لباس التق:

المعارج أو البوابات النجمية السماوية التي سلكها دواب ومركبات الإنس والجن في رحلة هبوطهم للأرض:

كتاب "العزيف" النيكرونوميكون للحظرد أشهر الكتب القديمة النادرة لوصف أشكال الجن وممسوخي الخلقة وأمم ما قبل الطوفان :

شجرة الزقوم بالقرآن تعطينا وصف دقيق لأشكال رؤوس الشياطين الممسوخين الخلقة:

اللعنة التي أنزلها الله علي الشياطين أحالة خلقتهم لكائنات ممسوخة:

الأساطير والنصوص الهندية المقدسة تشير لهبوط آدم وحواء وإبليس من جنات وكواكب السماء إلي الأرض بمركبات فضائية  :

مردة الشياطين كان لهم قواعد بالسماء خارج غلاف الأرض يسترقون منها السمع لمعرفة الغيب والمستقبل

آيات قرآنية تؤكد أن جنة آدم كانت أحدي جنات عدن السماوية ولم تكن جنة أرضية

الصور المتحركة وتماثيل الريبوتات الصناعية والسيال الكهربي والإلكتروني (عين القطر) والقلاع العسكرية (المحاريب) في عصر سليمان

القدور الراسيات بعصر سليمان هي أفران ضخمة لصهر المعادن ومفاعلات نووية والجفان كالجواب محطات مياه وأحواض تبريد المفاعلات والأفران

هل كان بساط الريح السليماني الذي يحمل عليه هو وجنوده في السماء سفينة فضاء حربية عملاقة:


الأسئلة المثارة حول الأحزاب وعاد أرم ذات العماد وثمود الذين جابوا الصخر بالواد وفرعون ذي الأوتاد والغزو الفضائي ليأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون

 

هشام كمال عبد الحميد

 

 


دائماً كان المولي عز وجل يقرن في القرآن بين قوم عاد وثمود وفرعون ويأتي ذكرهم بهذا الترتيب عند ذكر قصصهم بالقرآن ليشير للمراحل التاريخية والترتيب الزمني لهم، كما ربط لنا المولي جل وعلا بين عاد وبين نجم الشعرى اليمانية، ونذكر من الآيات الدالة علي هذا الارتباط بين عاد وثمود وفرعون قوله تعالي :

أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ (6) إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ (7) الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ (8) وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ (9) وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ (10) الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ (11) فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ (12) فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ (13) إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ (14) (الفجر).

أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ لا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا اللَّهُ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ فِي أَفْوَاهِهِمْ وَقَالُوا إِنَّا كَفَرْنَا بِمَا أُرْسِلْتُمْ بِهِ وَإِنَّا لَفِي شَكٍّ مِمَّا تَدْعُونَنَا إِلَيْهِ مُرِيبٍ (ابراهيم:9).

مِثْلَ دَأْبِ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْماً لِلْعِبَادِ) (غافر:31).

 وَعَاداً وَثَمُودَا وَأَصْحَابَ الرَّسِّ وَقُرُوناً بَيْنَ ذَلِكَ كَثِيراً (الفرقان:38).

 

فقوم عاد وثمود وفرعون طغوا في البلاد وأكثروا فيها الفساد، أي كانوا أصحاب إمبراطوريات ضخمة وجبارة متسلطة أمتد نفوذها وسلطانها علي معظم بلاد العالم مثل حال أمريكا اليوم (عاد الثانية).

وقوم عاد خلفوا قوم نوح وزادهم الله بسطة في الجسم أي كانوا عماليق، قال تعالي :

أَوَعَجِبْتُمْ أَنْ جَاءَكُمْ ذِكْرٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَلَى رَجُلٍ مِنْكُمْ لِيُنْذِرَكُمْ وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ قَوْمِ نُوحٍ وَزَادَكُمْ فِي الْخَلْقِ بَسْطَةً فَاذْكُرُوا آلاءَ اللَّهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (لأعراف:69)

وقم ثمود خلفوا قوم عاد، ومن الواضح أنهم كانوا من العماليق أيضا بدليل قدراتهم الفائقة في نقل الأحجار العملاقة ونحتهم القصور والبيوت في الجبال، قال تعالي :

وَاذْكُرُوا إِذْ جَعَلَكُمْ خُلَفَاءَ مِنْ بَعْدِ عَادٍ وَبَوَّأَكُمْ فِي الْأَرْضِ تَتَّخِذُونَ مِنْ سُهُولِهَا قُصُوراً وَتَنْحِتُونَ الْجِبَالَ بُيُوتاً فَاذْكُرُوا آلاءَ اللَّهِ وَلا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (لأعراف:74).

وقد ذكر المؤرخون كالطبري وغيره أن عاد وثمود وفرعون (أي حكام الفراعنة أو آل فرعون الذين حكموا القبط أو المصريين بمصر) كانوا من العماليق ومن العرب العاربة، وهؤلاء نتجوا كنسل هجين من تزاوج الشياطين مع نساء من الإنس من نسل قابيل (المسيح الدجال).

أي كان قوم عاد وثمود وآل فرعون (الحكماء المؤلهين الذين حكموا المصريين) من نسل واحد وخلف بعضهم بعضاَ في حكم الأرض وهم من عرف بعض قبائلهم في بعض الفترات التاريخية بالهكسوس ويعرفون في بعض الأدبيات الآن بالأنوناكي.

 

واللغز المثير للدهشة والتعجب !!!! والذي يطرح بدوره الكثير من التساؤلات التي لم يطرحها أو يجب عليها أحد من قبل ولن تجدوا لها أي ذكر بأي كتاب تفسير أو تاريخ هو :

 

1.  لماذا استنكر الله علي عاد بناء الإرم ذات العماد (الأبراج أو منصات إطلاق الصواريخ للفضاء) وما هي طبيعة هذه الأبراج ؟؟؟.

2.  ولماذا استنكر علي ثمود جلب أو نقب الصخر بالواد ؟؟؟. وما علاقة هذا الواد بالواد المقدس طوى بمكة وجبل الطور الذي تجلي الله عنده لموسي بهذا الواد ؟؟؟.

3.    ولماذا استنكر علي آل فرعون بناء الأوتاد (الأهرامات أو المسلات الفرعونية) ؟؟؟؟.

4.  ما هو غرض هؤلاء القوم الكفري أو الشركي من تشييد الأرم ذات العماد ونقب الصخر بالواد المقدس طوى وبناء الأوتاد التي جعلت الخالق تبارك وتعالي يذكرها لنا كجرائم في حقه وحق البشرية ؟؟؟.

5.    لماذا تم أخفاء سيرة عاد وثمود من كل الكتب السماوية السابقة والاكتشافات الأثرية ؟؟؟.

6.    ما هي علاقة هؤلاء الأقوام بالأحزاب المذكورين بالقرآن ؟؟؟.

7.    هل هؤلاء الأحزاب ما زالوا متواجدين بالأرض وكان لهم تواجد بالعصر النبوي ؟؟؟.

8.  ما علاقة هؤلاء الأحزاب بالأحزاب الذين استدعاهم أو جلبهم المشركون في العصر النبوي وجري بينهم وبين المسلمين معركة من أهم وأكبر المعارك، عندما أتوهم من فوقهم (من السماء) ومن أسفل منهم (من تحت أرجلهم أو من الأنفاق الأرضية) فزاغت الأبصار وبلغت القلوب الحناجر وظنوا بالله الظنون، فابتلي المؤمنون وزلزلوا زلزالاً شديداً، وفر المنافقون من المعركة وكتب الله النصر للمؤمنين بالريح التي أرسلها عليهم والجنود التي لم يراها أحد، وأنزل الذين ظاهروهم من صياصيهم وقذف في قلوبهم الرعب وأورث المؤمنين أرضهم وديارهم وأموالهم وأرضاً لم تطأها أقدامهم من قبل، وخلد لنا هذه المعركة في القرآن بسورة حملت أسم الأحزاب ؟؟؟؟؟؟.

9.  ما هي علاقة عاد وثمود وآل فرعون والعماليق والأحزاب بصفة عامة ببني إسرائيل ويأجوج ومأجوج والشياطين والغزو الفضائي الذي سيقوموا به بمركباتهم الفضائية بعد قتل الدجال فيأتون إلي طور مكة وبيت الله الحرام وهم من كل حدب (جسم محدب من أعلي وأسفل كالطبق الطائر) ينسلون (يتساقطون) ؟؟؟ ولماذا كان يحاول هؤلاء الأحزاب دائماً السيطرة علي مكة والآيات البينات بها، والوادي المقدس طوي الموجود به بوابة الله (المعراج السماوي الإلهي) وشجرة المجال المغناطيسي للأرض النورانية الزيتونة المباركة ؟؟؟؟؟.

 

وأول ما سنلاحظه في هذه الأعمال التي قام بها عاد وثمود وفرعون هو ارتباطها جميعاً بالحجارة الصخرية والأودية والسهول التي تستخرج منها هذه الحجارة أو تبني فيها هذه الأبنية الحجرية، وهو ما كان يميز هذه الحضارات القديمة عن غيرها من الحضارات، فجميعها كانت تتميز بالأبنية الحجرية الضخمة والمثيرة للعجب، والتي تحوي الكثير من الأسرار والعلوم والحسابات الرياضية والفلكية الدقيقة جداً، بالإضافة لبنائها في مواقع محددة بالصحاري ثبت لنا في العصر الحديث أنها كانت أقوي مراكز لتجمع الطاقة السلبية بالكرة الأرضية.

وثاني ملاحظة أن هذه الأبنية كانت ضخمة وشاهقة ومنحوتة في الجبال وبداخلها ممرات وكهوف.

فهل كانت هذه الأبنية الحجرية العملاقة لعاد وثمود وفرعون بوابات نجميه أو بعدية علي عوالم آبائهم الأولين من الجن والشياطين لتسهيل دخولهم وغزوهم الفضائي للأرض من عوالمهم البعدية بالأرض والسماء والتجويفات الأرضية لإفسادهم في بيت الله الحرام والأرض المقدسة ؟؟؟؟؟.

هذا ما سنجيب عليه تفصيلياً بأحد فصول الكتاب القادم وبعض المقالات المختصرة القادمة، فهذه الأمور أكبر مما كان يتخيله أي عقل بشري، ولا يعلمها إلا إبليس والدجال وحزب الشيطان (الأحزاب) الذين أخفوا عنا هذه المعلومات، ويمن الله علينا ويمكننا من كشفها !!!!!!!.

قال تعالي :

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً وَجُنُوداً لَّمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيراً (9) إِذْ جَاؤُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتْ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا (10) هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالاً شَدِيداً (11) وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ إِلَّا غُرُوراً (12) وَإِذْ قَالَت طَّائِفَةٌ مِّنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِّنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِن يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَاراً (13) وَلَوْ دُخِلَتْ عَلَيْهِم مِّنْ أَقْطَارِهَا ثُمَّ سُئِلُوا الْفِتْنَةَ لَآتَوْهَا وَمَا تَلَبَّثُوا بِهَا إِلَّا يَسِيراً (14) وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّهَ مِن قَبْلُ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَارَ وَكَانَ عَهْدُ اللَّهِ مَسْؤُولاً (15) قُل لَّن يَنفَعَكُمُ الْفِرَارُ إِن فَرَرْتُم مِّنَ الْمَوْتِ أَوِ الْقَتْلِ وَإِذاً لَّا تُمَتَّعُونَ إِلَّا قَلِيلاً (16) قُلْ مَن ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُم مِّنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءاً أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً وَلَا يَجِدُونَ لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ وَلِيّاً وَلَا نَصِيراً (17) قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلاً (18) أَشِحَّةً عَلَيْكُمْ فَإِذَا جَاء الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ كَالَّذِي يُغْشَى عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُم بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ أَشِحَّةً عَلَى الْخَيْرِ أُوْلَئِكَ لَمْ يُؤْمِنُوا فَأَحْبَطَ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً (19) يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِن يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُم بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُم مَّا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلاً (20) لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً (21) وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَاناً وَتَسْلِيماً (22) مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً (23) لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِن شَاء أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً (24) وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْراً وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيّاً عَزِيزاً (25) وَأَنزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُم مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِن صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقاً تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقاً (26) وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضاً لَّمْ تَطَؤُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيراً (27) (الأحزاب).

