بنص القرآن الله رفض أن تكون الإمامة في ذرية أي نبي والاصطفاء يتم منه وحده والولاية وأمور الحكم في المؤمنين من بعضهم بعضاً وبالشوري فيما بينهم

 

هشام كمال عبد الحميد

 

من أهم الموضوعات المؤججة للصراعات بين طائفتي السنة والشيعة من 1400 سنة وحتى الآن موضوع الإمامة أو الخلافة وأمور الحكم والسياسة في الدولة الإسلامية، ومرجع هذا الخلاف مجموعة من الأحاديث المروية عند الشيعة والسنة بروايات مختلفة يناقض بعضها بعضاً، ومجموعة من الآيات يعطي الشيعة تفسير لها مخالف تماماً لتفسير أهل السنة وطوائف أخري لها يستدلون منها علي ولاية علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأهل البيت.

 

ويقر الشيعة إن إمامة علي وآل البيت ركن من أركان الإسلام ولا يقوم الإسلام إلا به، ويعترض السنة علي الشيعة بعدم وجود آية أو آيات صريحة بالقرآن تنص علي ولاية علي بن أبي طالب وآل البيت، ويقر الشيعة بعدم وجود هذه الآيات الصريحة بالقرآن ولكنهم يردون بأن الصلاة التي هي عمود الدين وركن من أركان الإسلام‌ وكذلك الحج والزكاة وهما أيضاً من أركان الإسلام لا يوجد في القرآن الكريم بياناً لتفاصيلها فالنبي هو الذي يوضح ذلك من خلال أحاديثه وهو الذي أوضح لنا ونص علي ولاية علي وآل البيت من بعده، ورد أهل السنة علي هذا القول بأن الأحاديث التي تنص علي الولاية لعلي وذريته من فاطمة فقط لا توجد إلا في المصادر الشيعية للشيعة الأثيني عشرية فقط ونصوص هذه الأحاديث في كثير من مصادر الفرق الشيعية الأخرى (أهم الفرق الشيعية هي العلوية والزيدية والكيسانية والإسماعيلية) تنص علي ولاية علي وكل نسله سواء من فاطمة أو زوجاته الأخريات، فعلي تزوج 10 زوجات منهم فاطمة بنت محمد صلي الله عليه وسلم وأنجب منهم 20 ولد وبنت تقريباً، عدد الأولاد الذكور منهم حوالي 12 أو 13، وكثير من أحاديث الشيعة الواردة في هذا الباب مطعون في رجال سندها ومنها طعون من علماء شيعة معتبرين عندهم، أما نصوص أهل السنة فلم يرد فيها أي تنصيص علي ولاية علي وآل البيت وإنما ورد بها فقط فضائلهم، ولم يرد في أي حديث منها التنصيص علي أحقيتهم في الإمامة والخلافة، وجاءت نصوص صريحة وصحيحة من وجهة نظر محققي أحاديث أهل السنة تنص أن الخلافة والإمامة لأي رجل من المسلمين تنعقد له البيعة من أغلبهم، وتنص آيات القرآن علي أن أمر المسلمين أي خلافتهم وإمامتهم شوري بينهم وآيات أخري أن الولاية علي المؤمنين من المؤمنين بعضهم بعضاً، أما أحاديث الولاية والكساء وغدير غم والثقلين فمختلف علي متنهم بين الفريقين وكثير من رواة هذه الأحاديث مطعون عليه عند الفريقين.

 

أذن الخلافات في موضوع الإمامة منبعها الأحاديث والروايات المختلفة عند المذهبين بمضامين ونصوص مختلفة وبأسانيد مطعون علي كثير منها سنوضح بعضها في مقال آخر، أو  بوجود تفسيرات مختلفة لها ولمجموعة من الآيات القرآنية المتعلقة بهذه الأحاديث التي قيل أن رسول الله (ص) نص علي ولاية علي بعد نزول هذه الآيات.

 

وليس هناك مجال لحسم هذا الخلاف والتقريب بين المذهبين سوي بإذعان الفريقين لقول الله بكتابه العزيز بعيداً عن هذه الروايات والأحاديث المختلف عليها والمطعون في سند الكثير منها ومتنه من رجال دين معتبرين عند الفريقين عملاً بقوله تعالي :

 

وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (الشورى 10)

 

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً (النساء : 59 )

 

فالقرآن هو كتاب الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه مثل هذه الأحاديث المنسوبة إلي النبي وهو من كثير منها براء، وهو الفيصل والحكم العدل ومن يصر علي التمسك بهذه الأحاديث وعدم الاحتكام إلي القرآن ويصر أن يجعل كتاب الله مهجوراً فهذا شأنه

 

ولتعلموا يا أهل السنة والشيعة أني لا أنتمي إلي أي فريق منكم فأنا مسلم كما أمرنا القرآن أن نقول وكفي، ولا أكن عداوة أو ضغينة لأي فريق منكما، لكنني لن أكف عن نقض أي فكر مخالف لكتاب وحكم الله عند الشيعة أو السنة أو غيرهما، فالنقد مباح وهو الوسيلة الوحيدة للوصول للحقيقة ولتصحيح المسار سواء لتفاسير وآراء ومنقولات المفسرين ورواة الأحاديث أو فقهاء المذاهب أو لأئمة أهل البيت أو الصحابة إن صحت هذه الروايات التي نقلت عنهم جميعاً أو للمعاصرين، فليس هناك أحد من هؤلاء معصوم أو مقدس مثل الأنبياء، وهم في أحيان كثيرة كانوا يجتهدون والمجتهد قد يصيب وقد يخطئ مثلما نصيب نحن ونخطئ في اجتهاداتنا، وكما سأصيب أو أخطئ في اجتهاداتي في هذا الموضوع الذي نناقشه الآن لكن لازم أجتهد وأدلي بدلوي في الموضوع خاصة بعض أن طلب مني كثير من قراء كتبي أن أتعرض لهذا الموضوع وأوضح اجتهادي فيه أو أؤلف فيه كتاباً، فلا كلامي قرأن ولا كلام من سبقني قرآن، لذا سأحتج بالقرآن وأجتهد فيه لأقترب من الحقيقة والصواب قدر الإمكان، لأني لو اجتهدت في هذه الروايات الغير ثابت صحة نسبتها لرسول الله والصحابة وآل البيت فسندخل في حلقة مفرغة لن نخرج منها كما دخل فيها من سبقونا ولم يخرجوا من جدالهم فيها بشيء قاطع حتي الآن وكل فريق يصر علي وجهة نظره المبنية علي أحاديثه التي يعتبرها الحق الذي لم يأتيه الباطل.

 

فهناك آية في القرآن حاسمة مانعة جامعة في الفصل في موضوع توريث الإمامة أو الخلافة بذرية الأنبياء، ولم أجد أي تفسير شيعي أو سني سابق أو معاصر تعرض لذكرها والاحتجاج بها في حسم موضوع الإمامة، طبعاً الشيعة الأولين لم يتعرضوا لها أن كانوا فهموا معناها لأنها تعارض عقيدتهم في الإمامة، والسنة لم يتعرضوا لها لأنهم لا يفسرون القرآن ألا من خلال الروايات والأحاديث الموجودة عندهم والمشكوك في صحتها والمطعون علي كثير من رواتها، وطالما لم يوجد رواية تتعرض للإمامة من خلال هذه الآية فهم لا يتدبرون القرآن من أنفسهم، والسنة والشيعة هجروا القرآن ولم يحتكموا إليه ولن يحتكموا إليه في الغالب، هذه الآية هي : قال تعالي :

 

وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ (البقرة : 124)

 

وبعيداً عما قيل بالتفاسير حول الكلمات التي تلقاها إبراهيم من ربه وكانت ابتلاء له والبعيدة تماماً عن مضمون ما يفهم من القرآن في قصة إبراهيم عليه السلام، والتي قيل ببعضها أن الله ابتلاه بالطهارة : خمس في الرأس ، وخمس في الجسد ; في الرأس : قص الشارب والمضمضة والاستنشاق والسواك وفرق الرأس، وفي الجسد : تقليم الأظفار وحلق العانة والختان ونتف الإبط وغسل أثر الغائط والبول بالماء......الخ، فهذا كله كلام غريب وشاذ.

 

وتعالوا لنفهم هذه الآية علي ضوء ما جاء بالقرآن علي ضوء قواعد تفسير القرآن بالقرآن التي شرحتها بالفصل الأول من كتاب "كشف طلاسم وألغاز بني إسرائيل والدجال....الخ" والتي يعلمها كل من قرأ هذا الكتاب، وسأقول لكم في تفسيرها وفي مسألة الإمامة ما لم يجرأ أن يقله أحد من قبل، فالله في هذه الآية يخبرنا أنه ابتلي (اختبر) سيدنا إبراهيم بكلمات فأتم إبراهيم هذه الكلمات ونجح في الاختبار والابتلاء العظيم فكافأه الله بقوله له : أني جاعلك للناس إماماً، وهذا الابتلاء الذي كان عبارة عن كلمات هي الكلمات التي تلقاها إبراهيم عليه السلام في رؤياه وأمره الله أن يذبح فيها أبنه وحيده الذي أؤتيه علي كبر قرباناً وأضحية لله، فصدق إبراهيم الرؤيا وأتم الأمر الإلهي بها وأقدم علي ذبح ابنه إبراهيم قرباناً وفدواً لله، وهنا جاءته النجدة الإلهية بفدو ابنه إسماعيل الذي أذعن أيضاً للأمر الإلهي بذبح عظيم، وسن الله لنا تقديم الأضاحي من الأنعام قربان لله وليس تقديم قرابين بشرية كما كان يفعل المشركون علي ما شرحت تفصيلياً بكتاب "لباس التقوى وأسرار الحج والأنعام والهالة النورانية"

 

وهنا ناداه الله أن يا إبراهيم قد صدقت الرؤيا وأوضح لنا أن هذا هو البلاء المبين، أي كان هذا هو البلاء والاختبار والكلمات التي أمتحن بها الله إبراهيم فأتمها، قال تعالي :

 

فَأَرَادُوا بِهِ كَيْداً فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَسْفَلِينَ (98) وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ (99) رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ (100) فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ (101) فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاء الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ (108) سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110) (الصافات).