 

 روابط ذات صلة

الروابط المتعلقة بوادي طوي المقدس والطور والمسجد الأقصي بالأرض المقدسة بمكة

الشجرة النورانية الزيتونة المباركة التي تسقط من العرش الإلهي بمركز الأرض بطور مكة لتنشأ المجال النوراني المغناطيسي للأرض (لباس تقواها) ليحفظها من اختراق الشياطين والأشعة الكونية ويقوي لباس تقوي الإنسان (هالته النورانية(

بناء الأبراج الشاهقة حول الكعبة علامة هدمها بأيدي المسلمين بدعوي تطويرها في الروايات الإسلامية لإقامة الهيكل الصهيوني الوثني مكانها

المدن الواردة بالتوراة لرحلة خروج بني إسرائيل للأرض المقدسة تقع جميعها بمكة والجزيرة العربية

نبوخذ نصر يغزو مملكة أورشليم (مكة) الواقعة جنوب بابل بسفر إرميا ونبونيد خليفته يتخذ من تيماء بشمال الحجاز مقراً لإقامته بعد جولاته بخيبر ويثرب

النبي سليمان يبني الهيكل وبداخله قدس الأقداس المكعب بأورشليم (مكة) وإنقسام مملكته من بعده إلي أورشليم بمكة والسامرة بنجد والمدينة المنورة

فلس طئ (فلسطين التوراتية) ورفحا ولبنان والخليل والجليل بمكة والسعودية ولوط وقومه سكنوا بشرق مكة والطائف

موسي يطلب من فرعون إطلاق سراح بني إسرائيل ليتوجهوا للحج وتقديم الذبائح بمكة علي سنة إبراهيم في اليوم العاشر من شهر الحج كما جاء بنصوص التوراة

الطور والوادي المقدس طوى وشاطئ الوادي الأيمن وطور سنين كلها أماكن تقع بالبلد الأمين بالأرض المقدسة بمكة

القول الفصل من القرآن في مسألة هل المسجد الأقصى بمكة أم بالشام:

مكة هي فقط الأرض المباركة والمقدسة بنص آيات القرآن:

لأحاديث النبوية الصحيحة وروايات الصحابة لقصة الإسراء والمعراج لم يذكر بها وقوع المسجد الأقصى بفلسطين أو الشام

القبلة الأولي للمسلمين لم تكن باتجاه فلسطين ولكن باتجاه البيت المعمور بسماء الكعبة كما جاء بالقرآن

المدينة المقدسة (أورشليم) بسفر الرؤيا مكعبة (كعبة) ولا يدخلها أغلف أو نجس في سفر إشعيا وبها بئر ماء :

القرآن يقر أن إبراهيم عليه السلام وذريته استوطنوا بالأراضي المقدسة بمكة وما حولها ولم يهاجر إلي فلسطين كما يزعم أهل التوراة والإنجيل

رؤيا الفتنة التي رآها الرسول المذكورة بسورة الإسراء خاصة بالفتنة الكبرى لإبليس والمسيح الدجال في الأرض والحرم المكي للإحاطة بالناس والوعد الإلهي بفتحين لمكة لإظهار الدين الحق علي الدين كله

سر ميثاق الله المتعلق بمكة وشعائر الحج الذي نقضه أصحاب السبت فمسخهم الله قردة وخنازير

الحج فرض على جميع أهل الأرض من غير المشركين باختلاف مللهم ليشهدوا منافع لهم توصلهم لتقوى الله:

إبليس يتعهد للخالق بإضلال البشر ببتك آذان الحج المرتبط بشعائر ذبح الأنعام وتغيير جيناتها الوراثية لل:

مناسك الحج تخلص الحجاج من الطاقة السلبية العالقة بأجسادهم  )قضاء تفثهم) - هشام كمال عبد الحميد

القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض

البيتالحرام بمكة هو مثابة الناس (المكان الذي يعيد للإنسان الطاقة الأيجابيةالمفقودة ويقوي الهالة النورانية

سفينة نوح رست علي جبل الكُدي (الجودي) بمكة بعد الطوفان:

صورة تكشف خطط صهيونية لتنجيس الكعبة بالأصنام بعد وضعها تحت وصاية الأمم المتحدة

المعارج أو البوابات النجمية السماوية التي سلكها دواب ومركبات الإنس والجن في رحلة هبوطهم للأرض:

الأساطير والنصوص الهندية المقدسة تشير لهبوط آدم وحواء وإبليس من جنات وكواكب السماء إلي الأرض بمركبات فضائية  :

سفينة نوح رست علي جبل الكُدي (الجودي) بمكة بعد الطوفان:

هل كان فلك نوح سفينة عملاقة مدرعة:

العلم يثبت حدوث الطوفان نتيجة لاقتراب أجرام سماوية من الأرض والقرآن يؤكد هذه الحقيقة:

الذين هادوا غير اليهود وهم من رفضوا عبادة عجل السامري أو تابوا بعد عبادته:

 

اليهود ليسوا من بني إسرائيل والهنود عبدت البقر والزواحف (أصحاب السبت الممسوخين-الأنوناكي-الرماديون) من أمم بني إسرائيل الأثني عشر

المسيح الدجال والمخططات الصهيونية للسيطرة علي العالم

الفتنة الكبرى للدجال بسورة المدثر وتفاصيل الصيحة أو الصاعقة المنذر بها أهل الأرض في نهاية الزمان كصاعقة عاد وثمود

أكذوبة عدم ذكر الدجال بالقرآن للتعتيم علي الآيات التي تكشف شخصيته وتاريخه الأسود:

مساعي تنصيب السفياني تكشف حقيقة عاصفة الحزم التي دعت لها السعودية بسوريا:

ماذا يحدث بالمنطقة العربية من 1978 وحتى الآن ؟؟؟؟؟؟:

سيناريو “مرعب” في وثيقة إستراتيجية:عرقنة اليمن وروسيا تتدخل لدعم الحوثيين ونسخة موجهة من “داعش” لإغراق السعودية ومصر بالفوضى وإستهداف ميزانية السعودية ومقتل مئات الالاف من السنة والشيعة

الأحداث القادمة التي سيشهدها العالم حتى عام 2022 م طبقاً للمخططات الصهيونية

الجزء الثاني من المخططات الصهيونية ضد العالم حتى عام 2022م

الخطط الصهيوأمريكية من عام 1979 لإشعال سلسلة من الحروب كل 11 عام باستخدام الجماعات الإرهابية

هل الجبت والطاغوت المذكورين في القرآن هما إبليس والمسيح الدجال

آيات ذكر المسيح الدجال في القرآن

قابيل هو إسرائيل في القرآن ( المسيح الدجال )

هل إسرائيل كان نبي من الأنبياء

ست هو قايين (قابيل) في التوراة (المسيح الدجال)

الدجال هو عُزير الذي زعم اليهود أنه ابن الله (أُزير- عزرا- إسرا- إسرائيل)

هل رجل بني إسرائيل الذي آتاه الله آياته فانسلخ منها هو المسيح الدجال

المسيح الدجال هو قابيل قاتل هابيل (ست الفرعوني قاتل أوزيريس) - الجزء الأول

المسيح الدجال هو قابيل قاتل هابيل (ست الفرعوني قاتل أوزيريس) - الجزء الثاني

روسيا وأوكرانيا والناتو واحتمالات الحرب العالمية الثالثة  

اوكرانيا النازية البديل الغربي لإشعال فتيل الحرب العالمية -- سليمان يوحنا

الاستعداد للفوضى العالمية القادمه:

أتباع الشيطان في أمريكا يدعون لتنصيب تمثال للشيطان أمام الكابيتول الأمريكي تمهيداً لعبادة الشيطان في عصر النظام العالمي الجديد تحت قيادة إبليس والدجال

 

وبدأ أتباع الدجال (حورس 666) الترويج لديانته الوثنية -- مؤسس حركة "أبناء مبارك" يتبرأ من الإسلام وي:

عملة Bitcoin الإلكترونية تمهد الأسواق للنقد الإلكتروني المزمع تطبيقه بالنظام العالمي الجديد تحت قيادة إبليس والمسيح الدجال

شركة موتورولا تنتج أول شريحة إلكترونية سيتم من خلالها التحكم بعقول البشر عن بعد (الوشم الرقمي)

هام وعاجل : تفاصيل الغزو الفضائي المزيف للأرض والذي قد يقع هذا العام طبقاً لمخططات النظام العالمي ال

مجتمع قلاع الدجال الهرمية ومراكز علومه في مثلث برمودا  

هنري كيسنجر يكشف عن خطة أمريكية لاحتلال 7 دول عربية وإشعال حرب مع إيران وروسيا والصين تمهيداً لإقامة 

أنفاق دولسي التي تربط بين أمريكا وعالم جوف الأرض البشري السفلي (أصحاب الأطباق

أيها المغفلون اختراق الهاكرز للمواقع الإسرائيلية أكذوبة كبري مثل خدعة 11 سبتمبر سيعقبها كارثة إلكترونية عظمي ضد البنوك والبورصات والمواقع الحساسة الإسلامية والعالمية تمهيدا لإقامة النظام المالي العالمي الجديد 

هل كان تابوت العهد جهاز تدمير إشعاعي 

a style="line-height: 150%;" title="   هل المنطقة مقبلة علي صراع سني شيعي بعد اتفاق جنيف 2 بين أمريكا ولإيران وروسيا

الثورات الشعبية العربية ومخاطر المشروع الصهيو أمريكي لتفتيت العالم الإسلامي طبقاً لمخطط برنا رد لويس

هنري كيسنجر يكشف عن خطة أمريكية لاحتلال 7 دول عربية وإشعال حرب مع إيران وروسيا والصين تمهيداً لإقامة

الصهيونية العالمية تدق طبول الحرب علي سوريا وحزب الله وإيران لتنصيب السفياني بسوريا والشام وإشعال ا

span style="color:

"


 وبدأت بوادر الإنقلاب الأمريكي علي السعودية لإفلاسها وإسقاطها وتقسيمها :


مجلس الشيوخ الأمريكي يقر قانونا لمحاكمة امراء سعوديين بتهمة التورط في هجمات سبتمبر

هل اعلنت “المؤسسة” الامريكية الحرب على السعودية مؤذنة بانتهاء دورها؟ واين ستكون البداية؟ وكيف يجب ان يكون الرد السعودي؟ وفي اي خندق سنقف في هذا الصراع الزاحف؟

 عبد الباري عطوان

نقلا عن جريدة راي اليوم 19 مايو 2016

http://www.raialyoum.com/?p=442332 

atwan ok

اصدار مجلس الشيوخ الامريكي امس قانون العدالة ضد “رعاة الارهاب” الذي قدمه السناتور الديمقراطي تشاك شومر، ونظيره الجمهوري جون كورنين، ويسمح لاهالي ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر مقاضاة امراء في الاسرة الحاكمة السعودية او مسؤولين امام المحاكم الامريكية لطلب تعويضات، يعني ان العلاقة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة الامريكية والمملكة العربية السعودية، التي بدأت قبل 70 عاما بلقاء الملك عبد العزيز آل سعود والرئيس الامريكي روزفلت، على ظهر سفينة حربية امريكية في قناة السويس (عام 1945)، اوشكت على الانتهاء، وربما تتحول الى مواجهات سياسية وقضائية، وحرب مالية في المستقبل المنظور.

هذه النتيجة كانت مكتوبة على الحائط، واول من مهد لها الرئيس الامريكي باراك اوباما في حديثه المطول والصريح والمتعمد لمجلة “اتلانتيك”، عندما اكد “ان السعودية رعت التطرف الاسلامي الوهابي في العالم خلال العقود الثلاثة الماضية ودعمته بالاموال والائمة، وضرب مثلا باندونيسيا التي عاش فيها لعدة سنوات في صباه، وكيف تحول اسلامها المعتدل المتسامح الى اسلام متطرف نتيجة لنشر “الوهابية” وتعاليمها.

ولم يكن من قبيل الصدفة ان تصدر وزارة الخزانة الامريكية امس بيانا يؤكد ان السعودية تملك ما قيمته 116.8 مليار دولار من السندات الامريكية قبيل صدور هذا القانون بساعات، في تصحيح لما ذكرته صحيفة “النيويورك تايمز″ من معلومات تقول ان قيمة هذه السندات تزيد عن 750 مليار دولار.

اصدار هذا القانون يعني ان الادارة الامريكية يمكن ان تتدخل قانونيا لوقف بيع وتسييل هذه الاصول، مثلما هدد السيد عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، كرد فعل على التحضيرات لاصداره (القانون)، ومن المفارقة ان السيد الجبير اضطر “محرجا” لسحب هذه التهديدات يوم امس، عندما قال في مؤتمر صحافي مع نظيره الامريكي جون كيري في فيينا “ما قصدناه ان صدور هذا القانون سيقوض ثقة المستثمرين في السوق الامريكي، فالامر لا يخص السعودية وحدها”، نافيا ان يكون قد هدد ببيع هذه السندات.

نظريا يستطيع الرئيس اوباما ان يعطل هذا القانون بحكم صلاحياته كرئيس امريكي، ولكن السناتور شومر الذي قدم مشروع القانون، ويعتبر والده الشرعي، اكد ان اغلبية الثلثين المطلوبة في مجلس الشيوخ لابطال “الفيتو” الرئاسي مضمونة لديه، مما يعني، حسب رأيه، ان القانون سيعتمد حتما، بغض النظر عن موقف الرئيس اوباما منه، والاخطر من ذلك ان المرشحين الابرز في الانتخابات الرئاسية الامريكية هيلاري كلينتون، وجون ساندرز، ودونالد ترامب اعلنوا تأييدهم له.

الضغوط تتصاعد حاليا للافراج عن الوثائق التي تؤكد تورط امراء سعوديين في دعم منفذي هجمات سبتمبر، وتقديم الدعم المالي واللوجستي لهم، المباشر منه او غير المباشر، وهناك توقعات بأن يتم الكشف عن مضمون الصفحات الـ 28 التي جرى حجبها من تقرير تحقيقات الكونغرس حول هذه الهجمات، ويعتقد انها تدين السعودية، في غضون الشهرين المقبلين.

اسم زكريا الموسوي المسجون في كوليرادو، بتهمة المشاركة في التحضير لهجمات سبتمبر، وينظر اليه على انه المتورط رقم 20 فيها، بدأ يتردد بقوة هذه الايام، ونسبت اليه مزاعم تقول ان امراء من الاسرة الحاكمة السعودية متورطون في دعم تنظيم “القاعدة”، وذكر اسماء الامير (الملك) سلمان بن عبد العزيز، تركي الفيصل، بندر بن سلطان، والوليد بن طلال، وردت السعودية على اتهاماته هذه بأنها صادرة من شخص مختل.

ما يجري حقيقة هو عملية “ابتزاز″ امريكية محكمة للمملكة العربية السعودية واسرتها الحاكمة، لمصادرة القسم الاكبر من احتياطاتها المالية الضخمة التي تصل حاليا الى ما يقرب من 587 مليار دولار، بما في ذلك 116 مليار دولار قيمة سندات الخزانة الامريكية، مما سيؤدي حتما الى افلاسها، وربما اطاحة نظام الحكم فيها.