 

وبناء علي هذا الاختبار شديد الصعوبة الذي لا يتحمله بشر أو أي أب ألا القلة النادرة منهم جعل الله إبراهيم عليه السلام إماماً للناس في زمانه، أي قائداً عظيماً وزعيماً دينياً وسياسياً لكل الأمم، وهنا بادر سيدنا إبراهيم وانتهز هذه الفرصة ورجي الله أن يجعل هذه الإمامة بالتوريث في ذريته، فبادره الخالق ورد عليه قائلاً : لا ينال عهدي الظالمين، أي لن نورث هذه الإمامة لأحد من ذريتك لأن ذريتك سيكون فيها ظالمين وعادلين وصالحين ومفسدين ومحسنين ومسيئين، والأكثرية دائماً وكما اثبت الواقع والتاريخ كانوا مفسدين وعبدت أصنام ومشركون، ولو تم جعل هذه الإمامة بالتوريث في ذرية إبراهيم فستؤول حتماً في وقت من الأوقات للظالمين منهم ويجعلونها حكر في ذريتهم كما فعل من سبقهم من ذريات الأنبياء وغير الأنبياء، أو سيقاتل عليها هؤلاء الظالمون الصالحون ويغتصبونها منهم ويزعمون أنهم ورثوها بحق وأمر إلهي لأبيهم وجدهم إبراهيم كما فعل قابيل من قبل وقام بقتل هابيل من أجل الخلافة في الأرض والزعامة والرياسة فسنة الظالمين القتل وتصفية المؤمنين، وما كان الله ليورث هذه الإمامة لهؤلاء الظلمة سواء من ذريات الأنبياء أو ذريات غيرهم، لذا جعل اصطفاء الرسل والأنبياء والولاة والأئمة الصالحين والشهود الأمناء منه هو شخصياً دون غيره مصداقاً لقوله تعالي :

 

إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ (آل عمران : 33 ) ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (آل عمران : 34 )

 

اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (الحج : 75 )

 

أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرائيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً (مريم:58)

 

فهذه الآيات تؤكد أن الاصطفاء والإنعام علي أي مخلوق من البشر أو الملائكة من الله وحده دون سواه ولا يوجد في المسألة أي توريث، والنبي إبراهيم من الأنبياء العظام وأبو الأنبياء الذين اصطفي الله من ذريته وآله أكثر الأنبياء بعد الطوفان، وكان هذا الأختيار والأصطفاء من الله وليس بالتوريث أيضاً، مصداقاً لقوله تعالي :

 

أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكاً عَظِيماً (النساء:54)

 

والنبي الوحيد الذي ورث أباه النبي في النبوة والملك والحكمة وبامر ووحي إلهي أيضاً هو النبي سليمان منة وفضل من الله عليهما بعد اصطفائهما، فقد ورثه الله ملك أبيه داود رغم أن داود كان له أبناء كثر غير سليمان، قال تعالي :

 

وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ (النمل : 16 )

 

فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ وَكُلّاً آتَيْنَا حُكْماً وَعِلْماً وَسَخَّرْنَا مَعَ دَاوُودَ الْجِبَالَ يُسَبِّحْنَ وَالطَّيْرَ وَكُنَّا فَاعِلِينَ (الأنبياء : 79 )

 

وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُدَ وَسُلَيْمَانَ عِلْماً وَقَالا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي فَضَّلَنَا عَلَى كَثِيرٍ مِنْ عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ (النمل:15)

 

ولو كانت الإمامة والخلافة وولاية المؤمنين بالوراثة في ذرية الأنبياء لورث النبي إبراهيم عليه السلام الإمامة والخلافة لأحد أبنائه ولكنه لم يفعل، فلا يوجد بالتوراة ومصادر أهل الكتاب الأقدم ولا بمصادرنا الإسلامية أي نص أو رواية أو حديث يقول إن النبي إبراهيم أوصي بالخلافة والإمامة من بعده لإسماعيل أو إسحاق أو عيسو أو غيرهم من الأبناء، لكن الله أوضح لنا بالقرآن أنه هو الذي أوحي إلي بعض أبناء إبراهيم وجعلهم أنبياء فأوحي إلي إسماعيل وإسحاق ويعقوب ويوسف......الخ. قال تعالي :

 

إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَوْحَيْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآتَيْنَا دَاوُدَ زَبُوراً (النساء:163)

 

وعندما حضر إبراهيم ويعقوب وإسحاق الوفاة لم يوصوا بالخلافة لأحد أبنائهم وإنما وصوهم بإقامة الدين وأن يكونوا مسلمون، ويتضح ذلك من قوله تعالي :

 

شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحاً وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ يُنِيبُ (الشورى:13)

 

وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (130) إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ (131) وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ (132) أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُواْ نَعْبُدُ إِلَـهَكَ وَإِلَـهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَـهاً وَاحِداً وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (133) (البقرة)

 

كما أوضح لنا الله في قرآنه أن الولاية علي المؤمنين من المؤمنين بعضهم بعضاً وبالشوري بينهم فيتولاها من تنعقد له البيعة من أغلبهم بالشوري بينهم سواء أكان من أهل البيت أو من غيرهم، ولو كان هناك ولاية لأل بيت النبي صلي الله علبيه وسلم وأحفاده من بناته لأن النبي لا ولد ذكر له فأبنه إبراهيم توفي وهو طفل ومن لا ولد ذكر له بشجر وعلم الأنساب لا عقب له (لا ذرية له) فالنبي له أحفاد من بناته وليس له ذرية، أو وصية لذرية علي بن أبي طالب رضي الله عنه لنص الله علي ذلك بآيات الولاية علي المؤمنين، وقال صراحة أن أولياؤهم آل علي أو آل بيت النبي محمد، فالله لم يقل ذلك بل جعل ولاية المؤمنين من بعضهم بعضاً حتي لا يقصر هذه الإمامة والخلافة والولاية علي بيت نبي معين يخرج من صلبه الصالح والطالح ويحرم المؤمنين الأصلح منهم من هذه الولاية فليس في ذلك عدل إلهي أو إقامة للدين بل هدم له، فقد كان كثير من أجداد النبي من نسل إسماعيل من عبدت الأصنام وجده عبد المطلب كان هو خادم الحرم الشريف ومعه مفاتيح الكعبة وكان من عبدت الأصنام وممن يقومون بصيانتها ورعايتها ورعاية حجاج البيت من عبدت الأصنام ؟؟؟؟؟؟؟؟، قال تعالي في ولاية المؤمنين :

 

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55) وَمَن يَتَوَلَّ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ فَإِنَّ حِزْبَ اللّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ (المائدة)

 

وطبعاً ما يقوله الشيعة في تفسير هذه الآية أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه هو المعني بقوله وهم راكعون لأن الآية نزلت فيه عندما تصدق علي سائل وهو راكع بالصلاة، فهو كلام لا ينطلي علي أي عاقل وهو مروي بروايات عارية تماماً من الصحة، وهل يعقل أن يقوم علي بهذا العمل وهو راكع، إذا فعل ذلك فقد تبطل صلاته وهو كان يعلم بذلك فهل سيقدم علي هذا العمل المشين الذي يبطل صلاته، والخلاصة هي روايات أنا أربأ بنفسي عن الخوض فيها لأني لو فعلت ذلك أصبح مثل من يدخل نفسه في مناقشة ترهات وأكاذيب وهرطقات لا طائل ولا نفع منها وأنا لا أضيع وقتي وجهدي في مثل هذه الأمور.

 

إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ آوَوْا وَنَصَرُوا أُولَئِكَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يُهَاجِرُوا مَا لَكُمْ مِنْ وَلَايَتِهِمْ مِنْ شَيْءٍ حَتَّى يُهَاجِرُوا وَإِنِ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ إِلَّا عَلَى قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِيثَاقٌ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (لأنفال:72)

 

وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (التوبة:71)

 

فَمَا أُوتِيتُم مِّن شَيْءٍ فَمَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (36) وَالَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ وَإِذَا مَا غَضِبُوا هُمْ يَغْفِرُونَ (37) وَالَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِرَبِّهِمْ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ (38) (الشورى)


 إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ (آل عمران:68)

 

وما كان لرسول الله ان يوصي بالخلافة والإمامة من بعده لعلي بن ابي طالب وذريته وهو يعلم علم اليقين رفض الله توريث الإمامة والخلافة في ذرية إبراهيم، وعلي ذلك فكل هذه الروايات والأحاديث ليست سوي أكاذيب، وقد دس الشيعة أحاديث عند السنة توافق مذهبهم ونفس أسانيد السنة، ودس السنة والوضاعون عند الشيعة أحاديث توافق مذهبهم ليحتجوا عليهم بها، وكان للوضاعين واعداء الأمة من حزب إبليس والدجال دور ثالث في دس روايات تأجج وتشعل الصراع السني الشيعي، وهذه ليست سوي نعرات عرقية مثل نعرات بني إسرائيل واليهود الذين قالوا أنهم شعب الله المختار وأنهم أبناء الله وأحباؤه وهم السادة وباقي المؤمنون والناس عبيد عندهم، وأنا أرفضها رغم أنني أنتمي إلي آل البيت الإبراهيمي لكن الحق أحق أن يتبع.


 هذا هو القول الفصل من القرآن فمن يريد أن يؤمن به فأهلاً وسهلاً ومن يريد أن يجعل القرآن مهجوراً بروايات وأحاديث الله ورسوله وصحابته وعلي بن أبي طالب وأمهات المؤمنين وأئمة آل البيت براء منها فهو حر، ولكم دينكم ومذهبكم ولي ديني وكل شخص حر فيما يعتقده. 