الدور السعودي في اتفاق تبادل المصالح مع امريكا (الحماية مقابل النفط)، في منطقة الشرق الاوسط، وصل الى نهاية عمره الافتراضي، ولم تعد المؤسسة الامريكية بحاجة اليه بعد توقيعها الاتفاق النووي مع ايران، وانتهاء حاجتها الى نفط الشرق الاوسط، وتوجيهها نحو جنوب شرق آسيا، والمشكلة ان صاحب القرار السعودي فوجيء بهذا التحول الامريكي، مما يعكس افتقاره لبنوك المعلومات والخبرات والعقول المؤهلة لرصد هذا التحول مبكرا، ووضع البدائل، او ربما لعدم استعانته بها، لاننا نعرف انها موجودة داخل السعودية وخارجها، فهناك خبرات سعودية تحاضر حاليا في اكبر الجامعات الاوروبية والامريكية ولكن..

الخطأ الآخر الذي وقع فيه بعض “المستشارين” في الحكومة السعودية هو اللجوء للتقارب مع دولة الاحتلال الاسرائيلي ولوبياتها لاحباط هذا التحول في المواقف الامريكية، ومنع صدور القانون المذكور، والتمهيد لاستبدال الحليف الاسرائيلي بالامريكي، ولا يعرف هؤلاء ان هذا القانون تقف خلفه “المؤسسة” الامريكية الحاكمة وليس الادارة، وقرارات “المؤسسة” لا يجهضها “لوبي” في امريكا، سواء كان لوبي السلاح، او النفط، او “المتقاعدين”، وهي اللوبيات الثلاثة الاكثر قوة بمراحل من اللوبي اليهودي الرابع.

المؤلم ان هذا الابتزاز الامريكي يأتي في وقت تجد فيه السعودية نفسها متورطة في حربين في اليمن وسورية، وثالثه بالنيابة مع ايران، وربع العالم الاسلامي تقريبا ينتمون الى الطائفة الشيعية المتعاطفين مع الاخيرة، جزئيا او كليا، مضافا الى ذلك ان نسبة كبيرة من الشعوب العربية والاسلامية (السنية) غير مؤيدة للكثير من جوانب سياساتها، وحروبها هذه، مما يعكس قصورا في الاستراتيجيات، وانحرافا عن النهج الذي اتبعته المملكة حتى الى ما قبل عشرين عاما، حيث كانت عنوانا للتضامن في العالمين العربي والاسلامي، وواسطة خير لحلول المشاكل والنزاعات.

المواجهة بين الاسرة الحاكمة في السعودية وامريكا قادمة لا محالة، وقد تكون بدأت فعلا، ومحاولات “الترقيع″ التي يقوم بها البعض، مثل التنصل من تهديدات الجبير بسحب الاستثمارات لا تفيد ابدا، وحتى لو دفعت السعودية التعويضات المالية التي تريدها امريكا، فان هذا النهج لن يحل المشكلة، وربما يفيد في هذه العجالة بأن نذّكر بتجربة الزعيم الليبي معمر القذافي الذي اعتقد انه بدفع ثلاثة مليارات دولار لاهالي ضحايا لوكوربي يمكن ان يشتري سلامته وبقاء نظامه، فبعد ان دفع المبلغ، ودمر اسلحته الكيماوية، وفكك برنامجه النووي، وسلم قوائم الارهابيين، وجد نفسه مسحولا في شوارع مدينته سرت، ومعتدى عليه جنسيا، بطريقة مقززة وهمجية، يعف اللسان والخلق عن وصفها. 

لا نعتقد ان “عقيدة سلمان” التي شاهدنا ارهاصاتها في اليمن وسورية ستتبع النهج نفسه، والاندفاعه نفسها، في مواجهة امريكا، وتكوين تحالف عربي لمواجهتها قضائيا وعسكريا، على جرائمها في العراق وليبيا وفلسطين، لسبب بسيط، لانها متورطة معها في جميع هذه الحروب للأسف، ولكن اذا قررت، اي السعودية، المواجهة فعلا، والاعتذار عن اخطائها وتواطؤاتها مع المخططات الامريكية العدوانية، بشكل مباشر او غير مباشر، والبدء في صفحة جديدة، ستجدنا والملايين مثلنا في خندقها، فعندما يكون الخيار بينها وبين امريكا، فلن تكون امريكا هي خيارنا.

خطوة البداية في وقف الحرب في اليمن والاخرى في سورية تقليصا للخسائر، الانخراط في حوار مع ايران للتوصل الى تفاهمات حول القضايا الخلافية، والبدء في الاستعداد للحرب الاكبر مع الولايات المتحدة، وحليفتها الموثوقة اسرائيل، اما اللجوء الى الشتائم والمسبات من قبل جيوشها الالكترونية الجبارة على امريكا، او من تعتقد انها خصوم السعودية، فلن يكون لها اي مردود ايجابي بل سلبي جدا، على طريقة اشبعناهم شتما وفازوا بالابل. 

هل تفعلها السعودية، وتكفر بذلك عن جميع ذنوبها، وتقود العرب ضد امريكا وطغيانها، وتنتصر للقضايا العربية والاسلامية، نأمل ذلك، وان كان لدينا الكثير من الشكوك.


هل ارتفاع الدولار والأسعار أزمة مفتعلة من أصحاب الأيادي الخفية العسكرية والغربية للإطاحة بالسيسي كما افتعل السيسي والعسكر أزمات مماثلة من قبل للإطاحة بمرسي 

(نجل هشام جنينة ينشر مستندات تؤكد التخطيط للإنقلاب علي مرسي وجمال الجمل الصحفي بجريدة المصري اليوم يكشف عن خطة عسكرية للإطاحة بالسيسي) 

هشام كمال عبد الحميد

 


الكل في مصر في حالة من الذهول والاستغراب لما حدث فجأة من ارتفاع جنوني لأسعار الدولار والذهب وتبعه ارتفاع مماثل في أسعار كل السلع التموينية والكهربية والمنزلية.....الخ.

فلا شك أن الحالة الاقتصادية لمصر في منتهي السوء والانحدار منذ حدوث الانقلاب العسكري علي أرادة الشعب وسلب أحدي مكتسباته منه بعد ثورة 25 يناير 2011 بثورة مصنوعة ومزيفة في 30 يونيو 2013م، وستزداد الأمور والأحوال الأقتصادية سوءا في الفترة القادمة، لكن هذه الحالة المتردية ليست مبرر كافي لهذا الارتفاع الجنوني الغير مبرر للدولار والغير منطقي يومياً منذ حوالي أسبوعين، وهو ما يضع الكثير من علامات الاستفهام حول هذه الأزمة ويثير الكثير من الشكوك والتكهنات بأن تكون أزمة مفتعلة بالإضافة للمضاربات التي تتم علي الدولار وتساهم في رفع سعره بصورة جنونية وهي جزء لا يتجزأ من حسابات مفتعلي الأزمة لأنهم يعلمون أن ارتفاع الدولار سيؤدي للمضاربة عليه وقيام الكثير من الأشخاص بتحويل مدخراتهم إلي دولار. هذا بخلاف تعليمات البنك الدولي برفع الدعم وتحرير سعر صرف الدولار وتركه للعرض والطلب حتى يصل لسعره الحقيقي الذي توقعه الخبراء أن يكون بمبلغ 13 أو 15 جنيه وهو ما تنفذه حكومة العسكر بجدارة.

لكن يبدو أننا نسينا ما حدث بعد ثورة يناير وقبل الإطاحة بمحمد مرسي والأخوان من أزمات مفتعلة في البنزين والسلع التموينية والإنقطاع المستمر للكهرباء وسوء الخدمات وأرتفاع الدولار من 6 جنيه إلي 7.5 وحالة التسيب الأمني والسرقة للسيارات والممتلكات الشخصية أو العامة، ناهيك عن الإضرابات والمظاهرات وحرق بعض الأقسام ومقار مديريات الأمن والمنشآت العامة التي عمت البلاد وقام بها قوي تدعي أنها ثورية وكانت جميعها تتم بتحريك وتعليمات من جهات أمنية وعسكرية ومخابراتية خفية تتحكم في كل مفاصل الدولة وأعترف بعض أصحابها صراحة بذلك والبعض الآخر تم الكشف عنه من خلال التسريبات التي نشرت لتسجيلات لكبار المسئولين تمت بمكتب السيسي قبل الانقلاب والتي نشرتها قناة مكملين، واختفت كل هذه الأزمات بمجرد نجاح الإنقلاب وسيطرته علي الدولة من جديد وكأن العسكر يقولون لنا أما نحن أو سنحول مصر لأرض محروقة ونجعل عيشتكم ضنكاً.

ولا شك أن السيسي أصبح ورقة محروقة لقادة العسكر وللغرب وبعض قادة الخليج ولا بد من استبداله بعسكري آخر أو مدني يكون مطية في أيدي القادة العسكريين، ففترة بقاء السيسي أصبحت معدودة ولن تطول، أما فترة بقاء الحكم العسكري الجبري الديكتاتوري الذي نبأنا النبي صلي الله عليه وسلم بظهوره في كل دولنا الإسلامية وأنه سيكون آخر فترات الحكومات الغير شرعية فقد يستمر بضع سنين ولن يطول بقائه أيضاً، لأننا مقبلون علي الثورة والصحوة الحقيقية للشعب المصري والشعوب الإسلامية كما نبأنا بذلك النبي إشعيا في نبوءته عن مصر وفرعون خرابها الذي سيحكمها بعد ثورة يناير ويجلب لها الخراب والدمار ونقص مياه النيل والفقر والحروب الأهلية ويضيع هيبتها ومكانتها بين الأمم علي ما شرحت بالمقال الذي كتبته في هذا الشأن في مايو 2012 بمدونتي بموقع مكتوب وأعدت كتابته بهذه المدونة علي الرابط التالي تحت عنوان " اضطرابات أو حرب أهلية عقب الثورة المصرية في سفر النبي إشعيا":

http://heshamkamal.3abber.com/post/120643

وبعد تولي السيسي الحكم كتبت مقال آخر في 2014 أؤكد فيه أنه فرعون الخراب وأخنس وأبقع مصر المنبأ بظهوره في بعض الروايات الإسلامية أن صحت هذه الروايات وذلك علي الرابط التالي:

http://heshamkamal.3abber.com/post/231898

وفي الأسابيع الماضية انتشرت الكثير من التكهنات والتسريبات عن خطة انقلابية جديدة أعدتها وبدأت في تنفيذها الأجهزة العسكرية والأمنية والمخابراتية بالاتفاق مع بعض القوي العظمي والخليجية للإطاحة بالسيسي، خاصة بعد تصاعد حالة الغضب الشعبي من بيع السيسي لجزيرتي تيران وصنافير المصريتين للسعودية والتي كان كل قادة العسكر متورطين فيها ويحاولون الآن التضحية بالسيسي لغسل أيديهم من هذه الجريمة وباقي الجرائم التي فرطوا فيها في حق الوطن، كالتنازل عن الجزر القريبة من قبرص المليئة بالغاز والتنازل عن جزء من حصة مصر الأساسية في مياه النيل لأثيوبيا والاستمرار في بيع الغاز المصري لإسرائيل بأبخس الأسعار......الخ، لذا فأنا لا أستبعد وجود هذه الخطة فالسيسي سيتم الإطاحة به عاجلاً أو آجلاً ليكون هو كبش الفداء عن كل الجرائم التي أرتكبها القادة العسكريين والأجهزة الأمنية في عهده، وسيكون لهذه الأجهزة دور كبير في ذلك مستخدمين نفس القوي والتيارات السياسية والإعلاميين وبعض القوي التي تدعي أنها ثورية لصنع الزخم الشعبي اللازم بعد الاتفاق مع الأخوان المسلمين أو غيرهم من التيارات الدينية والسياسية علي ترتيبات شكل الحكم ودور العسكر فيما بعد هذه المرحلة.

وأنا لست ضد أن يستثمر الأخوان أو غيرهم من السياسيين الشرفاء هذا المناخ والظرف الراهن ويعقدون صفقة مع العسكر أو بعض القوي العظمي من أصحاب النفوذ العالمي شرط ألا يكون ذلك علي حساب الثورة والشعب ومقدراته، أو لتحقيق أجندات ومصالح حزبية وسياسية، فمن يفعل ذلك سواء أكان أخوانينا أو سياسياً فلن يكون سوي خائن لله والدين والشعب والوطن.

فاحذروا أيها الثوار الحقيقيون لأننا مقبلون علي معمعة كبري أن تكونوا وقود في هذه التحركات والمظاهرات ثم يتم التغرير بكم وخداعكم كما غرر بكم من قبل فيتم الغدر بكم وقتلكم في هذه المظاهرات والثورات المزيفة دون أن تجنوا أي ثمرة من دماء الشهداء الذين سيتساقطون منكم، ثم يقطف ثمار هذه الثورة أفاعي العسكر والسياسيين وعملاء أمن الدولة من الإعلاميين والانتهازيين فلا يلدغ المؤمن من جحر مرتين، ولا بد أن تكون لنا ثورتنا الحقيقية ولكن في المناخ والظروف المناسبة التي تسمح لنا بذلك وفي الوقت الذي نشعر فيه أنه الوقت الذي سيأذن الله فيه بتحقيق وعده لعباده المؤمنين وتغيير هذه الأنظمة الجبرية العسكرية بعد تحقق العلامات التي جاءت عن هذا التغيير بالأحاديث الصحيحة وليست الضعيفة والموضوعة ونبوءات الأنبياء خاصة نبوءة النبي إشعيا عن مصر بعد الثورة والذي حدد علامات محددة لقيام هذه الثورة الحقيقية بمصر شرحتها بالمقال سابق الذكر.

فلا بد أن نساند وندعم أي تحركات ضد فرعون الخراب والحكم العسكري الجبري لكن تحركاتكم لا بد أن تكون بحساب فنحن الآن الأضعف وبلا أي قوة سياسية أو تسليحية تمكن من قيام ثورة حقيقية بأقل الخسائر الممكنة ولا تؤدي لإراقة دماء كثيرة أو توصلنا لحالة تتفتت فيها الدولة كما حدث بالعراق وليبيا وسوريا والسودان والصومال واليمن.....الخ، فلا تتحركوا تحت أي راية أو شعار أو حزب أو تيار ديني إلا إذا كنتم تثقون فيمن تتحركون خلفه وتعرفون تاريخه السياسي والديني جيدا، ودعكم من كل رجال الدين والإعلام الذين يظهرون في الفضائيات وتفتح لهم القنوات الفضائية فأغلب هؤلاء ليسوا سوي رجال سلطة وعملاء شرطة ووكلاء استعمار خليجي وغربي، فمعظم القنوات الفضائية هي قنوات صهيونية ومخابراتية ولا تفتح لاستضافة الشرفاء والصالحين إلا نادراً وعلي استحياء وبمبدأ زر الرماد في العيون ودرأ الشكوك والشبهات عن هذه القنوات، وقد كشفت أحداث ما بعد ثورة يناير عورات الكثير ممن كنتم تثقون فيهم وتضعونهم في مصاف الأنبياء والصالحين من رجال الدين والسياسة.

وقد صرح منذ اسبوع محمد هشام جنينة نجل هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات سابقا عبر حسابة علي تويتر قائلا: أبي ترك معيمستندات خطيرة تأكد التخطيط لانقلاب علي مرسي وعدم مساندة مرسي في سنة حكمة وقالي طلعها وقت الزوم وأكد للنظام أن لم يتم الإفراج عن أبي خلال 24 ساعة سيتم إذاعتها 

 


ونشر محمد هشام جنينة بعد تهديدة للسيسي أحد هذه المستندات التي توضح التخطيط لانقلاب علي مرسي

وهذا هو المستند (المرجع موقع الجزيرة مباشر علي الروابط التالية وهو غير موقع قناة الجزيرة مباشر  : )


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وقد نشرت صحيفة “المصري اليوم” بتاريخ 18 أبريل 2016 مقالاً جديدًا للكاتب جمال الجمل تحت عنوان "على بلاطة.. عن خطة الإطاحة بالسيسي"وذلك علي الرابط التالي:

http://www.almasryalyoum.com/news/details/932169

ومن المعروف أن جريدة المصري اليوم كانت من المؤيدين لانقلاب 30 يونيو ومن المساهمين فيه وهي مثل معظم الجرائد المصرية تديرها الأجهزة الأمنية والمخابراتية أو رجال الأعمال الوكلاء لقوي خارجية أو داخلية من خلف الستار، وقد يكون موافقتها علي نشر مقال جمال الجمل الآن محاولة منها لتبييض وجه المجلس العسكري ودرأ الشبهة عنه وتحميل السيسي كل المسئولية تمهيداً للإطاحة به، فالمصري اليوم لا تجرؤ علي نشر شيئ بدون موافقة وخط أخضر من الأجهزة الأمنية.

تناول الكاتب في مقاله وضع جديد على صحافة معارضة شكليًا لكن في مضمونها تساند العسكر منذ يونيه 2013 وما قبلها، وقال أن هناك تحضيرات للانقلاب على السيسي من داخل معسكره (مؤسساته الأمنية)، مشيرًا إلى أنه يسمع تلك الأحاديث منذ فترة لكنه كان يشك بأن ذلك حديث مخابراتي بامتياز، إلى أن اتضحت الرؤيا في إحدى حواراته مع المطلعين على الأمر، حسب قوله.

وقال الجمل في بداية مقاله أن ما سيكتبه خطير ومثير للقلق على مستقبل البلاد والمصريين جميعًا، وفى مقدمتهم السيسى، ولم يذكر الكاتب لماذا ربط مصير السيسي بالمصريين من الأساس رغم تأكيده بأن الحاكم الفاشل يجب أن يرحل وهو متأكد من ذلك ويطالب به شخصيًا؟؟؟؟؟

أكد الكاتب في البداية أن البلاد تسير في الطريق المخيف وتنتقل من مجهول إلى مجهول وفيما يلي نص المقال:

منذ أسابيع وصلتني معلومات تفصيلية عن ترتيبات لتصنيع «ثورة شعبية» للإطاحة بالرئيس السيسي، أسوة بما حدث ضد مرسي في 30 يونيو، وكان واضحا أن المعلومات ترتكز على وجود انقسام في السلطة العليا بين السيسي والدائرة الأمنية القوية التي تحيط به من جهة، وبقية مؤسسات الدولة العميقة من جهة أخرى، لكنني شككت في هذه المعلومات، واعتبرتها مجرد تسريبات لإثارة البلبلة، أو نوبة من نوبات التفكير بالأمنيات، بحيث يعكس الفرد أو الجماعة أمنياتهم صعبة التحقق في سيناريوهات ذهنية يقنعون أنفسهم بها، ويصدقونها، ثم يبدأون في ترديدها، وانتظار حصولها بالفعل.

كنت قد نسيت الكلام الذي وصلني، حتى فوجئت بعد أيام بالحديث نفسه يتكرر بتوسع، ويحشر محافظات الصعيد في ترتيبات الثورة العنيفة المقبلة، ويحدد أسماءً لمسؤولين سابقين يشاركون في التخطيط، وتم الاستشهاد بتصريحات مجتزأة لبعض رجال الأعمال، والشخصيات السياسية، وإعادة تفسيرها باعتبارها تلميحات بثورة لا شك فيها، ففلان يقول: «سيبوه شوية، واستنوا اللي هيحصل».. ويضيف بإشارة لها مغزى: مايو مش هيعدي إلا ومعاه أخبار جديدة، هتعدل كل الأوضاع بإذن الله.!، ويقول آخر كلمات مغلقة بلا تفسير للطرف الذي يدافع أمامه عن السيسي: أبقى قابلني بعد 30 يونيو، عشان الدنيا هتكون غير الدنيا، وساعتها نبقى نتكلم.!

اكتملت أمامي الخلطة السحرية: غضب شعبي، وأموال، وسلاح، وأجنحة في السلطة، وأحاديث مرسلة عن إطاحة لنظام قوي يرتكز على مؤسسات أمنية راسخة..! لكن شيئاً ما يظل ناقصا في هذه السيناريوهات المتداولة: من يجرؤ على هذا؟.. وما هي الأجنحة التي يمكنها المشاركة في إطاحة رئيس من نسيج النظام المهيمن؟ وهل يمكن أن تتورط أجهزة الدولة أو رجال أعمالها في هذا التغيير (سواء كان اسمه ثورة أو انقلاب)؟.. وهل هناك ترتيبات إقليمية أو دولية تساعد في تحقيق ذلك؟، وما حقيقة مصالح القوى الخارجية المستفيدة من هذا التغيير المحلي؟، وهل هذا التغيير هو الثمرة الطبيعية لتزايد الضغوط الدولية على نظام السيسي؟!

سألت عن دور للفريق شفيق في سيناريو الإطاحة المزمع، فانقسمت الآراء، هناك من استبعده تماما، وهناك من أكد وجود دور قوي له، وهناك من وقف في المنتصف واعتبره مجرد ممثل لجناح في الدولة العميقة التي اتفقت على إطاحة الرئيس لامتصاص غضب الشارع، وبطبيعة الحال انقسمت الآراء على شخصية البديل المقترح، فهناك من تحدث عن رئيس مدني من شخصيات الجنوب، وهناك من تحدث عن استمرار أصحاب الخلفية العسكرية..!

بعد الإعلان عن أزمة تيران، لم تتوقف السيناريوهات الغامضة، بل تحدث المتحمسون عن متغير مهم يساعد في الإسراع بثورة الإطاحة، ووصفوا تعامل السيسي مع أزمة الجزيرتين، باعتباره خطيئة إستراتيجية لا تقل عن خطيئة مرسي في خطاب الإستاد، وحديثه عن سوريا، ودعوته لقتلة السادات في احتفالات نصر أكتوبر، وبدأت الآراء المتحمسة تزج في حديثها بالشخصيات الإستراتيجية والمؤسسات الإستراتيجية!، بل تهور أحدهم وأكد أن قيادة عسكرية كبيرة هي المرشحة لتولي الأمور بعد ثورة الإطاحة بالسيسي، وشاع الحديث عن غليان داخل هذه المؤسسات، واستخدم أصحاب هذه الرؤية كلمات بيان البيت الأبيض عن متابعة ردود الفعل الشعبية الغاضبة في مصر ضد تسليم تيران وصنافير، كما تلقفوا معلومات منسوبة لمركز سترات فور تتحدث عن خلاف كبير في المستويات العليا للنظام بشأن الموقف من الجزيرتين!.

كنت ومازلت أرفض، مثل هذه السيناريوهات المخيفة، التي تحولنا إلى «جمهورية موز»، أو تعيدنا لعصر الانقلابات الأفريقية السريعة، التي تعرفنا عليها في حداثة عهد قارتنا السمراء بمفهوم الدولة العصرية، حتى أطلق عليها المتندرون مقولتهم الساخرة: «في أفريقيا.. اللي يصحى من النوم الأول يقعد على كرسي الرئيس ويستولي على الحكم»..!

صحيح أنني معارض بقوة لسياسات السيسي، وطريقته في الإدارة، وحتى للغة خطابه، ونظرته النفسية لنفسه كحاكم.. ولنا كشعب، ومنذ اتسعت الفجوة بينه وبين الثورة، وأنا أفكر في موعد إصدار الحكم النهائي عليه علنا كرئيس فاشل، وهو ما أعتقد أنه حكم صحيح في ملفات كثيرة وخطيرة، وفي رأيي أنه إذا فشل في استعادة السيادة المصرية على تيران، فإن حكم الفشل (بالنسبة لي) سيكون باتاً ومؤكداً بما لا يقبل نقض ولا استنئاف، لكن هذا «الفشل» لا يعني موافقتي على أسلوب «الانقلاب المفاجئ» من مؤسسات في الحكم، دون تحرك شعبي واضح، لأن هذا في رأيي مقامرة نحو المجهول، وخطوة باتجاه الفراغ..!

الملفت فعلاً أن الرئيس نفسه بدأ يتحدث بوضوح عن «مؤامرة داخلية» خطيرة، ويحذر من الداخل أكثر من الخارج، فالقلق الذي يعبر عنه يتلخص هذه الأيام في «أهل الشر»، وهو اصطلاح سيساوي غامض لا يليق بلغة الخطاب السياسي، لكن هذه الشواهد كلها لا ترقى في نظري إلى سيناريو واقعي متكامل، لأني من دعاة الشفافية في العمل السياسي، ولا أحب مؤامرات الكواليس، ولا أتعاطف معها، لذلك ظللت أتعامل مع هذه السيناريوهات الغامضة (حتى بعد تصريحات الرئيس) وفي ذهني احتمال أنها تسريبات مقصودة من أجهزة رسمية لقياس ردود الأفعال، وزرع فزاعة جديدة في النفوس، تخيف الناس من احتدام الصراع، ومن الدخول في دوامة فوضى، وطاحونة عنف تضر الجميع، وهو احتمال قائم في ساحة عشوائية يغيب فيها المنطق، ويتراجع العقل خلف خطوط التأثير، لكنني قررت التخلص من كرة اللهب التي تكبر حولي، والتي ينفخ فيها الكثيرون بنوايا شريرة أو حسنة (لا فرق عندي).. لأنني لا أستهدف التغيير بطريقة تعيدنا إلى الوراء كثيراً، أنا استهدف الضغط من أجل تعجيل التحول نحو الديمقراطية، وتثبيت مبدأ تداول السلطة وفق الدستور، والاحتكام لدولة القانون، وهذا لا يعني الإبقاء على حاكم فاشل، لكن إزاحة الحاكم بالآلة العسكرية شىء، وبالتدرج الديمقراطي والضغط الشعبي شىء آخر، ولن أوافق على إزاحة السيسي إلا بعد مظاهر احتجاج شعبي في الشوارع، يضاهي الاحتجاجات التي خرجت ضد مرسي، ليس بالضرورة العدد نفسه حتى لا ندخل في خلافات التعداد الساذجة 23 مليونا و30 مليونا، وما إلى ذلك من مبالغات، لكن المهم الزخم الشعبي الذي يضع الرئيس أمام مسؤولياته، فإما يستجيب ويصحح مسار الثورة، وإما يخضع للإرادة الشعبية فيريح ويستريح.

وحتى يحدث هذا، فقد كتبت هذا المقال بكل شفافية لتنبيه الشعب، وتنبيه الرئيس، وتنبيه كل القوى الفاعلة، فالثورة عندي ليست «انتهازية الخطف»، ولا «مقلب حرامية»، ولا «فرصة سانحة للغدر»، لكنها فعل شعبي معلن، وشعاراته مرفوعة ومعلومة للجميع، وفي مقدمتها الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية، وهي معركة شرف لن نتنازل عنها.. سنخوضها تحت الشمس، ولن نخوضها بجبن كمؤامرة في الخفاء.

هذا كلامي على بلاطة للرئيس، وللشعب، ولكل من يهتم بمصر. اللهم إني قد بلغت.. اللهم فاشهد.