نقلاً عن موقع قناة روسيا اليوم والخبر منشور اليوم 19/5/2015 بالموقع:

أصوات بالسماء بكندا هذا الشهر تمهد لقيامة الدجال المزيفة بمشاريع ناسا وهارب

 

هشام كمال عبد الحميد

 

هذا الخبر نشر اليوم بموقع قناة روسيا اليوم عن فيديو لأصوات هممات بالسماء بكولومبيا البريطانية بكندا حدثت خلال هذا الشهر، وعند الأستماع إلي هذا الفيديو ستجد أن به أصوات تشبه صوت البوق أو النفخة، وهي بلا شك أن صحت هذه الأخبار أصوات صادرة عن بعض الكمبيوترات والأقمار الصناعية التابعة لمشروع ناسا للشعاع الأزرق ومشاريع هارب التي تتبع الصهيونية العالمية لصنع فتن ومعجزات الدجال العلمية والخداعية، ومنها عمل قيامة مزيفة كما جاء بالخطوات الأربعة لمشروع ناسا للشعاع الأزرق فيها محاكاة كاملة للقيامة المذكورة بالقرآن من نفخة البوق والصعق وصور بالهولوجرام لجبال تتطاير كالعهن المنفوش وطي السماء كطي السجل للصحف وزلزلة عظيمة بالأرض وأخراج الشمس من مغربها وظهور صورة للدجال بصفحة السماء بالهولوجرام يخاطب بها الناس بصفته مخلصهم ومسيحهم المنتظر........الخ علي ما شرحت من خطوات هذا المشروع بكتاب "أسرار سورة الكهف ومشروع ناسا للشعاع الأزرق" وكتابنا الأخير "كشف طلاسم وألغاز بني إسرائيل والمسيح الدجال.......الخ بالقصص القرآني"

 

ففتنة الدجال الأخيرة ليست هينة فسيأتي مدعياً أنه الله وأن القيامة قد قامت بعد أن يحدث قيامته المزيفة بمشاريع ناسا وهارب وأنه جاء ليحاسب البشر علي مافعلوه في دنياه وهذه جنته وهذه ناره......الخ، ومثل هذه الأصوات ليست سوي تجارب لنفخة البعث أو الصعق والقيامة المزيفة للدجال، فأفيقوا فوقت خروجه قد اقترب جداً، وهذه تفاصيل الخبر والفيديوهات المعروضة بالموقع لأصوات مشابهة حدثت في السنوات الماضية :

 

 

"صراخ السماء" يسمع حول العالم ويبقى دون تفسير

http://arabic.rt.com/news/783369-%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%AE-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%B9-%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85-%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88/

انتشر مقطع فيديو من كولومبيا البريطانية في كندا تم تصويره خلال الشهر الجاري مايو/أيار يسمع فيه أصوات غريبة غير مفهومة المصدر، ما أعاد الجدل حول ظاهرة ما يدعى بـ"همهمة السماء".


أصوات غير مفهومة من السماء


بدأت الظاهرة بالانتشار على مواقع التواصل الاجتماعي في عام 2008 عندما نشر مقطع فيديو من بيلاروس تسمع فيه أصوات غريبة يصعب تحديد مصدرها. وبحسب المعلومات المتداولة حينه، فإن الصوت كان مسموعاً على بعد 30-40 كيلومترا.

وانتشرت بعد ذلك عدة فيديوهات مشابهة من مناطق مختلفة حول العالم، بما فيها أوكرانيا وألمانيا والنمسا وكندا وتكساس في الولايات المتحدة وغيرها من المناطق. ويتشابه الصوت في بعض الفيديوهات المنشورة، ويشبه النفخ في بوق أو هديراً ما.

وقد نشر في موقع ديسكافري العلمي مقالاً حول الموضوع عام 2012، يوضح أن كوكب الأرض يصدر أصواتاً بصورة طبيعية، ولكنها دون مستويات التردد المسموع لدى الإنسان. وأن الطبيعة مليئة بالـ "الضجيج الخلفي" الذي يعتبر أمواجاً صوتية مختلفة من مصادر مختلفة قد تنتقل لمئات الأميال، بالإضافة إلى الإشارات الراديوية الناتجة عن الاتصالات والتي تشكل ضوضاء صوتية في حال التقاطها. وذكر المقال أن مقاطع الفيديو المنتشرة يصعب تفسيرها لأنه من شبه المستحيل متابعة مصدر الصوت.

الفيديو المنتشر مؤخراً من كولومبيا في كندا:



مقاطع فيديو سابقة:




الاتهامات المتبادلة بين الشيعة والسنة بتحريف القرآن

 

هشام كمال عبد الحميد

 

سنبدأ اليوم حواراتنا لعقائد السنة والشيعة والفتن القائمة بينهما من 1400 سنة بالاتهامات التي يوجهها أهل السنة للشيعة بالكفر لقول الشيعة بتحريف القرآن لوجود روايات صريحة عندهم تتهم عثمان بن عفان بتحريف المصاحف الأصلية وقيامه بحرق المصاحف المخالفة لمصحفه وقيامه بإعادة كتابة القرآن ليحذف منه الآيات التي تنص علي اسم علي وفضائل آل البيت وأسماء المنافقين وفضائح المهاجرين والأنصار وسورتي الولاية والنورين ، ورفض عمر وأبي بكر للمصحف الذي كان قد جمعه علي بن أبي طالب بعد وفاة النبي صلي الله عليه وسلم

 

وما لا يعلمه الكثير من عوام أهل السنة ممن لا يقرءون ويستمعون فقط لما يتناقله مشايخ الفتنة وبعض الجماعات المتطرفة وبعض الفضائيات ومواقع الإنترنت والمؤسسات الدينية التي تحولت لمؤسسات كنسية تلعب علي وتر أثارة الفتنة والتفرقة بين المسلمين ثم يرددون هذا الكلام بدون تدقيق وبدون الرجوع لكتبهم أيضاً ليعرفوا ما بها من مصائب علي طريقة "سمعنا أن ويحكي أن.....الخ" أن الشيعة أيضاً يتهمون السنة بتحريف القرآن لوجود أحاديث وروايات أدعي بعض المشايخ ورجال الدين وقدامي المحدثين من السنة صحتها تنص صراحة علي أن النبي مات ولم يقم بجمع القرآن أو ترتيبه وأن هذه المهمة قام بها أبو بكر ثم عمر وتمت مرحلتها النهائية في عصر عثمان بن عفان، وعند جمع القرآن كانت بعض السور قد ضاع منها آيات كثيرة مثل سورة التوبة التي فقد أكثر من ثلاثة أرباعها فعدد آياتها الآن 129 وهذا العدد يمثل ربعها فقط حيث كانت أطول من سورة البقرة بكثير جداً، وضياع أكثر من ثلثي سورة الأحزاب البالغ عدد آياتها الآن 73 آية، وضياع آيات من سورة البينة وفقدان سورتين أحداهما تعدل سورة التوبة والأخرى تعدل سورة المسبحات، وأن آيتي الرجم ورضاعة الكبير فقدا لأنهما كانتا في صحيفة تحت سرير السيدة عائشة فدخلت عنزة وأكلت الصحيفة، وأن زيد بن ثابت عندما كلف بجمع القرآن لم يثبت آية الرجم بالقرآن عندما أمره عمر بإضافتها لأن عمر لم يثبت له أنها من القرآن ولم يأتي بشاهدين غيره يحفظان هذه الآية، وأن ابن مسعود كان يحذف الفاتحة والمعوذتين من المصحف الذي جمعه بنفسه ويقول أنهما ليسا من القرآن، وأن عثمان وعائشة وبعض الصحابة وأزواج النبي أكدوا وقوع اللحن (التبديل والتحريف في بعض الكلمات) في القرآن بالمصحف الذي جمع في عصر عثمان والموجود نسخته بين أيدينا الآن، وأن هذا المصحف لم يثبت به آيتي الحفد والخلع، وآخر آيتين من سورة التوبة وآية من سورة الأحزاب لم يجدهما زيد بن ثابت سوى عند أبى خزيمة الأنصارى، ثم قام الحجاج بن يوسف الثقفي في عصره بالتغيير في بعض ألفاظ القرآن، وهناك آيات وقع فيها النقص والزيادة عند جمع القرآن وأفاضت كتب السيرة والتاريخ والحديث وعلوم القرآن السنية بأبواب جمع القرآن في ذكر أمثلة للآيات التي وقع بها الزيادة والنقصان.

 

وقد فصلت بكتابي "الحقيقة والأوهام في قضية جمع القرآن بعد العصر النبوي" الصادر طبعته الأولي عام 2007 كل هذه الافتراءات والأكاذيب التي تقولها أهل السنة والشيعة والوضاعين من أعداء الأمة علي القرآن، وأثبت كذب جميع هذه الأحاديث سواء من ناحية سندها أو متنها أو أحداثها التاريخية، وأنها كانت روايات سياسية ومذهبية ألفها المتعصبين والغلاة والمتطرفين من الفريقين بغرض إضفاء هالة وقداسة علي بعض الصحابة الذين يزعمون أنهم المؤسسين لمذهبهم كعلي بن أبي طالب وعبد الله بن مسعود وبلال بن رباح وأبي بكر وعمر وعثمان وعائشة وزيد بن ثابت وغيرهم كثير، رضي الله عنهم أن كانوا محسنين وغفر لمن أساء منهم أن كان له دور في إشعال هذه الفتنة، فحاول السنة أن ينسبوا فضل جمع القرآن لأئمتهم وزعمائهم وأنصار مذهبهم حسب زعمهم كأبي بكر وعمر وعثمان، وحاول الشيعة أن ينسبوا هذا الفضل لأنصارهم وزعمائهم المناصرين لآل البيت حسب زعمهم أيضاً كعلي بن أبي طالب وعبد الله بن مسعود وبلال مؤذن الرسول وغيرهم، ومن هنا جاءت هذه الروايات التي تتحدث عن جمع القرآن وترتيبه بعد العصر النبوي وتنفي جمع النبي للقرآن، وتعمد أصحاب كل مذهب أهمال الروايات الأخري التي نصت علي موت النبي وهو تارك للأمة القرآن مجموع ومرتب بتوقيف إلهي وليس بشري في مصحف كامل نسخ النبي منه عدة نسخ وسلمه للصحابة والأمة قبل موته، وأن جبريل كان يراجع في كل سنة بشهر رمضان مع النبي ما نزل من القرآن ويرتبه له في سور وكان النبي متخذاً أكثر من سبعين حافظ كل منهم موكل بحفظ سورة ونسخها وفي السنة الأخيرة من حياته راجع جبريل معه القرآن كاملاً وترتيب سوره وآياته ورسم حروفه وكلماته مرتين فيما عُرف بالعارضة، كما تغافل عن عمد هؤلاء الوضاعين والمفترين علي الله ورسوله وصحابته وأزواجه من الفريقين الآيات القرآنية التي تنص صراحة علي أن الخالق وحده هو المختص بجمع وترتيب القرآن وبيانه وليس أي بشر بمن فيهم محمد صلي الله عليه وسلم وأن النبي عليه أن يتبع هذا الجمع والترتيب والقراءة والرسم والبيان بقوله تعالي : إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ (17) فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ (19) (القيامة)

 

فجميع هؤلاء الصحابة وأزواج النبي في الغالب بريئون من هذه المفتريات والأكاذيب التي نقلت علي لسانهم لأنهم ظلوا متعاونين مع بعضهم في عصور الخلافة وتولي علي القضاء في عصر عمر بن الخطاب وتزاوجوا من بنات بعضهم البعض وزوجوا أبنائهم لبناتهم.