 

روابط ذات صلة

مصر

هل مصر مقبلة علي حرب أهلية بعد 30/6/2013 وجفاف نهر النيل بالسد الأثيوبي

اضطرابات أو حرب أهلية عقب الثورة المصرية في سفر النبي إشعيا  

هل السيسي هو فرعون الخراب المنبأ بظهوره بعد ثورة 25 يناير بنبوءة النبي إشعيا وهو أخنس وأبقع مصر

تعرفوا علي أصول الخائن الخسيسي - مليكة تيتانى والدة الفريق السيسي  يهودية مغربية أسقطت الجنسية المغرب

نجل هشام جنينة ينشر مستندات تأكد للتخطيط علي مرسي قبل انقلاب 30 يونيو وان السيسي غير شرعي

السيسي يبيع جزيرتي تيران وصنافير للسعودية تمهيداً لإقامة قاعدة أمريكية ويهودية عليهما للحفاظ علي أمن إسرائيل

احمد زويل الشعب المصري اصبح في مأزق ويجب التخلص من السيسي لاعادة بناء الدولة من جديد وانا اعتذر علي مشاركتي في اي شى بعد مهزلة 30 يونيو

 

موقع عسكرى أمريكى : " السيسى " عميل للموساد و مهمته إبقاء مصر ولاية صهيونية بعد وصف إسرائيل له كبطل قومى

القناة الإسرائيلية الثانية: السيسي أبلغ تل ابيب بالانقلاب قبل وقوعه

الصهيوني السيسي ينفذ خطه الصهيونيه العالميه بإباده الفقراء من أجل تقليل تعداد شعب مصر - تقرير من إعد:

خطه السيسي الجهنميه لبيع قناه السويس وتسهيل مهمه إسرائيل في إعاده إحتلال سيناء - تقرير من إعداد المه:

مقارنةبين انقلاب الجيش وعملائه من السياسيين ورجال الدين والفنانين في الجزائرعلي الإسلاميين عام 1992 وبين انقلاب الجيش بقيادة السيسي وعملائه بمصر في 30 يونيو 2013

شوفوا الصور المكذوبة التي تروج لها جريدة المصري اليوم وإعلام الدجل والعار عن الكثافة بمشاركة الناخبين

السفيرة الأمريكية : سيعود اليهود إلى مصر فى 2013 بعد إعلان افلاسها ..وإسرائيل ستحتلها بعد إفلاسها

لماذا تحارب السعودية ثورة مصر

حتي لا ننسي جرائم الداخلية والعسكر  

حذار من إسقاط مرسي الرئيس المنتخب عبر مظاهرات الشوارع

إذا لم يعد مرسي للحكم ولو بصورة صورية واستمر انقلاب العسكر فستقع الحرب الأهلية ويكتمل المخطط الصهيوأ

جنرالات العسكر والشرطة والبلطجية ما زالوا في حاجة لمزيد من دماء الإسلاميين والشعب المصري

محمد جودة الخبير الاقتصادى يحذر :ياشعب مصر إنهم يرهنون مصرأفيقوا قبل فوات الآوان

جريدة وول ستريت تكشف فضايح مؤامرة العسكري والمعارضة في إنقلاب 30 يونيو

تحليل صائب يستحق منكم أعادة النظر لحركة فرسان الثورة والثورة مستمرة للمؤامرة العسكرية علي إرادة النا

لمن قبلوا إجراءات تصفية الحسابات من العسكري مع الأخوان نقول : لا يجرمنكم شنآن قوم علي ألا تعدلوا

مبروك عليكم فوز الثورة المضادة والإنقلاب العسكريعلي الشرعية يا مصريين

مرسي يسترضي الأمريكان والصهاينة بقطعه العلاقات مع سوريا ومهاجمة حزب الله  

المخطط الإسرائيلي للسيطرة علي منابع النيل لضرب أمن مصر المائي

هل تصريحات مستشار اوباما للأمن القومي توم دونيلون هذه تمهيد من الأدارة الأمريكية لعودة مرسي ومحاكمة

ثورة مصر : التدمير الخلاق لـشرق أوسط كبير ؟ -- وليام انغدال

جورج سوروس و الدستور المصري الجديد بقلم : توني كارتلوشي

خطة أمريكية قطرية لتدمير مصر- نجل هيكل يقود مخططا لشراء أراضى وشركات للتجسس على -- مصر  

في سبيل مصلحة الإخوان المسلمين: تحويل مسار الإدارة الأمريكية بقلم / سيمور هيرش - ترجمة بثينة الناصري

ما حقيقة هذه الرسالة المرسلة من كتائب عز الدين القسام لتهديد الجيش والشعب المصري

بعد موقعة الجمل ومجازر محمد محمود وماسبيرو و نادي بورسعيد ومجزرة رابعة مجزرة جديدة لعصابة الانقلاب مع ألتراس الزمالك

كارثة الأنفاق السبع لمشروع السيسي لتخريب قناة السويس- دكتور مهندس/ محمد حافظ:

هل التسجيل المسرب من مكتب السيسي هو أول إشارات البدء بشروع أمريكا في تصفيته

صمود رجال غزة اثبت خطأ السيناريوهات السعودية المصرية.. وهجوم الامير الفيصل على اسرائيل تراجع مهم وان:



 

 

 

 


 السيسي يبيع جزيرتي تيران وصنافير للسعودية تمهيداً لإقامة قاعدة أمريكية ويهودية عليهما للحفاظ علي أمن إسرائيل

 "عواد باع أرضه ياولاد شوفوا طوله وعرضه ياولاد"

 

هشام كمال عبد الحميد

 

هذا هو السيسي أبقع وأخنس مصر المذكور بالأحاديث النبوية وهو فرعون الخراب المنبأ بظهوره في سفر إشعيا بعد الثورة المصرية كما سبق وأن شرحت بمقالات سابقة من حوالي 3 سنوات علي الروابط التالية :

اضطرابات أو حرب أهلية عقب الثورة المصرية في سفر النبي إشعيا

http://heshamkamal.3abber.com/post/120643

هل السيسي هو فرعون الخراب المنبأ بظهوره بعد ثورة 25 يناير بنبوءة النبي إشعيا وهو أخنس وأبقع مصر

http://heshamkamal.3abber.com/post/231898

فلم يكتفي السيسي بالتنازل عن حقوق وحصة مصر في مياه النيل لأثيوبيا ولا بالتنازل علي الحقوق المصرية في الجزر القريبة من قبرص المليئة بالغاز المصري ولا ببيع الغاز لإسرائيل بل يبيع الآن جزر تيران وصنافير المصريتين للسعودية والهدف معروف بالطبع وهو إقامة قاعدة أمريكية عليها كما صرح الأمريكان بذلك وطبعاً ستكون القاعدة بواجهة أمريكية وإدارة إسرائيلية لتحقيق أمن إسرائيل

وغداً سيستكمل هو وحكومة الأربعين حرامي والعسكر الخائنة للشعب والوطن بيع باقي مصر للأجانب وإسرائيل ، والإستمرار في غلاء الأسعار ورفع الدعم وتخفيض الجنيه المصري.......الخ، والشعب ما زال يعيش في بلاهته وتغفيله ويستحق أن يحدث معه أكثر من ذلك كما جاء بوصف النبي إشعيا للشعب المصري في زمن فرعون الخراب الخسيسي

فعلاً البلد محتاجة دكر ... دكر ذو خلفية عسكرية يعرف كويس كيف يتنازل عن حقوقها ومصالحها

ذهب زمن الرجال وجاء زمن الخرفان والخونة

وهذا فيديو لجمال عبد الناصر يقر فيه بمصرية صنافير وتيران وعدم التهاون مع من سيحاول المساس بهما وحديثه كان موجهاً لإسرائيل

 


 وهذا فيديو للواء عبد المنعم سعيد محافظ جنوب سيناء السابق يؤكد فيه علي مصرية الجزيرتين هذا بخلاف مئات الوثائق تالتي نشرت مؤخراً والتي تثبت بالخرائط أن الجزيرتين مصريتين



 روابط ذات صلة

مصر

هل مصر مقبلة علي حرب أهلية بعد 30/6/2013 وجفاف نهر النيل بالسد الأثيوبي

اضطرابات أو حرب أهلية عقب الثورة المصرية في سفر النبي إشعيا  

هل السيسي هو فرعون الخراب المنبأ بظهوره بعد ثورة 25 يناير بنبوءة النبي إشعيا وهو أخنس وأبقع مصر

تعرفوا علي أصول الخائن الخسيسي - مليكة تيتانى والدة الفريق السيسي  يهودية مغربية أسقطت الجنسية المغرب

القناة الإسرائيلية الثانية: السيسي أبلغ تل ابيب بالانقلاب قبل وقوعه

الصهيوني السيسي ينفذ خطه الصهيونيه العالميه بإباده الفقراء من أجل تقليل تعداد شعب مصر - تقرير من إعد:

خطه السيسي الجهنميه لبيع قناه السويس وتسهيل مهمه إسرائيل في إعاده إحتلال سيناء - تقرير من إعداد المه:

هل تتحول ليبيا إلى فيتنام العرب ؟ / حازم البارودي:

مقارنةبين انقلاب الجيش وعملائه من السياسيين ورجال الدين والفنانين في الجزائرعلي الإسلاميين عام 1992 وبين انقلاب الجيش بقيادة السيسي وعملائه بمصر في 30 يونيو 2013

شوفوا الصور المكذوبة التي تروج لها جريدة المصري اليوم وإعلام الدجل والعار عن الكثافة بمشاركة الناخبين

السفيرة الأمريكية : سيعود اليهود إلى مصر فى 2013 بعد إعلان افلاسها ..وإسرائيل ستحتلها بعد إفلاسها

لماذا تحارب السعودية ثورة مصر

حتي لا ننسي جرائم الداخلية والعسكر  

حذار من إسقاط مرسي الرئيس المنتخب عبر مظاهرات الشوارع

إذا لم يعد مرسي للحكم ولو بصورة صورية واستمر انقلاب العسكر فستقع الحرب الأهلية ويكتمل المخطط الصهيوأ

جنرالات العسكر والشرطة والبلطجية ما زالوا في حاجة لمزيد من دماء الإسلاميين والشعب المصري

محمد جودة الخبير الاقتصادى يحذر :ياشعب مصر إنهم يرهنون مصرأفيقوا قبل فوات الآوان

جريدة وول ستريت تكشف فضايح مؤامرة العسكري والمعارضة في إنقلاب 30 يونيو

تحليل صائب يستحق منكم أعادة النظر لحركة فرسان الثورة والثورة مستمرة للمؤامرة العسكرية علي إرادة النا

لمن قبلوا إجراءات تصفية الحسابات من العسكري مع الأخوان نقول : لا يجرمنكم شنآن قوم علي ألا تعدلوا

مبروك عليكم فوز الثورة المضادة والإنقلاب العسكريعلي الشرعية يا مصريين

مرسي يسترضي الأمريكان والصهاينة بقطعه العلاقات مع سوريا ومهاجمة حزب الله  

المخطط الإسرائيلي للسيطرة علي منابع النيل لضرب أمن مصر المائي

هل تصريحات مستشار اوباما للأمن القومي توم دونيلون هذه تمهيد من الأدارة الأمريكية لعودة مرسي ومحاكمة

ثورة مصر : التدمير الخلاق لـشرق أوسط كبير ؟ -- وليام انغدال

جورج سوروس و الدستور المصري الجديد بقلم : توني كارتلوشي

خطة أمريكية قطرية لتدمير مصر- نجل هيكل يقود مخططا لشراء أراضى وشركات للتجسس على -- مصر  

في سبيل مصلحة الإخوان المسلمين: تحويل مسار الإدارة الأمريكية بقلم / سيمور هيرش - ترجمة بثينة الناصري

ما حقيقة هذه الرسالة المرسلة من كتائب عز الدين القسام لتهديد الجيش والشعب المصري

 

 

 


موقع عسكرى أمريكى : " السيسى " عميل للموساد و مهمته إبقاء مصر ولاية صهيونية بعد وصف إسرائيل له كبطل قومى


هشام كمال عبد الحميد

المصدر :

 http://aljazeeralive0.blogspot.com.eg/2016/04/blog-post_331.html


" السيسى " عميل للموساد و مهمته إبقاء مصر ولاية صهيونية بعد وصف إسرائيل له كبطل قومى

>> والدة السيسى اليهودية تجعله تابع لإسرائيل بشكل أوتوماتيكى

>> السيسى أخفى هويته اليهودية و ارتباطه بإسرائيل ليدمر ديمقراطية مصر و يبيد شعبها

>> السيسى هو النسخة المعاصرة من إيلى كوهين الذى اخترق أعلي مستويات السلطة فى سوريا 

>> خال السيسى هو أورى صباغ والذى خدم فى الهجانه من 1948 وحتي 1950, وهاجر إلي إسرائيل وأصبح من كبار الشخصيات بها

نشر أحد المواقع العسكرية الأمريكية " Veterans Today" مقال خطير جدا للكاتب "كيفين باريت" هو دكتور زائر في جامعة سان فرانسيسكو حاصل علي الدكتوراه في الشؤون العربية والاسلامية يناقش مشروع الشرق الأوسط الجديد و إسرائيل الكبرى. ذكر أن السيسي من أم يهودية و عميل للموساد و إليكم ترجمة هذا المقال :-

مشروع اسرائيل الكبرى الخطة الصهيونية طويلة الأمد لسرقة الأراضي ما بين النيل والفرات علي قدم وساق. لم يسرقوا النيل فقط، المشكلة هي ان رئيس اركان قطاع الطرق الجديد في مصر الجنرال عبد الفتاح السيسي يهودي ( فأمه مليكة تيتاني يهودي مغربية من اسفي, وهو ما يجعل السيسي يهوديا ومواطنا بدولة اسرائيل بشكل اوتوماتيكي ).

إذا اراد الشعب المصري انتخاب رئيس يهودي جديد في انتخابات عادلة – كما انتخبوا الاخوان المسلمين في مجلس النواب بنسبة 73% من الاصوات, ومجلس الشوري بنسبة 80% من الأصوات والرئاسة بنسبة 52% - فلا مشكلة لديّ.

المشكلة هي أن السيسي اخفي هويته اليهودية وارتباطاته الاسرائيلية عن الشعب المصري ودمر ديموقراطيتها الوليدة بطريق الخداع والإبادة الجماعية.