 

ثم لجأ هؤلاء الوضاعين والمتناحرين من الفريقين وأعداء الإسلام لاختراع الناسخ والمنسوخ والقراءات السبع ثم العشر ثم الثلاث عشر وأحاديث نزل القرآن علي سبعة أحرف....الخ من المفتريات علي القرآن، ليشوشروا عليه ويلغوا فيه ليصرفوا عنه الناس ويعطوا لأعداء الأمة أقوي سلاح للتشكيك في القرآن والطعن عليه وعاونهم في ذلك بجهل أو بعلم وعن سوء نية كل من كان يصر علي صحة هذه الأحاديث والروايات المكذوبة علي كلام الله ورسوله والصحابة وأئمة آل البيت وأزواج النبي، ليتحقق لهم ما حذر الله منه رسوله الله والأمة مما سيفعله الكافرون والمنافقون والحاقدون علي الإسلام في القرآن وما سيتقولونه عليه للغو فيه بلهو الحديث فيهجر المسلمون القرآن ويتخذوه عضين ويشكوا في صدقه بهذه الأحاديث المكذوبة وينشغلوا بها وبتعلمها وبقراءتها وتحليلها أكثر من إنشعالهم بالقرآن مصداقا لقوله تعالي :

 

وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ (فصلت : 26 )

 

وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ (لقمان : 6 )

 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً (الفرقان : 30 )

 

وقد أثبت بالفصل التاسع والأخير من هذا الكتاب كذب كل هذه الروايات الشيعية والسنية حول تحريف القرآن أو وقوع الزيادة والنقصان بآياته وسوره من خلال أبحاث الأعجاز العلمي للقرآن الكريم الموثقة والغير مفبركة التي أثبتت بما يذهل العقول أن عدد حروف القرآن وآياته وسم كلمات وحروف هذه الآيات وترتيب سور آيات القرآن وعلاقة هذا الترتيب بعدد آيات كل سورة.....الخ محكومة بنظام عددي ورياضي وإحصائي دقيق وحكم لا يستطيع الإنس والجن أن يأتوا بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً، وأن هذا الأعجاز لا يستطيع أي عقل بشري سواء أكان النبي محمد صلي الله عليه وسلم أو صحابته أن يرتبوا القرآن وسوره وعدد آيات السور وحروفه وكلماته بهذه السلاسل والمنظومات العددية والإحصائية التي تعجز عن الآتيان بمثلها حتى أدق العقول الإلكترونية الحديثة

 

وإحقاقا للحق فقد تصدي لهذه الروايات والأحاديث مجموعة من علماء السنة والشيعة القدامي والمحدثين وكذبوا كل هذه الروايات وأثبتوا كذب وجود الناسخ والمنسوخ والقراءات السبع والعشر وأنها كلها علوم مختلقة نشأت في عصور متأخرة ولم يكن لها وجود في عصر الصحابة أو النبي صلي الله عليه وسلم

 

والتفاصيل كاملة والفضائح الموجودة بكتب الشيعة والسنة التي تسيء للقرآن وتلمح أو تصرح بتحريفه ووقوع التبديل والزيادة والنقصان به، وتفنيدنا لهذه الأحاديث والروايات المكذوبة واثبات صحة القرآن وتفنيد المخلصين من علماء السنة والشيعة لهذه الروايات والكتب التي صدرت من المستشرقين وأعداء الأمة ضد القرآن مستندة علي هذه الروايات التي يصر بعض علماء السنة والشيعة علي صحتها بكتابي سابق الذكر، ويمكن تحميله من الرابط التالي :

http://heshamkamal.3abber.com/post/120433

 

فأفيقوا يا أهل السنة والشيعة من هذه الأحاديث والروايات المكذوبة التي يسيء الكثير منها للقرآن والرسول والصحابة وأزواج النبي وأئمة آل البيت ويتخذها أعداء الأمة ذريعة للطعن في الإسلام، ولا يبرأ طرف منكم نفسه ويتهم الآخر بتحريف القرآن فالقرآن لم يحرف ولكن التحريف والتخريف والضلال بكتبكم وعقولكم، والمتعصبين والغلاة من الفريقين لم يخترعوا هذه الأحاديث ألا لنصرة مذهبهم ولو كان ذلك علي حساب القرآن والإسلام والرسول والصحابة وأئمة آل البيت وأزواج النبي صلي الله عليه وسلم

 

وللحديث بقية في مواضيع هامة آخري

 

لمتابعة الحوارات والاشتراك بالتعليق عليها  بصفحتي علي الفيس بوك أضغط علي الرابط التالي :

 

https://www.facebook.com/profile.php?id=100001177479036

 روابط ذات صلة

·      الحوار السني الشيعي

·      أسس وقواعد الحوار الشيعي السني:

·      دعوة لزوار المدونة من الشيعة والسنة:

·      تصحيح المفاهيم الإسلامية

·      الرد علي الأسئلة المثارة بخصوص وجود المسجد الأقصى بالجعرانة بمكة  

·      ما هو تعريف القرآن للمصطلحات الآتية : القرآن – الحكمة --ج1  

·      القرآن – الحكمة - الفرقان – الذكر – الكتاب المبين – المحكم والمتشابه – السبع المثاني - ج2

·      اتباع سنة النبي بالأحاديث الصحيحة وليس المكذوبةهي خير أحتفال بمولد النبي الشريف

·      قوله تعالي في تعدد الزوجات : مثني وثلاث ورباع يعني : 2+3+ 4 = 9 وليس القصر علي 4

·      لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الأول  

·      لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الثاني

·      لا ناسخ ولا منسوخ فى القرآن - الجزء الثالث

·      حد الردة لا أصل له في الإسلام -- الجزء الأول

·      حد الردة لا أصل له في الإسلام -- الجزء الثاني

·   ما هي الحكمة من ترخيص الله للحائض بعدم الصلاة وبالفطر في رمضان ؟؟؟؟وهل يجوز لها أن تصوم لأن الطهارة ليست من شروط الصوم

·      حتي لا تصوموا أو تفطروا في رمضان بنهج مخالف لنهج القرآن والآحاديث الصحية تعرفوا علي حقيقة الفجر الصا

·      الإعجاز العددي للقرآن بسورة القدر يؤكد أن ليلة القدر هي ليلة 27 رمضان

·   تعامدالشمس على الكعبة المُشرفة يومي 28 مايو و 16 يوليو من كل عاموفى هذينالتوقيتين يُمكِن تحديد اتجاه القبلة بكل دقة

·   للذينيتساءلون لماذا نستند علي التوراة في تحقيق بعض سير الأنبياء وتاريخ الأممالمذكورة بالقرآن وكأننا بذلك ندفعهم للإيمان بالتوراة المحرف معظمها؟؟؟؟؟

·      بنص القرآن النبي إبراهيم كان معاصراً للنبي نوح وتتلمذ علي يديه لمدة 39 سنةبنص توراة سفر ياشر -- هش:

·      حملة العرش الثمانية بالنصوص الفرعونية هم القوى والنواميس الكونية التى سنها اللهلتحكم عملية الخلق و:

·      مناسك الحج تخلص الحجاج من الطاقة السلبية العالقة بأجسادهم  )قضاء تفثهم) - هشام كمال عبد الحميد  

·      البيت الحرام كان مقام إبراهيم (قبلته ومكان سكنه المعيشي)  

·      البيتالحرام بمكة هو مثابة الناس (المكان الذي يعيد للإنسان الطاقة الأيجابيةالمفقودة ويقوي الهالة النورانية

·      القرآن والأبحاث العلمية يؤكدان أن مكة هي مركز الكرة الأرضية ونقطة تجمع الطاقة الكونية الإيجابية في الأرض

·      كتاب هام حول تصحيح الفكر الشيعي (الشيعة والتصحيح – الصراع بين الشيعة والتشيع– د/ موسي الموسوي )

·      أسرار الأقدار الإلهية في قصة موسي والخضر 

·   حتي لا تنخدعوا في فتاوي المضلين من المنبطحين ومشايخ العسكر : هناك فرق بين الوقوع في الفتن والانتصار للحق

·   كفانا سذاجة وهوان فلا تطبقوا نهج هابيل وطبقوا نهج القرآن : لئن بسطت يدك إلي لتقتلني سأبسط إليك يدي وسلاحي لأقتلك

·      حتي لا نختلف فيما نحن فيه متفقون

·      مشايخ الفتنة وتخريب الديار: تهنئة المسيحيين بأعيادهم الدينية حرام شرعاً

·   نبوءات الرسول عن الجماعات الأرهابية الدينية المسلحة التي تقتل المسلمينوتدع الكافرينالذين يقرءون القرآن ولا يجاوز حناجرهم ليصل لعقولهم؟

·      كفانا شجب واستنكار لما يحدث في غزة يا أهل السنة والشيعة وليكن الرد عملاً عسكرياً -- هشام كمال عبد الحميد

·      إلي مشايخ السوء والسياسيين من عملاء الأمريكان الذين يطالبوننا بضبط النفس والتحضر في الرد علي الفيلم