وهناك مشكلة اكبر: وهي أن السيسي في الأغلب عميل للموساد. وهذا يعني أن مصر في عهد السيسي ليست فقط دولة وحشية علي غرار ديكتاتوريات جمهوريات الموز. بل انها اراضي تحتلها اسرائيل: وأنها المقاطعة الاسرائيلية الجديدة الأكبر التابعة لإسرائيل الكبرى التوسعية. ولا عجب أن يصف السفير الاسرائيلي السيسي بأنه " بطل قومي لكل اليهودي" فخال السيسي هو أوري صباغ والذي خدم في الهجانه من 1948 وحتي 1950, وهاجر الي اسرائيل واصبح من كبار الشخصيات في حزب العمل الذي كان يرأسه بن جوريون, بينما هاجرت اخت اوري ( والدة السيسي ) علي ما يبدو الي مصر في مهمة للموساد. وقد اتت المهمة أكلها عندما قام الموساد بالإطاحة بالرئيس مرسي ووضع عمليه السيسي بانقلاب الثالث من يوليو 2013، ويعني هذا أن السيسي هو عميل كامن للموساد. وان مهمته هي اختراق اعلي مستويات السلطة في بلد عربي مسلم. فالسيسي هو النسخة المعاصرة من ايلي كوهين, الذي اخترق اعلي مستويات السلطة في سوريا باسم كمال امين ثابت قبل أن يتم كشفه وشنقه في ميدان عام في دمشق.إن قول جورج واشنطن المأثور " لو عرف الناس الحقيقة لطاردونا في الشوارع واعدمونا " ينطبق بشكل كبير علي السيسي. وقد تواترت الانباء علي نطاق واسع في وسائل الاعلام, وكذلك عن طريق مصادر موثوقة ان السيسي خدم كضابط اتصال الجيش المصري مع اسرائيل، وخلال الانقلاب كان السيسي علي اتصال دائم مع العسكريين الاسرائيليين والامريكيين. ( وقد وعدته اسرائيل بالدعم الكامل, و ضمنت الا تتخلي عنه الولايات المتحدة في الوقت الذي كانت تراوغ فيه هذه الأخيرة. ). 

واتسم الانقلاب المصري, وخصوصا في مكوناته الدعائية, بكل سمات الدعاية السوداء الاسرائيلية.

فالحملة الممولة بشكل كبير والتي يديرها الاعلام المصري المرتبط بإسرائيل ( فهم يملكون وسائل الاعلام الكبري هنا وهناك ) أخذت تقارن الرئيس مرسي بشكل متكرر بهتلر! وحقيقة المحور الأول في خطاب القوي القابعة خلف الانقلاب كان أن ( مرسي = هتلر ) تكشف أن هذه القوي صهيونية, وليست مصرية. وعلي ما يبدو لم يستطع الصهاينة مغالبة انفسهم عن اصدار مثل تلك الايحاءات الدعائية السوداء المعادية لهتلر بينما كانوا يعزفون موسيقي انقلاب السيسي وبهذا كشفوا انفسهم، ومنذ الانقلاب تصب اسرائيل المديح والأموال, والدعم علي السيسي. وقد اعلن عميل الموساد السيسي مؤخرا الحرب علي فلسطين عن طريق الاقتراب الي اقصي نقطة ممكن من الانفاق التي تبقي اهل غزة علي قيد الحياة. وفي هذه الاثناء حصل السيسي علي مليارات الدولارات من دمي روتشيلد ويهود الدونمه الذين يسمون انفسهم بيت آل سعود. ومن الواضح أن الغرب الذي يسيطر عليه الصهاينة والدمي التابعة له في الشرق الأوسط لن يسمحوا للمسلمين بانتخاب زعماء امناء نسبياً في انتخابات حرة. وبدلاً من ذلك فسيستخدمون الخداع والعنف لمتابعة خططهم للسيطرة علي المنطقة والعالم. إن الشعب المصري الذي انتخب الاخوان المسلمين بأغلبية اكثر مما فاز به أي حزب سياسي امريكي في التاريخ الامريكي بحاجة الي ثورة اسلامية لخلق ديموقراطية حقيقية وبدون ذلك, فإن مصر ستظل الي ما لا نهاية " بصمة حذاء عسكري علي وجه انسان " وولاية دائمة في اسرائيل الكبري, يحكمها عميل صهيوني قام بتعيين نفسه فرعوناً, بينما اخفي خلفيته وولائاته الحقيقية.

شاهد الفيديو

 

 
 روابط ذات صلة

مصر

هل مصر مقبلة علي حرب أهلية بعد 30/6/2013 وجفاف نهر النيل بالسد الأثيوبي

اضطرابات أو حرب أهلية عقب الثورة المصرية في سفر النبي إشعيا  

هل السيسي هو فرعون الخراب المنبأ بظهوره بعد ثورة 25 يناير بنبوءة النبي إشعيا وهو أخنس وأبقع مصر

تعرفوا علي أصول الخائن الخسيسي - مليكة تيتانى والدة الفريق السيسي  يهودية مغربية أسقطت الجنسية المغرب

القناة الإسرائيلية الثانية: السيسي أبلغ تل ابيب بالانقلاب قبل وقوعه

الصهيوني السيسي ينفذ خطه الصهيونيه العالميه بإباده الفقراء من أجل تقليل تعداد شعب مصر - تقرير من إعد:

خطه السيسي الجهنميه لبيع قناه السويس وتسهيل مهمه إسرائيل في إعاده إحتلال سيناء - تقرير من إعداد المه:

هل تتحول ليبيا إلى فيتنام العرب ؟ / حازم البارودي:

مقارنةبين انقلاب الجيش وعملائه من السياسيين ورجال الدين والفنانين في الجزائرعلي الإسلاميين عام 1992 وبين انقلاب الجيش بقيادة السيسي وعملائه بمصر في 30 يونيو 2013

شوفوا الصور المكذوبة التي تروج لها جريدة المصري اليوم وإعلام الدجل والعار عن الكثافة بمشاركة الناخبين

السفيرة الأمريكية : سيعود اليهود إلى مصر فى 2013 بعد إعلان افلاسها ..وإسرائيل ستحتلها بعد إفلاسها

لماذا تحارب السعودية ثورة مصر

حتي لا ننسي جرائم الداخلية والعسكر  

حذار من إسقاط مرسي الرئيس المنتخب عبر مظاهرات الشوارع

إذا لم يعد مرسي للحكم ولو بصورة صورية واستمر انقلاب العسكر فستقع الحرب الأهلية ويكتمل المخطط الصهيوأ

جنرالات العسكر والشرطة والبلطجية ما زالوا في حاجة لمزيد من دماء الإسلاميين والشعب المصري

محمد جودة الخبير الاقتصادى يحذر :ياشعب مصر إنهم يرهنون مصرأفيقوا قبل فوات الآوان

جريدة وول ستريت تكشف فضايح مؤامرة العسكري والمعارضة في إنقلاب 30 يونيو

تحليل صائب يستحق منكم أعادة النظر لحركة فرسان الثورة والثورة مستمرة للمؤامرة العسكرية علي إرادة النا

لمن قبلوا إجراءات تصفية الحسابات من العسكري مع الأخوان نقول : لا يجرمنكم شنآن قوم علي ألا تعدلوا

مبروك عليكم فوز الثورة المضادة والإنقلاب العسكريعلي الشرعية يا مصريين

مرسي يسترضي الأمريكان والصهاينة بقطعه العلاقات مع سوريا ومهاجمة حزب الله  

المخطط الإسرائيلي للسيطرة علي منابع النيل لضرب أمن مصر المائي

هل تصريحات مستشار اوباما للأمن القومي توم دونيلون هذه تمهيد من الأدارة الأمريكية لعودة مرسي ومحاكمة

ثورة مصر : التدمير الخلاق لـشرق أوسط كبير ؟ -- وليام انغدال

جورج سوروس و الدستور المصري الجديد بقلم : توني كارتلوشي

خطة أمريكية قطرية لتدمير مصر- نجل هيكل يقود مخططا لشراء أراضى وشركات للتجسس على -- مصر  

في سبيل مصلحة الإخوان المسلمين: تحويل مسار الإدارة الأمريكية بقلم / سيمور هيرش - ترجمة بثينة الناصري

ما حقيقة هذه الرسالة المرسلة من كتائب عز الدين القسام لتهديد الجيش والشعب المصري

 


البوابات البعدية كالأهرامات والزيقورات التي يتم من خلالها الاتصال بالشياطين وفتح ممرات لتجسدهم باللأرض بسحر الكابالا

حسب تصريحات الماسوني المنشق دانيل ماسترال

 

 

هشام كمال عبد الحميد

 


يعتبر كتاب "ممرات السحر الخفية" (Rastros do Oculto) للكاتب البرازيلي "دانيل ماسترال" من الكتب الهامة التي شرحت وسائل الاتصال بالشياطين من خلال سحر الكابالا، ودانيل ماسترال حسب ما جاء بمقدمة كتابه كان ماسوني سابق وقائد مجموعة عبدت الشيطان بالبرازيل، ثم تاب ورجع للدين المسيحي حسب قوله.

ولا يهمنا قصة حياته أو غرضه وأهدافه من تأليف كتابه وهل هو من الكتاب المروجين للماسونية بطرق خبيثة أم فعلاً من المنشقين عليهم، فما يهمنا هو ما جاء بكتابه عن بعض الحقائق الخاصة بالتفاصيل المتعلقة بالوسائل التي كان يتبعها الماسون وعبدت الشيطان للاتصال بالشياطين وجلبهم واستحضارهم للأرض من خلال فتح البوابات البعدية (المعروفة باسم البوابات النجمية) لهم بطقوس سحر الكابالا والكهانة والتنجيم والطقوس الكفرية الشركية الأخرى بوسائل وأدوات جديدة أو علمية متقدمة باعتباره أحد شهود العيان والممارسين الفعليين لهذه الطقوس السحرية لجلب الشياطين والاتصال بهم، وسيكون لنا أدواتنا في التحقق والتأكد من صحة أو كذب ما جاء بكتابه من معلومات هامة، وأصل الكتاب باللغة البرازيلية وموجود له ترجمة إنجليزية، وقد تفضل مشكوراً صديقنا بصفحة الفيس الأستاذ/ Mohamed Abd El Azim بموافتنا بنسخة إنجليزية وبرازيلية من هذا الكتاب وترجمة عربية إلكترونية له، وهي ترجمة ركيكة وغير دقيقة مثل سائر الترجمات الإلكترونية بالقطع وسأحاول تقديم أفضل شرح ممكن لها هنا بعد أن فهمت ما يقصده ويعنيه الكاتب.

يقر ماسترال في كتابه أن الهدف الذي يسعى له الإبليسيون (عبدت الشيطان) في النهاية هو استحضار وجلب الشياطين من الأبعاد السفلية بعوالمهم لتتجسد وتظهر في عالمنا الأرضي المادي متنكرين في صورة كائنات فضائية أو ملائكية أو أرواح نورانية متطورة تتظاهر بالطيبة والخير وأنها جاءت من عالمها لمساعدة البشر في حل مشاكلهم وتحقيق السعادة والرخاء والخلود لهم، وسوف يستخدمون الطقوس السحرية والتضحية بالدماء البشرية لفتح البوابات بين أبعاد الشياطين وبعدنا الأرضي والوصول إلي إتمام خطتهم.

والهدف الأخير لعبدت الشيطان هو تهيئه الظروف لشخص بشري ذو قدرات خاصة هو الذي سيستطيع استضافه وتحمل الاستحواذ الكامل للشيطان ذو الطاقة العالية علي جسده لعرض قوى شيطانية لم يرى مثلها على الأرض ليسجد له أهل الأرض بصفته الله إله هذا الكون، هذا الشخص قد يكون موجوداً ويحيا الآن، وهو من سيظهر ويعرف باسم ضد المسيح ( المسيح الدجال).

وكلام ماسترال هذا يتوافق مع ما جاء برواياتنا الإسلامية وبعض الأحاديث النبوية وسفر الرؤيا الإنجيلي وبعض أسفار العهد القديم التوراتي عن تجسد الشياطين في عصر الدجال في الأرض وتمثلهم في صور الموتى وصنعهم العجائب بالحيل والخدع الشيطانية والعلمية التكنولوجية الماكرة وأمرهم الناس بالسجود للشيطان الذي سيكون جسده متحداً بجسد الدجال ليشكلا معاً ثالوث الجبت والطاغوت الدجال علي ما سبق وأن شرحت تفصيلياً بكتبي السابقة ومجموعة من المقالات بمدونتي.

أكد ماسترال في كتابه أن المعارف الباطنية والسحرية المتراكمة عبر العصور انتقلت للإنسان عن طريق الشياطين من خلال ممارسة الطقوس السحرية لعلم الكابالا لفتح هذه البوابات وصرف وإبعاد الناس عن طريق الله.

ويخبرنا الكاتب انه في عهد الدولة المصرية الفرعونية القديمة تحالف الشيطان مع عدد من البشر الذين أصبحوا أعضاء في المدرسة السرية والتي عرفت بأخويه (برازر هود) أو أبناء النار.

بوابات الجسد وبوابات الأرض التي تنفذ منها الشياطين لتسيطر علي البشر

أوضح ماسترال أن هناك نوعان من البوابات ينفذ منها الشياطين هما بوابات الجسد وبوابات الأرض.

وبوابات الجسد تمكن الشياطين من التفاعل والتحكم بالبشر، والطقس الأساسي المستخدم لذلك في الغالب هو التقمص (التلبس) الذي يحدث بجلسات تحضير الأرواح (الشياطين) حيث يقوم الوسيط بالحديث بلسان الروح المتقمصة له (الشيطان الذي يتم تحضيره) ويتم من خلالها أعطاء الاستشارات والأوامر.

وتعتبر التضحية بالدماء والطلاسم والموسيقى الصاخبة والمخدرات والتأمل الفكري الخاص من الوسائل التي تمنح الممارس مستوى أعلى من الارتباط والاتصال بالشياطين وبالتالي يتبعها تمتعه بقوى روحيه أكبر.

هذه القوى (الروحية) ما هي إلا حيل سحريه تقليديه للعرافة أو التنبوء والكهانة، منها التخاطر (وهو في الواقع رسائل تلقى بواسطة الشياطين)، وإشعال النار، وتحريك الأشياء بالذهن وغيرها، وهذه القدرات ليست تطوير ذاتي للفرد وقدراته كما يوحي هؤلاء الشياطين لممارسي هذه الطقوس وإنما هي مجرد أفعال قام بها الأرواح (الشياطين) لتبدو وكأن الشخص قد طور قدراته وقواه الروحية.