·      أهل الأرض الآن ليس كلهم من نسل نوح  

·      الحديث والقرآن

·      شيخ أزهري يزعم أن الخمر غير محرم بالقرآن

·      الإعجاز العددى للقرآن الكريم يثبتسلامة القرآن من التحريف  

·   السياق اللغوي للقرآن يبرئ الرسول من تهمة العبس في وجه ابن أم مكتوم : النبي تلهي فقط عن عبد الله بن أم مكتوب أما الذي عبس في وجهه  فشخص آخر  

·      النبي محمد كان نبياً أميا (جويم العبرية - أي أممياً عربياً – غير يهودي) يقرأ ويكتب وملماً بعدة لغات

·      معايير قبول أو رفض الحديث المنسوب للرسول صلي الله عليه وسلم بكتب الصحاح

·   اعترافالعلماء أن أحاديث الآحاد المدونة بكتب الصحاح مشكوك فى صحتها ولا تفيدعلماً ولا توجب عملاً ولا يأخذ بها في العقائد والأحكام

·      اين خطب الجمعة للنبي وتفسيره للقرآن بكتب الصحاح

·      هل النبي محمد كان يشرب النبيذ (الخمر) كما روي مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجه واحمد ؟؟؟؟؟؟؟ - هشام

·      تساؤلات مشروعة حول قصة الإسراء والمعراجالجزء الأول

·      تساؤلات مشروعة حول قصة الإسراء والمعراجالجزء الثاني

·      القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الأول 

·      القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الثاني 

·      القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الثالث 

·      القرآن المهجور بالأحاديث الضعيفة والموضوعة بكتب الصحاح - الجزء الرابع

·      المهدي المنتظر

·   تحميل كتيب : كشف طلاسم وألغاز اسم المهدي (المسيا) بنبوءات الأنبياء والأحاديث النبوية  وشرح كيفية استخراج سنة ميلاده من الجفر

·


أسس وقواعد الحوار الشيعي السني

 

هشام كمال عبد الحميد

 

 

تابعوا الحوارات والتعليقات بصفحتي علي الفيس بوك علي الرابط التالي :

https://www.facebook.com/profile.php?id=100001177479036

 

قبل أن نبدأ في حواراتنا حول بعض المعتقدات المختلف عليها بين السنة والشيعة هناك مجموعة من الأسس والمبادئ لا بد أن نتفق عليها لتهدأ النفوس وهي تتحاور في هذا النقاش:

 

أولاً : السنة والشيعة يؤمنون بالقرآن ككتاب منزل من الله علي محمد صلي الله عليه وسلم ويقيمون الصلاة ويأتون الزكاة ويحجون لبيت الله الحرام ، أذن الفريقين مؤمنون بكتاب الله ويقيمون عبادات وصلوات واحدة منصوص عليها صراحة في القرآن ، ويلتزم الفريقان بالإسلام عقيدة ومنهاجا وقيما وعبادات وأحكاما وأخلاقا ، ومن ثم فلا يجوز وسم أياً منهما بالكفر أو الخروج من الملة لأن كل الخلافات بينهما نابعة من خلاف في التفسيرات لبعض آيات كتاب الله أو لخلاف في مضمون الروايات والأحاديث المنسوبة للنبي صلي الله عليه وسلم

 

ثانياً : 90% من الخلافات الفقهية والفكرية والعقائدية بين الشيعة والسنة منشئوها الأحاديث والروايات المنسوب بعضها ولن أكون مبالغ لو قلت الكثير منها للنبي صلي الله عليه وسلم كذباً وزوراً أو المنسوبة لصحابته والخلفاء الراشدين وزوجاته وأئمة أهل البيت من بعده وبعض التابعين وتابعي التابعين في عصور الخلافة المختلفة التي تلت عصر النبي صلي الله عليه وسلم ، فقد قام المتعصبون والمتطرفون والغلاة من الفرقتين والوضاعين من المسلمين أو ممن تم دسهم من أعداء الأمة في الدين الإسلامي بتدميره من الداخل وإثارة الشحناء والبغضاء والحقد والكراهية بين أبناء مذاهبه وطوائفه وفرقه المختلفة ، ومن ثم فمواضع الخلاف لا بد أن نرجعها لكتاب الله وألا نعطل العمل به ونجعله مهجوراً بهذه الروايات المختلف في صحة نسبتها للنبي عملاً بقول الله تعالي في القرآن :

 

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً (النساء : 59 ).

 

والرسول غير موجود بين ظهرانينا الآن لنسأله في الأحاديث المنسوبة له والمختلفين حولها والمتعارض كثير منها بعضه بعضاً سواء في مضمونه أو بعض نصوصه ، ولم يعد هناك ثقة من الفريقين في كثير من أولي الأمر الذين يحكموننا ولا يرضي الكثير من أتباع الفريقين عن أداء رجال الدين بفريقه أو بالفريق الآخر ليكونوا مرجع تتوحد حولهم الأمة وكافة الطوائف

 

لكن الله موجود معنا بكتابه وكلامه الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، أذن ليكن القرآن هو الحكم بينكم فيما تختلفوا فيه ، وأن حدث خلاف بينكم في التأويلات والتفسيرات بتأويلات أو تفسيرات باطلة أو بعيدة عن سياق ومضمون الآيات فليوضح كل طرف فساد التأويل للطرف الآخر بالأدب وبدون تخوين أو تكفير وبلا سب أو قذف والحجة بالحجة تقرع ، فأن أصر كل طرف علي تفسيره فليعتقد ما يشاء وهو حر وعلي الله حسابه ، وليس علينا جميعاً سوي السعي لمحاولات جادة وغير متعصبة لإعطاء التفسير الصحيح وكل شخص يأخذ ما يروقه من هذه التفسيرات التي ستوقظ العقل من ثباته ومورثاته الباطلة وتجعل البعض يراجع معتقداته وتأويلاته وثوابته وتحدث خضخضة فكرية ستكون نتائجها محمودة بأذن الله

 

ثالثاً : أجمع علماء الحديث والجرح والتعديل الذين نقلوا لنا هذه الأحاديث أن حوالي 90% من هذه الأحاديث سواء الموجودة بكتب الصحاح السنية أو الموجودة بكتب الحديث الشيعية هي أحاديث آحاد وليست متواترة ، وأحاديث الآحاد عندهم أحاديث ظنية غير يقينية فلم يثبت صحة نسبتها للنبي صلي الله عليه وسلم ، وقالوا أن أحاديث الآحاد لا تفيد علماً ولا توجب عملاً ولا يؤخذ بها في العقائد والأحكام ، كما اقر بذلك المحدث الخطيب البغدادي والمحدث المناوي والشنقيطي والشاطبي والكراماستي والقاضي الباقلاني والنووي وابن قدامه والإمام رضي الدين والشيخ عبد القادر الرومي والسيوطي والأسنوي والشوكاني والسخاوي والمحدث العراقي والزركشي وزكريا الأنصاري ووهبه الزحيلي وغيرهم ، كما أقر علماء الحديث أن القول بهذا حديث صحيح يعني صحة سنده وليس صحة متنه ، ومع الأسف وجدنا كل الفقه الشيعي والسني قام علي هذه الأحاديث الظنية وضرب الفقهاء ورجال الدين من الفريقين بهذه القواعد عرض الحائط ولم يأخذوا بالقواعد التي وضعها علماء الحديث والجرح والتعديل عند الأخذ بهذه الأحاديث ، بل قام الغلاة والمتطرفين من الفريقين بوضع أحاديث توافق مذهبهم وعقائدهم وتأصل له وتمجد في الرجال والصحابة والأئمة من أهل البيت الذين يقدسوهم ويضعونهم في مراتب أعلي من مرتبة الأنبياء فأضفي السنة علي أبو بكر وعمر وعثمان وزيد بن ثابت ومعاوية وخالد بن الوليد وغيرهم من الصحابة الأجلاء مرتبة من القداسة والتبجيل تفوق في بعض الأحيان قداسة النبي ، وأضفي الشيعة علي علي بن أبي طالب والحسن والحسين والأئمة من أهل البيت قداسة تفوق مرتبة جميع الأنبياء والملائكة بل صرحوا في كثير من أحاديثهم بعصمة هؤلاء الأنبياء وفضلهم علي كثير من الأنبياء

 

ويعتبر كتاب الكافي الأصول والفروع للكليني (محمد بن يعقوب بن إسحاق الكليني) هو أهم كتب الأصول والمرجع الأساسي لمعظم الأحاديث المروية عند الشيعة ، ويليه كتب استاذه علي بن إبراهيم بن هاشم القمي وأشهرها كتاب من لا يحضره الفقيه وكتاب تفسير القمي ، ولد الكليني في النصف الثاني من القرن الثالث الهجري بمدينة الري بجنوب إيران ، وولد القمي بمدينة قم الإيرانية وتوفي سنة 329هـ ، وتعتبر كتبهما بمثابة كتب البخاري ومسلم عند أهل السنة وتعتبر أوثق المراجع عند الشيعة .

 

وعند أهل السنة يعتبر كتابي صحيح البخاري ومسلم هما أهم مراجع كتب الحديث وأوثقها عندهم ويليهم سائر كتب الحديث المسماة بكتب الصحاح ككتب حديث الترمذي والنسائي وأبو داود ، ويعتبر أهل السنة كتاب صحيح البخاري أوثق الكتب بعد كتاب الله .

 

والبخاري هو محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة بن بَرْدِزبَه الجعفي البخاري. ولد البخاري ببخاري بأوزبكستان سنة 194هـ وتوفي سنة 256 هـ ، وهو أول من صنف كتاب مستقل في الحديث النبوي في الإسلام .

 

وقد اختلف المؤرخون حول أصله فأخذ بعضهم كأبي الوليد الباجي والخطيب البغدادي والنوويوابن ناصر الدين والذهبي وغيرهم برواية أبو أحمد بن عدي الجرجاني في كتاب الكامل أن جدّه الأكبر بردزبه كان فارسي الأصل، عاش ومات مجوسيّاً أمّا جدّه المغيرة فقد أسلم على يد والي بخاري يمان المسندي البخاري الجعفي. فانتمى إليه بالولاء وانتقل الولاء في أولاده، وأصبح الجعفي نسباً له ولأسرة البخاري

 

ومسلم هو مسلم بن الحجاج بن مسلم ولد بنيسابور بأقليم خراسان بشمال إيران سنة 206 هـ وتوفي سنة 261 هـ ، والترمذي ولد بترمذ بجنوب أوزبكستان حالياً سنة 209 هـ وتوفي سنة 279 هـ ، وأبو داود ولد سنة 202 هـ بسجستان وهو أقليم بإيران يسمي حالياً بلوششتان وتوفي سنة 275 هـ ، وكان البخاري ومسلم والترمذي وأبو داود وأحمد بن حنبل (164-241 هـ) معاصرين لبعضهم

 

مما سبق نستنتج أن أصحاب أشهر كتب الحديث السنية والشيعية (والمختلف علي صحة ما جاء بها بالماضي واليوم بالدراسات النقدية الحديثة) والتي حوت الكثير من الأحاديث التي أججت الصراعات بين السنة والشيعة وكذلك معظم كتب الفقه والتفسير واللغة العربية لم يكونوا من العرب ، وجميعهم من أقليم خراسان القديم الذي كان يضم في الماضي : أجزاء كبيرة من أفغانستان وطاجيكستان وأزبكستان وتركمانستان ومقاطعة خراسان بشرق إيران حالياًًُ ، وجميعهم كتبوا كتبهم ابتداء من القرن الثالث الهجري وبعضهم من أصول مجوسية وليس هناك حديث واحد ثابت رجوعه للعصر النبوي وهو ما يثير الكثير من علامات الاستفهام والتعجب !!!!!!!!!!

 

وهو أمر يحتاج لمراجعة هذا التراث بنظرة ومفاهيم جديدة وبلا أي مكابرة أو تعصب من أي طرف لأهمية هذه المراجعة في وأد الخلافات القائمة بين طرفي السنة والشيعة ، عملا بحديث رسول الله المتواتر الذي حذرنا فيه من أقوام سيأتون بعده ويتقولون عليه الأقاويل (أي يضعون أحاديث مزورة ومخالفة للقرآن وينسبوها له) ، فلا استبعد بل أؤكد وجود مخطط شيطاني محكم وممنهج ومدروس كالمخطط الذي تم تنفيذه في الماضي بالديانات السماوية الأقدم لهدمها من الداخل بروايات وتفاسير وأحاديث مدسوسة علي الأنبياء

 

ومن ثم فلا يجوز لأهل السنة التشدق بأن أحاديثهم صحيحة وثابت نقلها عن رسول الله كما لا يجوز لأهل الشيعة أن يتعللوا بأن أحاديثهم أصدق وأوثق من أحاديث أهل السنة لأنها منقولة عن أهل البيت ، لأن هذه الأحاديث السنية والشيعية لم تكتب إلا في القرن الثالث الهجري ولم يثبت صحة نقلها عن النبي أو صحابته وأزواجه أو أئمة آل البيت فجميعها أقوال فيها نظر كثير ووجه لها الكثير من النقد من علماء معتبرين عند أهل السنة والشيعة ، وكتاب الكافي تم تضعيف حوالي أربعة أخماسه بدراسات نقدية شيعية حديثة وقديمة ، وكتب الصحاح السنية بما فيها كتاب البخاري مطعون علي كثير من رجالها والكثير من الأحاديث الواردة بها بكتب قديمة وحديثة أيضاً ،  وهي مواضيع يطول شرحها وقد شرحت بعضها بكتاب "الحقيقة والأوهام في قضية جمع القرآن بعد العصر النبوي" ومجموعة من المقالات الموجودة بمدونتي.

 

فهناك حوالي 394 رجل من الرجال الذين اعتمد عليهم البخاري في تخريج صحيحه وعدلهم ولم يجرحهم ( ومن ثم اعتبر الأحاديث أو الروايات المروية عنهم صحيحة ) مطعون عليهم من مجموعة كبيرة من المحدثين وعلماء الجرح والتعديل كالنسائى والترمذى ومسلم والدارقطنى وابن عُدى وعلى بن المدينى وأبو الفتح الأزدى والعراقى والخطيب البغدادى وأبو داود وابن معين والمقدسى والعقيلى وأحمد بن حنبل وكثيرون غيرهم ، ولكم أن تتخيلوا كم حديث رواه هؤلاء الرجال المطعون عليهم عند البخاري من صحيحه الذي يحوي حوالي  7000 منهم حوالي 3000 حديث مكرر أي صافي الأحاديث بصحيح البخاري حوالي 4000 حديث .

 

وقد ذكر ابن حجر العسقلاني في « فتح الباري » بكتاب المقدمة أسماء الرجال المطعون عليهم في صحيح البخاري بالفصل التاسع ولتعصبه المعروف للبخاري حاول أن يبرئ الكثير منهم من الطعون والانتقادات التي وجهها العلماء لهم بخلاف البخاري ، متجاهلاً أن المبدأ في علم رجال الحديث أن الجرح مقدم على التعديل ، ويمكن الرجوع لأسماء هؤلاء الرجال وما قيل في كل منهم بكتاب المقدمة لفتح الباري لابن حجر العسقلاني الفصل التاسع .

 

وقد انتقد القدامى من الحفاظ البخاري في 110 حديث ، منها 32 حديثا وافقه مسلم فيها و 78 انفرد هو بها . والأحاديث المنتقدة المخرجة عند البخاري ومسلم معاً بلغت 210 حديثا اختص البخاري منها بأقل من 80 حديثا والباقي يخص مسلم هذا بخلاف الانتقادات الموجودة بالدراسات والكتب الحديثة .  والرجال الذين انفرد البخاري بالإخراج لهم دون مسلم أربعمائة وبضعة وثلاثون رجلاً ، المتكلم فيه بالضعف والتجريح منهم 80 رجلاً ، والذي انفرد مسلم بالإخراج لهم دون البخاري 620 رجلاً ، المتكلم فيه بالضعف أو التجريح منهم 160 رجلاً .  وهناك رواة روى عنهم البخاري ولم يرتضيهم مسلم ولم يروى عنهم ، ومن أشهرهم عكرمة مولى ابن عباس ، ورجال روى عنهم مسلم ورفض البخاري التخريج لهم

والخلاصة أن جميع الأحاديث السنية والشيعية يجب تناولها بحذر شديد فلا نسلم بصحتها علي الإطلاق ولا نرفضها علي الإطلاق بل نتحقق من كل كلمة واردة فيها وأي حديث يعارض القرآن وتعاليمه يلقي به في مزبلة التاريخ فالنبي لا يقول كلاماً معرضاً للقرآن أو منافياً للعقل أو الحقائق العلمية والتاريخية الثابتة ، وسنة النبي كانت مستقاة من القرآن وليس من شيء آخر فقد كان خلقه القرآن وبوصلته القرآن ومرجعه في كل شيء القرآن

 

رابعاً : دم وعرض ومال المسلم وغير المسلم محرم سفكهم أو أباحتهم ألا بالحق كما قال تعالي : وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُوراً (الإسراء : 33 ) ، وقتل أي نفس لا يكون بالحق ألا إذا ارتكب صاحبها جريمة قتل أو قام بمحاربة المسلمين أو منعهم من إقامة شعائرهم وعباداتهم أو قام بعمليات ترويع أو إرهاب للأمنين منهم أو قام بتخريب بيوتهم وتهجيرهم من أرضهم.....الخ فمن يفعل ذلك يجب مقاتلته سواء أكان مسلماً أو غير مسلم ، أما غير المسلم أو من هو من أهل الكتاب الذي لا يعادي المسلمين ولا يحاربهم فيحرم علينا قتاله وله دينه ولنا ديننا وعلينا بالتعايش السلمي معه ، وبالتالي فمن باب أولي أن يتعايش السني والشيعي سلمياً فيما بينهما ولكل منهما أن يعتقد ويؤمن بما يشاء

 

خامساً : إذا كان السني في البلد السنية يحرص علي فرض مذهبه علي الشيعي فبهذا المبدأ الباطل المبتور يكون من حق الشيعي في البلد الشيعية أن يفرض أيضاً مذهبه علي السني ، ويكون من حق المسيحي في البلد المسيحية أن يفرض دينه علي المسلم وغير المسلم ومن حق اليهودي في الدولة اليهودية أن يفرض ديانته علي المسلم والمسيحي وغيرهما ......الخ ، فأما تقبلوا بهذا المبدأ أو تتركوا الناس أحراراً في مذاهبهم وديانتهم ويكون حسابهم علي الله ولا يكون هناك أكراه في الدين كما أمرنا المولي عز وجل بقوله :

 

لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (البقرة : 256 )

 

وَلَوْ شَاءرَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنتَ تُكْرِهُالنَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ (يونس99)

 

وَلَوْ شَاء اللَّهُ مَا أَشْرَكُواْ وَمَا جَعَلْنَاكَعَلَيْهِمْ حَفِيظًا وَمَا أَنتَ عَلَيْهِم بِوَكِيلٍ (الأنعام 107)

 

قُلْ يَا أَيُّهَاالْكَافِرُونَ{1} لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ{2} وَلَا أَنتُمْعَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ{3} وَلَا أَنَا عَابِدٌ مَّا عَبَدتُّمْ{4} وَلَاأَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ{5} لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ{6{  (سورة الكافرون(

 

سادساً : سنبدأ حوارتنا ومناقشتنا بالمواضيع الهامة ولن نناقش الموضوعات غير الحيوية التي لا تؤدي للبغضاء والشحناء بين الفريقين

 

 

سابعاً : وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَتَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (آل عمران : 103 )


 

دعوة لزوار المدونة من الشيعة والسنة

هشام كمال عبد الحميد

 

الأخوة الأصدقاء من السنة والشيعة من كافة أنحاء العالم الإسلامي وهم كثر بصفحتي علي الفيس وبهذه المدونة ، أعلم أن كثير منكم رغم اختلاف مذاهبكم ومشاربكم معجبون بكتبي وآرائي وتفسيراتي وتكنون لي محبة ومعزة صارحني بها الكثير منكم، ومن منطلق هذه الثقة والتقدير الذي أحظي به عند كثير منكم فمن واجبي الديني والعقائدي وغيرتي علي دين الله مثل الكثير من المخلصين لرب العالمين من الشيعة والسنة ، ومن منطلق حرصي علي توحيدكم كأمة واحدة تؤمن بنبي واحد وكتاب واحد وتتبع منهج واحد وعبادات واحدة ولكن قلوبكم ومذاهبكم داخل هذا الدين شتي ومتفرقة .