وتظهر هذه القوي بوضوح عند ممارسة طقوس سحر الكابالا وتعاليم ومعتقدات الشاكرات وإيقاظ روح الكونداليني (روح شيطانيه خالصة)، ففي الحقيقة هذه الممارسات السحرية تقوم بفتح بوابات الجسد لتحقيق لاستحواذ الشيطاني علي الإنسان. والأتباع الذين أحرزوا تقدما في هذا العلم يستطيعون ترك أجسادهم ويمارسون الإسقاط النجمي حيث يهيمون بأرواحهم حول أجسادهم المسترخية وفي هذه الحالة هم يستطيعون أيضا والتواصل مع الأرواح الشيطانية في البعد النجمى (عالم الجن والأرواح الشيطانية) وزيارتهم في عالمهم.

فالشاكرات السبعة تعتبر أماكن تجمع الطاقة في جسم الإنسان وهي أماكن لبوابات شيطانية يمكن فتحها في الإنسان وانتقال الشياطين إليها لتسكن جسم الإنسان وتتحكم به، ويتم ذالك عن عمد أثناء طقوس عبادة الشيطان بواسطة السحرة والمواليين للشياطين من اجل اكتساب قوي معينه مستمدة من الشياطين.

والشياطين التي تسكن بصفة ثابتة علي بوابات مراكز طاقة الجسم تكون مقيدة بالإنسان (يقصد ماسترال أنها تكون قرينه وقد حدثنا القرآن عن قريننا من الشياطين) ولا تستطيع حرية الحركة خارجه إلا لفترة محدودة جدا ولكنها تتمتع باختلاف السرعة الزمنية بين زمن الأرض والزمن الأخر في البعد الذي فتحت البوابة منه.

وفي الماسونية والكابالا (سواء الكابالا الهندية أو اليهودية أو والزرادشتية أو الهرمسية أو الفرعونية......الخ) يتم تصنيف مراتب الأعضاء في هذه الديانات الشيطانية حسب قوة ورتبة الشيطان القابع في جسده المتصل والمحتمى به (أي كلما كانت رتبه الشيطان المستحوذ عليه عالية علت مرتبه هذا الشخص، فرتبه الشخص الذي يستحوذ على جسده مارد أو عفريت يختلف عن رتبه من بجسده شيطان محدود القدرات).

وفي العادة الأفراد الذين يرتبط تاريخ عائلاتهم بممارسه التنجيم والشعوذة يكون لديهم أقوى أنواع الشياطين على الإطلاق، وهؤلاء لديهم القدرة على التسبب بإصابة الآخرين بالمرض بالطقوس السحرية وافتعال الحوادث والصراعات للآخرين وهو شيء شائع.

والإنسان قوي الإيمان بالله لا تستطيع الشياطين أن تفتح هذه البوابات الثابتة في شكرات جسمه وبالعكس الإنسان الضعيف تسكنه الشياطين لتنهكه وتستغله.

يتفق ما قاله ماسترال هنا مع ما جاء بالقرآن عن تعليم الشياطين للناس للسحر وما أنزل علي الملكين هاروت وماروت ببابل من نوع آخر من السحر كان يستخدم في أذية الناس، وأكد الخالق تبارك وتعالي أنهم لا يستطيعون بسحرهم هذا أن يؤذوا به أحداً إلا بأذن الله، كما أكد لنا المولي عز وجل في آيات أخري أن إبليس لم يمنحه الله سلطان علي عباده المخلصين لأنهم سيكونوا في حمايته بعهد قطعه علي نفسه ألا يكون لمخلوق سلطان عليهم، وأن السلطان الذي سيمنحه للشيطان سيكون علي من يتخذوه ولياً من دون الله، وأن الشيطان يفر عند ذكر أسم الله والاستعاذة به وبالقرآن آيات تصرف الشياطين وتقي منهم كالمعوذتين، قال تعالي:

وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ (البقرة : 102).

إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ (الحجر : 42 ).

إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آمَنُواْ وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (99) إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُم بِهِ مُشْرِكُونَ (100) (النحل).

وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (الأعراف : 200).

بعد ذلك شرح ماسترال البوابات الأرضية فقال:

أما بوابات الأرض فأكثر تعقيداً فهي تتكون من 12 بعد متداخلة ومتشابكة في الفراغ المادي لكنها تعامل كأبعاد منفصلة عند التطبيق والممارسة لطقوس فتحها والاتصال بعوالمها (غالباً يقصد ماسترال بهذه العوالم عوالم الجن والملائكة السفلية والعلوية في أبعادهم وبرازخهم المختلفة بعالمنا الأرضي وسمائنا الدنيا)، والأرواح من الأبعاد العليا تستطيع النزول للأبعاد الدنيا ولا يمكن حصول العكس (الدنيا لا ترقى للأبعاد العليا، أي الشياطين لا تستطيع اختراق أبعاد وعوالم الملائكة).

ونحن نعيش في البعد الرابع، وفي البعد الأدنى منا يوجد العديد من الشياطين أصحاب القوة الذين حكم الله عليهم بالحبس هنالك (يقصد ماسترال في الغالب الشياطين المقرنين بالأصفاد الذين جاء ذكرهم بالقرآن في قوله تعالي : وآخرين مقرنين بالأصفاد)، ولوسيفر (إبليس) هو الروح الشريرة الوحيدة الذي سمح له أن ينتقل في التسع الأبعاد بما فيها أسماها (أي عالم الملائكة).

وهذه البوابات الأرضية منها المؤقت ومنها الدائم، وهذه الأخيرة الدائمة تشكل البوابات الأهم، أما البوابات المؤقتة فيعتمد ظهورها وفتحها على توقيت محدد تصطف فيه الأبعاد (العوالم) على خط مستقيم وهذه المعارف متقدمه عن ما وصلنا إليه من علم أو تصور.

لهذا المنجمون مهووسون بعلم الأرقام والتعاويذ وعلم النجوم والفلك والتنجيم، فهذه تعتبر أدوات تساعد في الوصول للحسابات النجمية التي تؤدي لفتح هذه البوابات المؤقتة وبالتالي التواصل مع أرواح الأبعاد الأخرى.

فتح بوابة بعدية للشياطين من أحد العوالم الأخرى الخاصة بهم يتم عن طريق السحرة والكهنة عبدت الشياطين في أماكن معينة في الأرض (تتجمع فيها الطاقات السلبية) عن طريق طقوس خاصة وتعاويذ سرية تمنح الشياطين إمكانية الدخول إلي عالمنا البشري وحرية التنقل فيه ولا يكون مقيدا بجسم الإنسان كما في حالة فتح البوابات في مراكز طاقة الجسم البشري (الشاكرات).

في أثناء الطقوس الشيطانية العادية وبدون وجود بوابة بعدية يتم فقط فتح ما يشبه الثقب بين البعدين، ولا يدوم أكثر من 12 ساعة ويتم من خلاله تلقي الاتصال أو التعليمات من الشياطين.

هذه البوابات تسمح فقط للشياطين بدخول عالمنا ولا تسمح للكاهن دخول عالمهم (أي هي تقوم بجلب الشياطين فقط ولا يسمح من خلالها بمرور الإنسان لعالم الشياطين)، كما أن التعاويذ التي يتعلمها الكهنة عن طريق الشياطين تكون لفتح تلك البوابات لهم فقط ولا يطلعوهم علي كيفية غلقها.

بالطبع يوجد بعض الأشخاص المميزين جدا الذين يسمح لهم بعبور البوابات للعوالم الأخرى وذالك لعدة أسباب منها التزاوج بين رجل وامرأة مختارين بصفات خاصة من البشر في هذه الأبعاد ذات القوانين الطبيعية المختلفة مع ذكر أو أنثي من عالم الشياطين، وإنجاب ذريه لها صفات خاصة ومميزه معدلين وراثيا لخدمة إبليس (كذرية العمالقة الذين نتجوا من تزاوج الإنس مع الشياطين قبل الطوفان علي ما شرحت بكتاب "كشف طلاسم وألغاز بني إسرائيل والدجال")، ومن ضمن خواصهم أنها تسمح عند عودتهم لعالمنا أن تتلبسها شياطين ماردة وقوية جدا لا يتحملها الإنسان الطبيعي.

كيفية حدوث التزاوج والجماع بين الإنس والشياطين

ويخبرنا ماسترال أن بعض البشر تمت تقويتهم من خلال أحداث تغييرات في حمضهم النووي الوراثي وهذا يتم خلال ثلاثة طرق:

 1- المضاجعة الجنسية مع الشياطين (انكيوبس وسكيوبس - انكيوبس يطلق على شيطان الكابوس الذكر وسكيوبس الكابوس الأنثى) من خلال هذه المضاجعة يقوموا بنقل النطف بين البشر

 2- عندما يستحوذ شيطان على رجل بشري ويقوم من خلاله بتلقيح أنثى بشريه

 3-  وهذا النوع نادر حيث ينتقل زوجان بشريان (خلال بوابه نجميه) ويمارسوا الجنس في البعد الآخر (الجنس النجمي)

في كل الأحوال هذه الطاقة العالية تؤثر على حمض الجنين النووي بطريقه ما تجعل من السهل عليه التعامل مع الأرواح وان يكون معبر لتتقمصه الأرواح وتتخاطب من خلاله وهذا يزيد من انبعاث قوة الطاقة النفسية والروحانية والتي تتغذى عليها هذه الأرواح وتقوى لتتجسد

البشر العاديين لا تحتمل أجسادهم تلبس الشياطين القادمة من الأبعاد العليا وقوتهم قد تقتل الجسد لهذا نرى الوسطاء الروحيين متعبين بعد انتهاء جلسة التواصل أو التحضير، مثل الناطور في ثقافتنا العربية، حيث يتحدث الجن على جسده أو يرى من خلاله أو يتقمص جسده بالكامل، والتشانلر هو من يسلم وعيه للانتقال بين الأبعاد النجمية، وهذا جسده مفتوح الثغرات وطاقته عاليه تساعد الشياطين في إيصال رسائلهم من خلاله بصره أو سمعه أو حسه أو جميعها كالاستحواذ الكامل فيغيب وعيه ويحضر وعي الجن عليه

الأهرامات والزيقورات من أهم البوابات البعدية للاتصال بالشياطين وجلبهم للأرض

فتح هذه البوابات تكون اكبر خدمة ممكن أن يقدمها الكاهن إلي الشياطين وهي في مقابل ذالك تعطيه صلاحيات وسلطة أعلي من غيره لأنها حين تحضر ويكون لها حرية الحركة تستفيد بتكوينها المختلف عن الإنسان كسرعة الحركة واختراق الحوائط.

تقوم الشياطين بتعليم السحرة أولا كيفية بناء البوابة البعدية لجلبهم والاتصال بهم مثل الأهرامات والزيقورات (أبراج بابل وسومر) وهي خطوة مختلفة عن تعليم الشياطين للسحرة كيفية فتح هذه البوابة بتعاويذ دقيقة جدا وسرية.

هذه العلوم المتقدمة المستخدمة لبناء البوابات البعدية ليست ضمن نطاق علوم البشر لأنها لا تخضع للقوانين المادية أو الفيزيائية. لذالك تحتاج الشياطين علي مر الزمن إلي شراكة وأعوان من البشر لكي تستطيع فتح بوابات لها لدخول العالم الآدمي الخاص بنا. (يفهم من كلام ماسترال أن الفراعنة والسومريين شيدوا الأهرامات وأبراج بابل بتعاليم من الشياطين كوسائل للاتصال بهم واستحضارهم).

وقديما كان يحتاج قدماء المصريين إلي أداة لفتح نوافذ للعوالم الأخرى المتوازية مع الأرض باستخدام وسيلة مثل الأهرامات كبوابات، ولكن الآن فقدتقدمت الأخوية الماسونية ولا تحتاج مثل هذه الأدوات لفتحها.

البوابات البعدية الثابتة:

يميز ماسترال بين نوعين من البوابات الأرضية هي: البوابات الثابتة والبوابات المؤقتة.

وأشار ماسترال إلي أن البوابات الثابتة تنقسم لقسمين أساسية وفرعية، وأوضح أن البوابات الرئيسية يصل عددها لحوالي 90 في بعدنا الأرضي، وتوجد أيضا  شبكة كبيرة جداً تحت الأرض من البوابات الفرعية غير معروف أعدادها، والبوابات الفرعية تصل الممرات الثابتة ببعضها والتي تنشاهأ البوابات الرئيسية بين الأبعاد المختلفة، وهي التي تسهل سرعة حركة الشياطين في عالمنا من مكان لآخر.

وما تم فتحه من الـ 90 بوابة حتى أوائل الخمسينات عدد 72 بوابة، لذلك وبسبب فتح تلك البوابات منذ الخمسينات أصبحنا نرى الكثير من التجسدات والظهورات الروحية كظاهرة الأطباق الطائرة، والأوربس (الدوائر المضيئة الطائرة) وظهور الأرواح (يقصد الشياطين) وقد يرى بعضها في وضح النهار.

وسوف يتم فتح 9 آخرين عام 2006 والـ 9 الباقين عام 2013. والظروف الخاصة لفتح البوابات لا يعلمها إلا القليل والنخبة من السحرة والنورانيين.

والبوابات الرئيسية المتبقية من الـ 90 بوابة وعددها 18 بوابة هي الأصعب لأنها سوف تفتح بعد خطير تحضر منه شياطين مرعبة وهو بعد الجحيم، لذالك فإن سحرة محدودة فقط تعرف طرق وتعاليم سرية عن فتحها إلا أنها تتطلب شروط فلكية معينة وظواهر طبيعية يتحكم بها الله وحده لكي تفتح ولم تتوفر بعض هذه الظروف الملائمة لفتحها بعد.

وغالبية البوابات الرئيسية تكون علي سواحل البحار حيث ستخرج شياطين الجحيم من البحر، ولقد سبق التنويه أن في بعدها الفعلي البعد الأسفل لا يكون بحر ولكن في بعدنا البشري يقع مكانه المادي في أعماق البحر.