 

لذا أريد أن أبدأ معكم من اليوم (بصفحتي علي الفيس ورابطها : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001177479036 ) في طرح مجموعة من الحوارات والنقاشات الهامة والحيوية حول أسس العقائد المذهبية للسنة والشيعة التي هي الأساس فيما بينكم من خلافات وشحناء وبغض وكراهية بدأت تزداد في الفترة الأخيرة وقد تؤدي إلي العصف بالأمة كلها بعد اندلاع الكثير من الحروب المذهبية في الأساس بكثير من دول المنطقة ،لأننا مقبلون علي فتن لو تفاقمت فستقضي علي ما تبقي من هذا الدين ، وأريد أن تشاركوا معنا بآراء غير متعصبة في هذا الحوار حتي يتعرف كل فريق منكم أن الآخر مؤمن بكتاب الله ورسوله وأنه ليس من المشركين أو الكافرين كما يصور له بعض وليس كل مراجع ومشايخ السوء وإثارة الفتن ، لعلنا نصل جميعاً لحلول مرضية لجميع الأطراف تؤدي إلي وقف المزيد من الحروب والفتن وسفك الدماء بيننا والتي يؤججها أعداء الأمة وبعض قادتنا ورجال ديننا من الخونة أو العملاء أو المتعصبين أو الذين يحسبون أنهم يحسنون صنعا دون أن يشعروا أن هذه العصبية إفساد في الأرض وتفريق بين المؤمنين

 

فسأوضح لكم خطأ مجموعة من القضايا العالقة في أذهان الفريقين لم تخطر ببال أحدكم وستفاجأ الجميع ، لذا أرجو الصبر والاستمرار في الحوار حتى تتضح كل الأمور لكل المسلمين وتكونوا علي بينة من أمركم ويخرج كل فريق من خداع نفسه أنه الفرقة الناجية وغيره من الفرق في النار وندعو الله أن ينجينا وينجيكم جميعا من النار وأن يجعلنا من عباده المخلصين

 

وأرجو أن تبتعد تعليقاتكم وحواراتكم عن السب والقذف والاتهام للآخر بالكفر لأن من سيفعل ذلك من الفريقين سأعمل له حظر وبدون سابق إنذار ، اللي معترض علي شيء أو رأي يعترض عليه بأدب ويوضح فساده بدون سب أو قذف والحجة بالحجة تقرع وصاحب الحجة مش محتاج يلجأ لأساليب المفلسين في السباب وكيل الاتهامات والتخوين فالحق قوي ناصع مفحم ، وليس هنالك أحق من القرآن كمرجع لنا جميعا ، فليبتعد الفريقين قدر الإمكان عن الاستشهاد بالأحاديث التي في مذهبه لأن كل فريق منكم عنده أحاديثه ويري أنها مروية بالتواتر عن رسول الله وأنها هي فقط الصحيحة ولا يقبل التنازل عنها ويري أن أحاديث الفرق الأخرى باطلة ، فلتكن حجة من يريد الاحتجاج دائما كتاب الله دون أعطاء تفسيرات باطلة للآيات أو لوي لعنق النصوص أو إسقاطها علي أحداث وقصص غير ثابتة عند كل الفرق والمذاهب ولا وجود لها ألا في مراجع مذهب بعينه ، استشهدوا دائماً بالمتفق عليه عند الجميع وليس المختلف عليه والمشكوك في صحته حتى نختصر الوقت والجهد ونصل لهدفنا في أقصر وقت

 

فأنا رجل مسلم غيور علي هذا الدين ولي خطة وهدف وضعتهم من أكثر من 20 سنة وبالتحديد عام 1992 وحان الوقت لتنفيذ المراحل الأخيرة منها ، وأنا ماضي في خطتي وأهدافي وسأنجح أن شاء الله فيها ولن يثنيني عنها شيئ إلا الموت وكل فترة أكشف جزء من هذه الخطة التي تهدف لتوحيد المسلمين وتصحيح ما أفسده بعض المتعصبين من أهل السلف وإنشاء تكتل يستطيع مواجهة الدجال وإفشال خطط إبليس ومقاومة الدجال عند خروجه لنستعيد ريادة وإظهار هذا الدين بعد توحيد طوائفه ومذاهبه علي الدين كله ولو كره المشركون

 

قال تعالي :

 

...... وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ (المائدة : 2 )

 

إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ (الأنبياء : 92 )

 

ولا تكونوا كاليهود والنصارى الذين قالوا نحن أبناء الله وأحباؤه ولن يدخل الجنة إلا من كان هوداً أو نصارى فهذه النعرات المذهبية والعرقية هي نفس النعرات التي يرددها كل فريق منكم اليوم ، فالشيعة والسنة يقول كل منهم نحن الفرقة الناجية والفرقة التي علي الدين الصحيح ، لو كنتم علي الدين الصحيح لنصركم الله علي عدوكم وجمع شتاتكم وكف أيدي الناس عنكم ولما كان هذا حالكم !!!!!! قال تعالي :

 

وَقَالُواْ لَن يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَن كَانَ هُوداً أَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمْ قُلْ هَاتُواْ بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (البقرة : 111 )

 

وَقَالُواْ كُونُواْ هُوداً أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُواْ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (البقرة : 135 )

 

وَقَالَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى نَحْنُ أَبْنَاء اللّهِ وَأَحِبَّاؤُهُ قُلْ فَلِمَ يُعَذِّبُكُم بِذُنُوبِكُم بَلْ أَنتُم بَشَرٌ مِّمَّنْ خَلَقَ يَغْفِرُ لِمَن يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاءُ وَلِلّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ (المائدة : 18 )

 

فهذه أمانيكم مثل أماني اليهود والنصارى الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً كل حزب بما لديهم فرحون . وقد نهانا الله أن نفرق ديننا لشيع وأحزاب ومذاهب كما فعل من قبلنا ، وأمر رسوله (وبالتالي أمرنا أيضاً) بألا يتبع أي شيع أو أحزاب . قال تعالي :

 

إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعاً لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ (الأنعام : 159 )

 

فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (30) مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (31) مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعاً كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (32) (الروم)

 

ونختم بقوله تعالي :

 

هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (التوبة : 33 )

 

فهل ستكونوا عوناً لي في تنفيذ خطتي أم ستكونوا معاول هدم لها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

 

عموماً أنا مش متفائل كثيراً ولا أعول عليكم بل أعول علي الله وعلي القليل منكم ولا أريد نصرة أحد الفريقين علي الآخر ولكن أريد أن ننتصر جميعا لله ونتعاون لإنقاذ هذا الدين قبل أن يضيع بأيدينا ونضيع ويشتتنا الله معه كما شتت بني إسرائيل عندما فرقوا دينهم ، وأنا ماضي في خطتي ولن يثنيني أحد عنها.........

أعلى النموذج

 

 


مساعي تنصيب السفياني تكشف حقيقة عاصفة الحزم التي دعت لها السعودية بسوريا


هشام كمال عبد الحميد

 

رداً علي سؤال أحدي الأصدقاء بصفحتي علي الفيس تتسائل فيه : إذا كان السفياني مدعوم من السعودية فلماذا يهاجمهم ؟؟؟؟؟؟؟

 

والأجابة : السفياني والرايات السود الممثلة في تنظيم القاعدة والحركات الأخري التي أنبثقت عنها بعد تأسيسها هي حركات وتنظيمات وشخصيات تم تأسيسها بإرادة وقرار أمريكي صهيوني وأعطي للسعودية وبعض دول الخليج أمر بتمويلهم وتقويتهم وحشد الناس من خلال الإعلام ومشايخ البترودولار والفضائيات ومواقع الإنترنت الوهابية

 

وهذه التنظيمات لها مآرب وأهداف شتي ويحركها ويديرها من وراء الستار الأمريكان والصهيونية العالمية من خلال عملاء لهم بداخلها من أمراء الخليج أو غيرهم ، فهم من يتلقون التمويل ويحركون قادة هذه الجماعات الظاهرين علي السطح ويظهر للناس وكأنهم القادة المتنفذون المسيطرون في حين أنهم دمي وألعوبة بأيدي من يدفعون ويمولون ويحركون من وراء الستار

 

والقادة الظاهرون علي السطح كأسامة بن لادن مثلاً وكثير من أعضاء التنظيم قد يكون لهم نوايا حسنة وأهداف إسلامية طيبة ويحسبون أنهم يحسنون صنعاً ، لكن ليس في قتل المسلمين وتخريب أوطانهم وإثارة الفتن بين طوائفهم ومذاهبهم وأعراقهم أي عمل أو صنع حسن بالقطع !!!!!!!!!