إذن جميع الأبعاد المتوازية هيهنا في منطقتنا علي كوكب الأرض بسمائه وأرضه، فهي ليست على كوكب المريخ أو جالاكسي.

ولقد حدثنا الكتاب المقدس عن الشياطين الذين سجنوا في الهاوية (يقصد المقرنين في الأصفاد). ويخبرنا عنالكائنات التي تسكن السماء والأرض وتحت الأرض (يقصد عالم التجويف الأرضي السفلي الذي يسكنه شيا طين وبعض قبائل يأجوج ومأجوج في الغالب). لذلك إذا أردنا أن نتحدث عن فضاء مادي فنحن نشير إلي ما يشمل مساحة كوكبنا، غلافه الجوي،البحار والجبال، وعندما نتحدث عن السماء، لا نقصدإشارة إلى "الجنة"، المكان الذي يسكن فيه الله ... ولكن أجزاء من الغلاف الجوي للأرض.وبالطبع الأهرامات هي بوابات رئيسية قوية وتستطيع عمل أي شيء.

هناك في خندقماريان، وهو المكان الذي في عمق المحيط حيث لا يوجد شيء أعمق، هو الهاوية تحت الماء مع عمق بالضبط 11033 متر. ومن المتاخمة للجزر ماريانا على المحيط الهادئ بالقرب من الفلبين، والتي بها البرد والظلام الأبدي، وضغط 1100 مرة أكبر من سطح كوكب المريخ كل سنتيمتر مربع في ماريانا يدعم وزن عمود من الماء 11km، وهو ما يعادل تقريبا 7 طن من الضغط.

إلا أنهم في الطابق الأسفل من العوالم الـ 12 أي أنه في الحقيقة في هذا البعد السفلي ليست هناك كل هذه الرطوبة، ولا تكافح في التنفس تحت الماء، ولاارتعاش ولا الظلام. لأنها  ليست في البعد الأرضي، ليست في الواقع في قاع البحر، ولكن تحتل نفس المساحة والحجم من خندق ماريانا.

يتفق ما قاله ماسترال عن وجود أغلب البوابات البعدية الرئيسية علي سواحل البحار مع ما أشار إليه القرآن من أن أماكن التقاء البحور مع بعضها أو التقاء الأنهار مع البحور هي أماكن توصل لبرازخ وعنده حجر محجور (حاجز طاقة غير مرئي أو بوابة لهذه البرازخ) وذلك في قوله تعالي:

وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخاً وَحِجْراً مَّحْجُوراً (الفرقان : 53).

مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ (19) بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ (20) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (21) يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ (22) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (23) وَلَهُ الْجَوَارِ الْمُنشَآتُ فِي الْبَحْرِ كَالْأَعْلَامِ (24) (سورة الرحمن).

فالبرزخ في الآية الأولي يقع عند التقاء ماء نهر عذب بماء بحر مالح، والبرزخ في آيات سورة الرحمن يقع عند نقط التقاء بحر ببحر يخرج منه اللؤلؤ والمرجان وتسير فيه السفن الضخمة، أذن هو عند نقطة التقاء بحر مالح ببحر مالح آخر مختلف عنه في بعض خصائصه، لأن اللؤلؤ والمرجان لا يتواجدان سوي بالبحار المالحة وليس بالأنهار العذبة......... فما هو البرزخ ؟؟؟؟.

البرزخ هو عالم غير مرئي لنا وهو ما نسميه ببعد ثاني أو ثالث أو رابع.....الخ، وبرزخ ما بين الموت والبعث هو المكان الذي ستذهب إليه أرواحنا بعد الموت وتعيش به حتى قيام البعث، وذلك مصداقا لقوله تعالي:

حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ (99) لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (100) فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءلُونَ (101)  (المؤمنون:100).

والبرازخ المتواجدة عند نقاط التقاء مياه الأنهار العذبة بالبحار المالحة هي في الغالب برازخ عالم الملائكة الأرضية، وبرازخ التقاء البحور بالبحور هي في الغالب برازخ عوالم الجن والشياطين، لما ثبت عن رسول الله أن الجن والشياطين يسكنون جزر البحور، وأن إبليس يضع عرشه علي الماء.

أما الحجر المحجور فهو الحاجز، أي ممر طاقة عند حاجز مائي يوصل بين عالمين، كعالمي الجن والإنس أو عالمي الملائكة والأنس أو عالمنا وعالم يأجوج ومأجوج وهكذا، وذلك مصداقاً لقوله تعالي:

أَمَّن جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَاراً وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَاراً وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزاً أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (61) (سورة النمل).

وَقَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءنَا لَوْلَا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْمَلَائِكَةُ أَوْ نَرَى رَبَّنَا لَقَدِ اسْتَكْبَرُوا فِي أَنفُسِهِمْ وَعَتَوْ عُتُوّاً كَبِيراً (21) يَوْمَ يَرَوْنَ الْمَلَائِكَةَ لَا بُشْرَى يَوْمَئِذٍ لِّلْمُجْرِمِينَ وَيَقُولُونَ حِجْراً مَّحْجُوراً (22) وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاء مَّنثُوراً (23) (الفرقان:22).

والمعني أن المجرمون يطلبون عند الموت عندما يشاهدون الملائكة الآتين لقبض أرواحهم الذين كان محجوب عنهم رؤيتهم أن يكون بينهم وبين هؤلاء الملائكة حاجز صلب لا يستطيع هؤلاء الملائكة اختراقه.

وهذا الحجر المحجور الخاص بعالم الملائكة المذكور بالآية 22 من سورة الفرقان، جاء ذكره بنفس سورة الفرقان قبل ذكر الله للحجر المحجور الموجود عند مرج البحرين العذب والمالح بالآية 53 من نفس سورة الفرقان، ليشير لنا الله أن هذا الحجر المحجور خاص ببرزخ عالم الملائكة، ومن ثم يكون مجمع البحرين الخاص بالبحور المالحة هو المكان المتواجد عنده الممر أو بعد الطاقة الموصل لبرزخ عالم الجن والشياطين ويأجوج ومأجوج، وهذا الممر يكون عند مشرقي ومغربي الأرض، أي عند النقاط التي تشرق وتغرب فيها الشمس علي سكان منطقة الشرق الأوسط، ومنطقة شروق وغروب الشمس علي الجهة المقابلة من الكرة الأرضية، ونقطة شروق الشمس لنا ستكون هي نقطة غروبها علي سكان الجهة المقابلة والعكس صحيح، لذا جاء ذكر هاتين النقطتين بالآيات السابقة مباشرة لمرج البحرين المالحين. ثم جاء الحديث بعد هذه الآيات من سورة الرحمن عن عالمي الجن والإنس، وأقطار السماوات والأرض التي لا يمكن لأحد النفاذ منها إلي العوالم والأبعاد الأخرى ألا بسلطان يقيه ويحصنه من عقبات السفر في الفضاء والشهب والنيازك والكويكبات الصغيرة المكونة من نار ونحاس. قال تعالي:

رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ (17) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (18) مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ (19) بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ (20) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (21) يَخْرُجُ مِنْهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ (22) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (23) وَلَهُ الْجَوَارِ الْمُنشَآتُ فِي الْبَحْرِ كَالْأَعْلَامِ (24) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (25) كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ (27) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (28) يَسْأَلُهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ (29) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (30) سَنَفْرُغُ لَكُمْ أَيُّهَا الثَّقَلَانِ (31) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (32) يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ (33) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (34) يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنتَصِرَانِ (35) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (36) (سورة الرحمن).

وعوالم البرزخ الغير ملائكي تكون في زوايا أو أطراف الأرض عند النقاط التي تشرق وتغيب منها الشمس ومنطقة القطبين، فهي مناطق مظلمة أو معتمة تمتص كل ألوان الطيف الموجودة بضوء الشمس ولا تعكس أي طيف منها، ومن ثم لا نستطيع رؤيتها ببصرنا وتكون محجوبة ومحجوزة عن أدراك حواسنا.

وجاء بسفر الرؤيا بالإنجيل أن يأجوج ومأجوج سيخرجون من زوايا الأرض الأربع بعد أن يضلهم الشيطان فيجمعهم لحرب القديسين (الموحدون المؤمنون)، أي يأتون من نقاط عوالم البرازخ التي يعيش فيها الشياطين والجن، لأن هذه الأماكن تناسبهم كممرات وبوابات نجميه ومعارج تتناسب مع طبيعتهم شبه النارية مثل الجن، وهذا نص ما جاء بسفر الرؤيا الإصحاح العشرون:

7 ثم متى تمت الألف السنة يحل الشيطان من سجنه

8 ويخرج ليضل الأمم الذين في أربع زوايا الأرض: جوج وماجوج، ليجمعهم للحرب، الذين عددهم مثل رمل البحر

9 فصعدوا على عرض الأرض، وأحاطوا بمعسكر القديسين وبالمدينة المحبوبة، فنزلت نار من عند الله من السماء وأكلتهم

والمدينة المحبوبة هنا هي الأرض المقدسة مكة التي سيكون بها معسكر الموحدين في آخر الزمان، وبها جبل الطور الذي سيتحصن به عيسى والمؤمنون عند خروج يأجوج ومأجوج.

البوابات البعدية المؤقتة:

البوابات المؤقتة نادرة ولا تفتح إلا عند حدوث ظواهر فلكية محددة كاصطفاف العوالم علي صف واحد وتفتح فيها البوابات المؤقتة لعدة دقائق. وهي عكس البوابات الدائمة فليس لها مكان محدد مثل الأهرامات، فيمكن فتحها من أي مكان وتفتح لدقائق معدودة فقط ويعبر منها الإنسان وليس الشيطان وتسمح بمرور إنسان واحد فقط جسديا وليس أكثر من ذلك كما في حالة النافذة الدائمة. ولكن بشرط معرفة كيفية إظهارها بعلم الكابالا لبناء الممر وكيفية العبور خلالها وأصعب شيء فيها هو كيفية معرفة التوقيت التي تفتح فيه.

هذا التوقيت له علاقة بحالات فلكية معينة وتوقيت اليوم وعلم التنجيم والكابالا ولكي نستوضح صعوبة توقيتها علينا أن نتخيل ذلك المثال:

الأبعاد الـ 12 (ذكر في موضع آخر أنهم 9) هم عبارة عن 12 دائرة متداخلة وعالمنا هو الدائرة الرابعة من الدائرة الداخلية. في كل دائرة توجد نافذة أو فتحة. وجميع هذه الدوائر تدور في اتجاهات متعاكسة وسرعات مختلفة لدوران كل دائرة.

الآن لكي نعبر من بعدنا إلي بعد آخر يجب أن نختار التوقيت الذي تتصاف جميع النوافذ في الدوائر لكي تخلق ممر إلي دائرة البعد الذي نريد الانتقال إليه.

أما بالنسبة للنوافذ نفسها فهي ليست ظواهر طبيعية أو دورية مثل المحطات لكي نعلم أين ومتى ستنشأ حيث يتم تحديدها عن طريق الوحي من شياطين الجحيم فقط إلى الكهنة لفتح هذه النوافذ، وعلى الرغم من أنه يمكن أن يحدث في أي مكان على هذا الكوكب  فهي لا تزال ظواهر روحية ومع ذلك فهناك النوافذ التي يمكن أن تفتح كل يوم في أوقات محددة والبعض الآخر فقط في أيام محددة، عند حدوث بعض الظواهر الفلكية، مثل الكسوف أو تشكيلة معينة من الكواكب والأقمار وتغير الفصول الخ ...

ذكرنا انه يمكن للأبعاد الأعلى من الشياطين أن تذهب دائما إلى الطوابق في الأبعاد الأسفل من ذلك، ولكن الذي في الأسفل لا يمكن أبدا أن يرتفع لما هو أعلى إلا إذا أعطي الحق من إبليس للوصول لأعلي.

لذلك إذا كان هؤلاء الناس تسير لتلبية نداء الشياطين السفلية، فمن الواضح أنهم وصلوا إلى "منطقة الأبراج" لمنطقة انحباس الشياطين، وإلا فإن استخدام النوافذ الدائمة سيكون أسهل علي إنشاء ممرات دائمة لعبور الشياطين لبعد الأرض البشرية.

ولكن يبدو أن هذه هي الطريقة التي وجدها الشيطان للناس المختارة لكي تمر من هذه الأنواع من النوافذ المؤقتة ليتلقوا  قوي خاصة من هذه الشياطين التي في السجن في البعد غير الدنيوي عن طريق تلك الطقوس ونقل قوتهم للبعد الدنيوي.

قد يبدو وقت فتح البوابة المؤقتة دقائق بزمن بعدنا الأرضي ولكن كلما مر بين الأبعاد إلى بعد آخر يمكن للمرء أن يكون انطباع انه مرت عدة ساعات لاعوجاج الزمكان.

هذه كانت نبذة مختصرة عن البوابات البعدية والأهرامات كممرات ووسائل أتصال بالشياطين والتفاصيل كاملة بكتابنا القادم.

 

 





\/ More Options ...
heshamkamal
تغيير القالب...
  • [مسجل الدخول]]
  •  
  • صاحب المدونة» heshamkamal
  • مجموع التدوينات » 255
  • مجموع التعليقات » 696
تغيير القالب
  • Void « الإفتراضي
  • Lifeالطبيعة
  • Earthالأرض
  • Windالريح
  • Waterالماء
  • Fireالنار
  • Lightخفيف

الرئيسية

    الذهاب إلى رئيسية الموقع

الأرشيف

    الذهاب إلى أرشيف تدوينات الموقع مصنفة حسب الشهور

الألبومات

    ألبومات صور و ملفات الموقع حيث يمكنك معاينتها و تحميلها
.

الروابط

    الذهاب إلى تصنيفات الروابط

الإدارة

    كل ما يتعلق بإدارة المدونة