 

وهذه التنظيمات تستخدمها أمريكا في ضرب كل المسلمين علي مراحل ، وهناك مراحل يتم استخدام هذه الجماعات فيها لضرب وتقسيم بعض الدول التي كانت تمولهم بالأساس كالسعودية ودول الخليج ، فهي جماعات إرهابية صهيونية لا وطن ولا دين لمن يحركونها ويقودونها ويسعون في الأرض فسادا فهم حزب الشيطان وليسوا من حزب الله وعباده المخلصين

 

وهناك مراحل يأمر فيها قادة هذه الجماعات بمقاتلة بعضهم بعضا كما يحدث الآن بين تنظيم داعش وجبهة النصرة والجيش السوري الحر رغم ان جميعهم يتلقون تمويل من السعودية ودول الخليج وتركيا ،ـ وداعش وجبهة النصرة منبثقون وفرع من تنظيم القاعدة


وبعد أن تتم هذه الجماعات المهمة المحددة والهدف المرجو من إنشائها تقوم أمريكا بالتخلص منهم وما أسهل ذلك فكل تحركاتهم وتمويلهم ودعمهم بالسلاح والمعلومات يتم عن طريق الأمريكان وبالتالي فهم صيد سهل

وقد تقوم أمريكا بنفسها بضربهم وتصفيتهم أو تأمر عملائها من قادة بعض الدول العربية والخليجية بالتعامل معهم ومحاربتهم لتستنفذ قواهم وتنهك شعوب وموارد هذه الدول في حروب معهم

 

وعلي الجانب الآخر تتعامل أمريكا مع بعض قادة الشيعة سواء بالعراق أو إيران لتصب مزيد من الزيت علي النار فتقلبهم ضد السنة وتأمرهم بإنشاء جماعات موازية للجماعات السنية الإرهابية لتقوم بالقتل في كل أهل السنة وتبيدهم كما حدث بالعراق وسوريا ، فنجد المواقع والفضائيات السنية تحرض علي قتل الشيعة وتكفرهم ونجد القنوات والمواقع الشيعية تحرض علي قتل السنة وتكفرهم وهكذا دواليك


فهل رأيتم شعوب أهبل منا تتحالف مع أعدائها لتبيد شعوبها وتخرب بيوتها بأيديها وتهدم دينها لشيع وأحزاب ومذاهب ما أنزل الله بهعا من سلطان ؟؟؟؟؟؟

وهل رأيتم شعوب تدافع عن هؤلاء المخربين الإرهابيين وتحتشد ورائهم بدعوي أنهم يسعون لإقامة الخلافة الإسلامية !!!!!!!!!

 

وعاصفة الحزم التي دعت لها السعودية بسوريا منذ حوالي أسبوعين بعد عاصفة الحزم باليمن ، وأقامت تحالف مع تركيا وباكستان وفي طريقها لضم دول أخري للتحالف، غرضها تنصيب السفياني بسوريا وكله بأوامر أمريكية صهيونية طبعا، فأنتم مقبلون بتصرفاتكم الحمقاء علي أيام اسود من شعر رؤسكم سيريكم فيها اللله بسبب أعمالكم الويلات العظام بأيديكم وأيدي أعدائكم كما فعل مع بني إسرائيل من قبل عندما اختلفوا وتفرقوا لمذاهب وأمم شتي وتقاتلوا فيما بينهم وتركوا العمل بكتاب الله، وبدلوا وحرفوا فيه بالقلم أو بالتأويل، وعملوا بروايات وأحاديث وتفاسير اخترعوها ونسبوها لأنبيائهم زوراً وبهتاناً كما فعل السنة والشيعة وأصحاب الفرق الأخري، الذين تقولوا علي الرسول الأقاويل واخترعوا لنا دين ومفاهيم جديدة مخالفة في كثير من الأحيان لما جاء بكتاب الله، ولم يعملوا بحديث الرسول الذي حذرنا فيه من الأقاويل والأحاديث والتفاسير التي ستنسب له زوراً وبهتاناً.

 

 

نعم ستقيمون بتصرفاتكم البلهاء هذه خلافة ولكن خلافة صهيونية دجالية تحت قيادة السفياني وليست خلافة إسلامية !!!!!!!!!

 

فالله ورسوله بريئان منكم اليوم ومن تصرفاتكم المخزية أيها المسلمون سواء من السنة أو الشيعة

 

وبعد ذلك تقولون أنكم تنتظرون أن يبعث الله فيكم المهدي، والله لو ظهر  المهدي وأعلن عن نفسه لكنتم أول المكذبين والمحاربين له ولسعيتم لقتله، فأنتم تحولتم لشعوب مجرمة تبيح قتل المخالفين لها في الفكر أو العقيدة أو المذهب والمهدي سيكون مخالف في فكره لفكر مذاهبكم وعقائدها الباطلة المخالفة للقرآن فلم يأتي إلا لتصحيح هذه العقائد ومخالفتها، فأنتم تسيرون علي نهج آبائكم الأولين، الذين تركوا لكم أرث مشحون من الحقد والبغضاء والكراهية للمذاهب والفرق الأخري، فأصبحتم قابليون تسيرون علي نهج قابيل (الدجال) في القتل وإباحة سفك الدماء، لذا لن يتوب الله عليكم ويرحمكم إلا بعد أن يسفك دمائكم بأيديكم وأيدي أعدائكم والأيام بيننا ..........



للتواصل معنا علي الفيس بوك أضغط علي الرابط اللتالي :



https://www.facebook.com/profile.php?id=100001177479036





 

ماذا يحدث بالمنطقة العربية من 1978 وحتى الآن ؟؟؟؟؟؟

 

هشام كمال عبد الحميد

  

 

 

ففي 1978 حدثت الثورة والحرب الأهلية في أفغانستان وتلتها الحرب الأفغانية السوفيتية التي انتهت 1988 وتأسس علي أثرها تنظيم القاعدة بنفس العام وانبثقت عنه عدة تنظيمات سلفية جهادية أغلبها دموية وجميعها تتخذ شعار الرايات السود وأذاقت المسلمين الويلات وساعدت في نشر الفتن وتقسيم المنطقة وآخر تنظيماتها تنظيم داعش، وفي 1979 حدثت الثورة الإيرانية وتولي صدام حسين حكم العراق وفي 1980 وقعت الحرب العراقية الإيرانية، وفي 2 أغسطس 1990 غزا صدام حسين الكويت وتم تدمير العراق وعمل حظر دولي عليه بعاصفة الصحراء في فبراير 1991، وفي 2001 قامت أمريكا وبريطانيا بغزو أفغانستان بعد تفجيرات 11 سبتمبر وفي 2003 تم غزو العراق واحتلاله من أمريكا وبريطانيا، وفي 2010/2011 قامت الثورة التونسية ثم المصرية ثم السورية وتلتهما الليبية ثم اليمنية، ومن أكثر الدول التي تم تخريبها سوريا والعراق، ومن قبل تم تقسيم السودان والعراق وسوريا وليبيا واليمن والسعودية ودول الخليج في طريقهم للتقسيم


فما تفسير ما يحدث ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


باختصار شديد وبدون تفاصيل أنها حرب دينية عقائدية تمهد لحرب هرمجدون أو الملحمة الكبرى، فهذه الدول السابق ذكرها والتي تم التركيز علي ضربها أو إضعافها أو تقسيمها وهي : أفغانستان – العراق – إيران – سوريا - السودان – ليبيا – مصر – اليمن – السعودية ، الصومال هي الدول التي جاء بالروايات والأحاديث سواء السنية أو الشيعية ونبوءات أنبياء التوراة أنها ستقود معركة هرمجدون وتتحالف ضد الغرب واليهود في معركة هرمجدون ويكون نهايتهما علي أيديهم ، ويخرج منهم الرايات السود والسفياني واليماني والمصري أو أمير الأمراء.....الخ


فضرب أفغانستان لأن منها سيخرج الرايات السود الثالثة أو الرابعة التي ستبايع المهدي وتناصره وتشكل قوته الرئيسية، وضرب العراق للنبوءات المتعلقة بحلف الآشوري الذي سيهجم علي أرض إسرائيل من الشمال والشرق، وضرب سوريا لتنصيب السفياني بها الذي سيقود الثورة المضادة ضد المهدي ويوحد الشام تحت رايته ويقود تحالف سني صهيوني ممول من الخليج والغرب وأمريكا ويهاجم العراق وإيران والسعودية عند ظهور المهدي بها فيخسف بجيشه حسب ما جاء ببعض الروايات، والحرب التي يديرها آل سلول ذوي الأصول اليهودية الآن ضد اليمن لصالح الغرب والصهيونية هي لوأد حركة اليماني الذي سيخرج من اليمن ويكون من أنصار المهدي، والحرب علي مصر وليبيا والسودان والصومال من أجل وأد حركة المصري وحلف ملك الجنوب الذي سيهجم علي إسرائيل من الجنوب ، وإضعاف ومحاربة إيران بسبب نبوءات الخراساني الذي سيخرج من إيران كما روي ببعض الروايات


والتفاصيل كاملة بكتابي الحرب العالمية القادمة بالشرق الأوسط الصادر طبعته الأولي عام 1997م


فما يحدث علي الساحة الشرق أوسطية من السبعينات وحتى الآن ليس من قبيل الصدف ولكنها مخططات تم رسمها لوأد حركات وتحالفات وشخصيات نبأنا رسول الله صلي الله عليه وسلم وأنبياء التوراة بأنها ستصنع أحداث المستقبل وتواجه النظام العالمي الجديد تحت قيادة إبليس والدجال وتقود معارك طاحنة وفاصلة مع اليهود والغرب وبني إسرائيل والصهيونية العالمية


وما فيش حد هايسلم لا أهل المغرب ولا أهل المشرق المنطقة كلها داخلة علي معجنة وحروب طائفية ومذهبية وعرقية بين الشيعة والسنة وبين أصحاب العرقيات وحكوماتهم ، وسيتم تفتيت وتقسيم الكثير من الدول بإرادة شعوبها ورغبتهم فالكل يهوي ويسعي للتقسيم وإبادة المخالفين له في المذهب أو العرق سواء السنة أو الشيعة أو الأكراد .......الخ


ويوجد بالمدونة وكتاب الحرب العالمية القادمة بالشرق الأوسط المزيد من التفاصيل والمقالات





\/ More Options ...
heshamkamal
تغيير القالب...
  • [مسجل الدخول]]
  •  
  • صاحب المدونة» heshamkamal
  • مجموع التدوينات » 260
  • مجموع التعليقات » 724
تغيير القالب
  • Void « الإفتراضي
  • Lifeالطبيعة
  • Earthالأرض
  • Windالريح
  • Waterالماء
  • Fireالنار
  • Lightخفيف

الرئيسية

    الذهاب إلى رئيسية الموقع

الأرشيف

    الذهاب إلى أرشيف تدوينات الموقع مصنفة حسب الشهور

الألبومات

    ألبومات صور و ملفات الموقع حيث يمكنك معاينتها و تحميلها
.

الروابط

    الذهاب إلى تصنيفات الروابط

الإدارة

    كل ما يتعلق بإدارة المدونة